حكم عن الشكر

حكم عن الشكر

حكم عن الشكر

إليكم هذه الحكم عن الشكر:

  • نعم التقدير هو صانع الحب، والعرفان والشكر يجعلانك تمنح أكثر.
  • لن يشكرك الأعمى على مرآة تعطيها له.
  • فبعض الشكر يبخس الفضائل أحياناً.
  • إن صديقك هو كفاية حاجتك، وهو حقلك الذي تزرعه بالمحبة وتحصده بالشكر، هو مائدتك وموقدك، لأنك تأتي إليها جائعاً وتسعى وراءه مستدفئاً.
  • وما الشكر إلا استعمال المواهب والنِّعَم فيما وُهِبَت لأجله.
  • بالشكر تدوم النعم، وبالإخلاص تبقى الأمم، وبالمعاصي تبيد وتهلك.
  • العفاف زينة الفقر، والشكر زينة الغنى.
  • من يزرع المعروف يحصد الشكر.
  • الشكر أفضل ما حاولت ملتمساً به الزيادة عند الله والناس.
  • الشكر لدى بعض الناس ليس إلا رغبة مبطنة في الحصول على خيرات أكثر.
  • بالشكر تدوم النعم.
  • أشكر من أنعم عليك، وأنعم على من شكرك.
  • إن الصنيعة لا تزال محتفظة بقيمتها ما دام شكرها يسيراً، فإذا جلت عن الشكر جوزيت بالكفر والجحود.


كلمات لشكر والتقدير للمعلم

إليكم هذه الكلمات لشكر المعلم:

  • إلى معملتي الغالية التي تكون قوية في مواجهتها مع جميع الطلاب، والتي تهتم بتقديم دروسها على أكمل وجه، إلى من كانت تهمها أخلاق الطالبة أكثر من تفوقها، فتسدي للجميع النصائح الطيبة، لكِ مني كل الشكر والتقدير وأتمنى من الله أن يجازيكِ خيراً على كل مجهوداتك.
  • ما أجمل الحياة مع أناس يقدرون العلم، ويتغلبوا على مصاعبه، لكِ كل الشكر والتقدير يا معلمتنا الغالية.
  • تخجل عبارات الشكر منك، لأنك أكبر منها، لقد قمت بتحويل الفشل إلى نجاح مبهر، لذلك فنحن نشكر جهدك، ونقدّر عملك، فأنت بالفعل جدير بالتميز.
  • لقد تعلمنا منك أن للنجاح أسرار، وأن المستحيل يتحقق بعملنا، وأن الأفكار الملهمة تحتاج إلى من يغرسها في عقولنا، فنشكرك كثيراً على ما قدمته لنا من جهود قيّمة.
  • معلمتنا الغالية، لقد صنعتِ بآمالك العظيمة المعجزات، وزرعت فينا بذور المعرفة بشتى الألوان، لك منا كل الشكر والتقدير على كل ما قدمته من أجلنا.
  • أستاذنا الفاضل، لقد أنرت دربنا بالعطاء والمعرفة، وبفضلك حققنا هدفنا في الوصول للأسمى، واغتنام المعرفة، شكراً لأفضالك ومجهوداتك القيمة التي لن ننساها.
  • إلى المعلم الذي أعطانا الكثير، إلى من روى وسقى مدرستنا بعلمه وثقافته، إلى من ضحّى بوقته وجهده، ونال في النهاية ثمار هذا التعب، لك كل الشكر والتقدير على جهودك الثمينة.
  • أستاذتنا الفاضلة، نقدّر ما بذلتيه من أجلنا من جهود مضنية، فكنتِ أهل للشكر والتقدير، لذلك وجب علينا تقديرك، فلكِ منا كل الثناء والعرفان.


عبارات لشكر للأب

إليكم هذه العبارات لشكر الأب:

  • أبي الغالي مهما أبعدتنا المسافات، ومهما أبعدتنا الأيام، سيظل حبك ساكناً في قلبي، ممسكاً بكل مشاعري وشكري لك.
  • جميل أن يضع الإنسان هدفاً في حياته، والأجمل أن يثمر هذا الهدف طموحاً يساوي طموحك، لذا تستحق مني كل عبارات الشكر، بعدد ألوان الزهر، وقطرات المطر.
  • على قدر الاهتمام بما تريد يأتي التوفيق شكراً أبي.
  • شكراً لمن يهتم دون أن نشعر ولازال يهتم، ويمارس اهتمامه من بعيد، شكراً لمن اهتم ولا ينتظر مقابل شكراً أبي.
  • الشعر الأبيض الذي تراه على أبيك يحكي قصة النعيم الذي تعيشه شكراً أبي.
  • شكراً أبي وأميري، علمتني كل شيء ورحلت بعد أن أكملت رسالتك الأبوية على أكمل وجه، لو أشكرك دهراً لن أوفيك حقك من الشكر.
  • قد يفعل الأب أي شيء، ومقابل أي شيء فقط لأجل أن يراك الأفضل، شكراً أبي.
  • ثقة الأب بابنته هي أول خطوات نجاحها شكرا أبي.
  • الرجال تصنع الرجال، وأنت علمتني أن أكون رجلاً.


