حديث الرسول عن الخلافة على منهاج النبوة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٣٢ ، ٢٢ أكتوبر ٢٠١٨
حديث الرسول عن الخلافة على منهاج النبوة

حديث الرسول عن الخلافة على منهاج النبوة

أورد علماء الحديث في كتبهم حديثاً نبوياً رواه الصحابي الجليل حذيفة رضي الله عنه عن الخلافة التي تكون على منهاج النبوة حيث قال عليه الصلاة والسلام: (تَكونُ النُّبوَّةُ فيكُم ما شاءَ اللَّهُ أن تَكونَ، ثمَّ يرفعُها اللَّهُ إذا شاءَ أن يرفعَها، ثمَّ تَكونُ خلافةٌ على منهاجِ النُّبوَّةِ، فيَكونُ ما شاءَ اللَّهُ أن يَكونَ، ثمَّ يرفعُها إذا شاءَ أن يرفعَها، ثمَّ يَكونُ مُلكًا عاضًّا، فيَكونُ ما شاءَ اللَّهُ أن يَكونَ، ثمَّ يرفعُها إذا شاءَ أن يرفعَها، ثمَّ تَكونُ خلافةٌ على مناهج نبوَّةٍ).[١]وتشير الخلافة التي تكون على منهاج النبوة إلى فترة الخلافة الراشدة حينما تولى زمام الأمور في الدولة الإسلامية أبو بكر وعمر وعثمان وعلي رضي الله عنهم أجمعين، ثم تكون بعد تلك الخلافة فترة الملك العضوض وهي فترة سميت بذلك لقسوتها وظلم حكامها وكأن الناس فيها يعضون عضاً، والعضوض هي صيغة مبالغة لفعل عض، ثم يكون بعد هذه الفترة الملك الجبري وهو الملك الذي يجبر الناس فيه ويقهرون، وقد تحدث بعض علماء السلف عن هذا الحديث، وأرجع بعضهم الخلافة التي ستعود إلى منهاج النبوة إلى خلافة عمر بن عبد العزيز، وقد رد الإمام الألباني على ذلك بنفيه أن تكون تلك الخلافة هي خلافة عمر بن عبد العزيز وذلك؛ لأن خلافته لم يسبقها ملكاً عاضاً ولا ملكاً جبرياً، و أن فترة خلافته كانت قريبة العهد بالخلافة الراشدة.[٢]


تعريف الخلافة الإسلامية

يترادف مصطلح الخلافة الإسلامية مع مصطلحات أخرى هي إمارة المؤمنين، والإمامة العظمى ومعناها رئاسة الحكومة التي تكون على منهج الإسلام، والتي تجمع مصالح الدين والدنيا، وقد عرف الإمام الماوردي في الأحكام السلطانية الإمامة بأنها نظام موضوع لخلافة النبوة يقوم على أساس سياسة الدنيا، وحراسة الدين، وقد أضاف الإمام الرازي إلى هذا التعريف قيداً بحصر تلك الإمامة على شخص من الأشخاص يتولى منصب الولاية العامة على المسلمين في الدين والدنيا، وقد أضاف هذا القيد احترازاً حتى يكون لأهل الحل والعقد عزل الإمام في حال ثبت فسقه.[٣]


شروط الخلافة الإسلامية

ذكر الإمام الماوردي شروطاً للخلافة الإسلامية نذكر منها:[٤]

  • سلامة الحواس حتى يتحقق عنده الإدراك.
  • العلم الذي يمكنه من الاجتهاد في الأحكام والنوازل.
  • العدالة.
  • سلامة الأعضاء قادراً على الحركة.
  • صاحب رأي بحيث يكون قادراً على تدبير مصالح الناس، وسياسة الرعية.
  • نسبه من قريش.
  • الشجاعة الكافية حتى يستطيع الجهاد في سبيل الله.


المراجع

  1. رواه العراقي ، في محجة القرب ، عن حذيفة بن اليمان ، الصفحة أو الرقم: 175.
  2. "حديث: "ثم تكون خلافة على منهاج النبوة" رتبته ومعناه"، إسلام ويب، 2003-9-2، اطّلع عليه بتاريخ 2018-9-24. بتصرّف.
  3. محمد رشيد بن علي رضا الحسيني ، الخلافة ، القاهرة : الزهراء للإعلام العربي ، صفحة 17، جزء 1. بتصرّف.
  4. إ.د راغب السرجاني (2010-5-16)، "شروط الخلافة في النظام السياسي الإسلامي"، قصة الإسلام ، اطّلع عليه بتاريخ 2018-9-24. بتصرّف.
39 مشاهدة