حكم تشقير الحواجب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٤ ، ٦ فبراير ٢٠١٩
حكم تشقير الحواجب

حكم تشقير الحواجب

يقصد بتشقير الحواجب صبغها بلونٍ شبيهٍ بلون الجلد، وبذلك يختفي الحجم الحقيقي للحاجب، ويُرسم حاجبٌ رقيقٌ دقيقٌ مكان الحاجب إن كان التشقير لكامل الحاجب، ويمكن أن يكون التشقير للجزء السفلي أو العلوي من الحاجب، وبذلك يبدو الجزء المتوسط للحاجب رقيقاً، وبناءً على ما سبق فلا يتضمّن التقشير أي نمصٍ للحاجبين فيكون التشقير جائزاً في حقّ النساء المتزوجات اللاتي يتزيين لأزواجهن، حيث إنّ الأصل في الأحكام الجواز ما لم يرد أي دليل منعٍ وحظرٍ، كما لا بدّ من التثبّت من عدم وجود أي ضررٍ صحيٍ يترتب من الأصباغ المستخدمة في التشقير، أمّا غير المتزوجات فيكره لهنّ استخدام الأصباغ التي تُظهر حُسنهنّ وجمالهنّ، درءاً للفتنة والفساد.[١]


حكم نمص الحواجب

ثبت في الحديث النبوي أنّ النبي -عليه الصلاة والسلام- لعن النامصة، والنامصة هي التي ترقق أو تسوّي شعر حاجبيها، وبيّن الجمهورمن العلماء حُرمة النمص حتى وإن كان بإذن الزوج وهو الراجح، وقال بعض العلماء بالجواز إن كان بإذن الزوج، وقال بأنّ الحرمة متعلّقةٌ بالنمص الذي يكون للتدليس على الخاطبين، أو للتشبّه بالكافرات الفاسقات، إلّا أنّ شعر الوجه والجبهة والخدين يجوز إزالته دون أي بأسٍ أو حرجٍ، كما لا مانع من إزالة الشعر النابت في غير محلّه، كالشعر بين الحاجبين.[٢]


حكم قصّ الحواجب

اختلف العلماء في حكم قصّ الحاجبين؛ فذهب كلٌّ من الشافعية والمالكية إلى أنّه داخلٌ في معنى النتف ويقصد بالنتف نمص شعر الحاجبين، وقال الحنابلة بالجواز فالنهي ورد عن النتف، والراجح جواز قص الحاجبين إن حجبا النظر أو لدفع ضررٍ ما بسبب تساقط شعر الحاجبين إلى العينين، وكذلك يجوز قصّ الحاجبين إن كانا دون الحد المألوف وإن كانا ملفتا للأنظار.[٣]


المراجع

  1. "حكم تشقير الحواجب"، www.aliftaa.jo، اطّلع عليه بتاريخ 25-1-2019. بتصرّف.
  2. "نمص الحواجب…. حكمه وفقهه"، fatwa.islamonline.net، اطّلع عليه بتاريخ 25-1-2019. بتصرّف.
  3. "حكم تشقير الحواجب وقصِّها"، ar.islamway.net، اطّلع عليه بتاريخ 25-1-2019. بتصرّف.
12 مشاهدة