حرقة البول وأسبابها

كتابة - آخر تحديث: ١١:٠٥ ، ٢٩ مايو ٢٠١٧
حرقة البول وأسبابها

الحرقة أثناء التبول

يُعاني بعض الأشخاص من مشكلة الحرقة أثناء التبول، وهي أحد الأعراض التي تُصيب النساء بشكل أكبر من الرجال، ومن الجدير بالذكر أنّ احتمالية الإصابة به ترتفع في فصل الشتاء، وقد يصاحب الحرقة تقطع في البول وعدم خروجه بسلاسة، أو الإحساس بألم في المثانة أو الحالب، أو ميلان لون البول للون الأحمر، أو حكّة داخلية بالنسبة للنساء.


أسباب الحرقة أثناء التبول

  • الإصابة بالتهابات في المسالك البولية، أو الكلى أو قناة مجرى البول (الحالب).
  • تشكّل حصات في المثانة أو الكلى أو أسفل الحالب مما يسبب إصابة المسالك البولية بالجروح والشعور بالحرقان عند التبول.
  • الإصابة بقرحة المثانة البولية.
  • الإصابة بالتهابات في الجهاز التناسليّ، إضاقة إلى الالتهابات المهبلية عند المرأة والناتجة عن البكتيريا أو الفطريات.
  • مرض السكّري الذي ينتج عنه ارتفاع معدّل السكر في الدم، ثمّ ملامسة البول السكري للجلد مما يؤدي إلى التهابه.
  • حصر البول اللاإرادي الناتج عن تأخير التبوّل المتكرر؛ مما يسبب ترسب الأملاح والبكتيريا في المثانة البولية والإصابة بالالتهابات.
  • قلّة السوائل في الجسم، والناتج عن بعض الممارسات الصحّية الخاطئة، مثل: قلّة تناول الماء والسائل مما يؤدي إلى إصابة الجسم بالجفاف، وزيادة تركيز الأملاح في البول.
  • البول المتقطع الناتج عن إصابة الرجال بالتهابات البروستاتا المزمنة ثمّ زيادة عدد مرات التبول.


علاج الحرقة أثناء التبول

في البداية نُشير إلى أنّ علاج الحرقان أثناء التبوّل يحتاج إلى معرفة الأسباب أولاً ثمّ تجنّبها أو علاجها، كتناول العقاقير المعالجة للالتهابات وفقاً لإرشادات الطبيب وغيرها، وتوجد عدّة طرق منزلية لعلاج الحرقان أثناء التبوّل وهي:


الماء

يعتبر الماء من أكثر العلاجات الفعّالة في علاج حرقان البول والتهابات المجاري البولية، كما أنّه يحافظ على رطوبة الجسم ويحميه من الجفاف، ويعزّز عمل الكليتين في تنقية الدم والجسم من السموم، لذا يُنصح بشرب ثمانية أكواب من الماء في اليوم كحد أدنى.


شراب الشعير

يُعالج الحصوات والمسالك البولية وحرقان البول، ويتم تحضيره بغليّ حبوب الشعير بكمية كافية من الماء، وشربهه عدّة مرات خلال اليوم، وبالإمكان إضافة فصوص من الثوم المهروس إلى شراب الشعير.


العسل بالحبة السوداء

يحضّر بخلط ربع كيلوغرام من الحبة السوداء مع كيلوغرام من العسل، وتناول ملعقة كبيرة بعد الوجبات ثلاث مرّات يومياً.


عصير القصب

يعالج عصير القصب حصر البول وتقطعه، ويفضّل شرب من ثلاثة إلى أربعة أكواب منه يومياً.


مغلي الأعشاب

يحضّر من خليط أعواد الكرفس، والبقدونس الأخضر بعد غليه مع الماء، وتصفيته وتبريده، ويفضّل شرب أربعة أكواب منه يومياً.