كلمات شكر وتقدير للاصدقاء

إليكم مجموعة من كلمات الشكر و التقدير للأصدقاء:

  • عبر نفحات النسيم، وأريج الأزاهير، وخيوط الأصيل، أرسل شكراً من الأعماق لك.
  • عرفان الجميل شيمة الأرواح النبيلة، شكرا لك أيها الصديق ذو الروح النبيلة.
  • شكراً لك من أعماق قلبي على عطائك الدائم.
  • كلمات الثناء لا توفيك حقك يا صديقي، شكراً لك على عطائك.
  • دُمت لي نعم العون، ونعم الصديق، ونعم الأخ، ونعم السند، تزداد سعادتي وأماني بجوارك، أدامك الله لي.
  • مهما استخدمت من كلمات الشكر، وعبارات التقدير، لا تفيك قدرك، فحروف اللغة قليلة، وسأظل عاجز عن التعبير.
  • أرسل الطيور برسائل شكري وعرفاني لك، تتطير بالفضاء اللامع بين ملايين النجوم، لتوصل لك كلمات شكري التي تفوق النجوم عدداً.
  • أنت يا صديقي عندما طلبت منك العون، والمساعدة أتيت بكل ما عندك من قوة وحكمة لتساعدني و تنتشلني من مصيبتي، كيف لي أن أشكرك وأن أوفيك حقك؟ فلا شيء من الممكن أن يوفيك حقك، لكن أعدك أن أكون بجانبك كل العمر تحت أي ظرف، وأن أحبك في غيابك قبل حضورك، أتمنى من الله عز وجل أن يعطيك الصحة والعافية، شكراً لك على ما قدمته لي من أحاسيس نابعة من قلبك، وأدام الله عزك وأدام عطاءك.


قصيدة شكراً

يقول نزار قباني:

شكرا لحبك..
فهو معجزتي الأخيرة..
بعدما ولى زمان المعجزات.
شكرا لحبك..
فهو علمني القراءة، والكتابة،
وهو زودني بأروع مفرداتي..
وهو الذي شطب النساء جميعهن .. بلحظة
واغتال أجمل ذكرياتي..
شكرا من الأعماق..
يا من جئت من كتب العبادة والصلاة
شكرا لخصرك، كيف جاء بحجم أحلامي، وحجم تصوراتي
ولوجهك المندس كالعصفور،
بين دفاتري ومذكراتي..
شكرا لأنك تسكنين قصائدي..
شكرا...
لأنك تجلسين على جميع أصابعي
شكرا لأنك في حياتي..
شكرا لحبك..
فهو أعطاني البشارة قبل كل المؤمنين
واختارني ملكا..
وتوّجني..
وعمدني بماء الياسمين..
شكرا لحبك..
فهو أكرمني، وأدبني، وعلمني علوم الأولين
واختصني، بسعادة الفردوس، دون العالمين
شكرا..
لأيام التسكع تحت أقواس الغمام، وماء تشرين الحزين
ولكل ساعات الضلال، وكل ساعات اليقين
شكرا لعينيك المسافرتين وحدهما..
إلى جزر البنفسج، والحنين..
شكرا..
على كل السنين الذاهبات..
فإنها أحلى السنين..
شكرا لحبك..
فهو من أغلى وأوفى الأصدقاء
وهو الذي يبكي على صدري..
إذا بكت السماء
شكرا لحبك فهو مروحة..
وطاووس .. ونعناع .. وماء
وغمامة وردية مرت مصادفة بخط الاستواء..
وهو المفاجأة التي قد حار فيها الأنبياء..
شكرا لشعرك.. شاغل الدنيا..
وسارق كل غابات النخيل
شكرا لكل دقيقة..
سمحت بها عيناك في العمر البخيل
شكرا لساعات التهور، والتحدي،
واقتطاف المستحيل..
شكرا على سنوات حبك كلها..
بخريفها، وشتائها
وبغيمها، وبصحوها،
وتناقضات سمائها..
شكرا على زمن البكاء، ومواسم السهر الطويل
شكرا على الحزن الجميل..
شكرا على الحزن الجميل.
36 مشاهدة
للأعلى للأسفل