حديث عن أهمية الوقت

بواسطة: - آخر تحديث: ١٧:٥٢ ، ٣١ مارس ٢٠١٩
حديث عن أهمية الوقت

مقدمة

أَنعم الله سبحانه وتعالى على عباده بالعديد من النِعَم التي لا تُعد ولا تُحصى؛ فكانت نِعمة الوقت من أعظم النِعم التي يُحسد عليها الإنسان في الدنيا ويسأل عنها سؤالاً عظيماً في الآخرة، ولِشرف الوقت ولِعظيم أهميته فقد أقسم الله سبحانه وتعالى به في القرآن الكريم في مواضع عدّة، واستخدم كل ما يدلّ على الوقت سواءً في القَسَم أو غيره كلفظ السنة، واليوم، والشهر، والحين، والأجل المحتوم، والدهر، والأزل، وأوقات النهار كالصُبح، والمساء، والعصر وغيرها.


تعريف الوقت

هو عُمر الإنسان من لحظة ولادته وحتى مماته؛ ويُقَسّم هذا الوقت إلى أجزاءٍ عدةٍ مقسومةً على عدد ساعات اليوم الواحد وهي الأربع والعشرون ساعةً؛ من خلال ما هو متعارف عليه بين الناس حيث أنّ هناك

  • ما بين ستّ إلى ثماني ساعاتٍ للنوم.
  • ثماني ساعاتٍ للعمل أو الدراسة في الوضع الطبيعيّ.
  • ثماني ساعاتٍ متفرقةٍ يتحتّم على الشخص استغلالها بالشكل الأمثل بحيث تعود عليه بالنفع ويجب أن تُقَسم ما بين التواصل الاجتماعيّ، والرياضة والاهتمام بالأُسرة وممارسة هوايةٍ مفضّلةٍ؛ ويمكن أن تُقَسم هذه الأشياء بشكل يوميٍ أو يوماً بعد يومٍ أو أسبوعيّاً وهذا أبسط شكلٍ من أشكال فن إدارة الوقت.


الوقت في الإسلام

الإسلام ينظر إلى الوقت على أنّه من نعم الله الجليلة التي يجب ألا تُهدر دونما إستغلال فهي تعود على الإنسان بِخَيريّ الدنيا والآخرة، وقد حثّ الرسول الكريم في أحاديثه على اغتنام الوقت، واقتناص الفرص لتحقيق النفع الكبير، وينهى عن الكسل والدَّعة والتراخي؛ فالوقت يمرّ سريعاً لا ينتظر أحداً فعن ابن عباس رضي الله عنهما قال: قال صلى الله عليه وسلم لرجلٍ وهو يعظه:"اغتنم خمساً قبل خمسٍ شبابك قبل هرمك، وصحتك قبل سقمك، وغناك قبل فقرك، وفراغك قبل شغلك، وحياتك قبل موتك" فهذه الأمور الخمس التي حثّ الرسول على اغتنامها جميعها مرتبطةً بالوقت وحسن إدارته واستغلاله.


أهمية الوقت وإدارته

  • تطبيق سنة الرسول صلى الله عليه وسلم الذي كان يقسم وقته في بيته إلى ثلاثة أجزاء؛ جزءٍ لربه، وجزءٍ لأهله، وجزء لنفسه.
  • تنظيم الوقت ومواعيد النوم، وتناول الطعام، والراحة، وزيارة الأقارب والأصدقاء يؤدّي إلى الشعور بالراحة والسعادة.
  • تنظيم المهام اليوميّة ومعرفة ما هو الأهمّ فالمهمّ، يؤدّي إلى إنجاز كل ما هو مطلوب منك في وقته دونما تأخير ويقلّل التوتّر والضغط النفسيّ الناتج عن الفوضى في تنظيم الوقت.
  • يُساعدك تنظيم الوقت على إنجاز عمل إضافيّ، وبالتالي يمكنك تحسين دخلك الماديّ.
  • تقسيم الوقت حسب جدول محددٍ لكل عمل ساعاته بذلك تقضي على أوقات الفراغ التي من الممكن أن تكون سبباً في حزنك وكآبتك.


فيديو احترام وقت الآخرين

لا تسمح لنفسك أن تضيع وقتك أو وقت الآخرين، شاهد الفيديو لتعرف أكثر :