حكم في الصمت

حكم في الصمت

حكم في الصمت

عندما يعجز اللسان عن الحديث، وتعجز الجوارح عن التعبير، يكون الصمت هو المعبر الوحيد عما يشعر به الإنسان، فهو رسالة إنصات للوجود، وهو شعور فريد لا يتقنه الكثيرون، وفي بعض الأحيان يكون الصمت خيرٌ من الكلام، لقول الرسول صَلَّى الله عَليه وَسلم:"من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيراً أو ليصمت".


حكم في الصمت

  • عندما نبكي من الداخل وقناع الابتسامة على وجوهنا سيكون أيضاً لحظات الصمت هي الفارق بين البكاء والابتسامة حتى لا يفضح أمرنا.
  • عندما نرى أن من كانوا أقرب الناس إلينا قد ألفوا البعد عنا فالصمت هو أبلغ رد.
  • الصمت هو العلم الأصعب من علم الكلام، يصعب أحياناً تفسيره، وهو أفضل جواب لبعض الأسئلة، وقيل قديماً أن الصمت إجابة رائعة لا يتقنها الآخرين.
  • قال لقمان لولده: "يا بني اذا أفتخر الناس بحسن كلامهم فأفتخر أنت بحسن صمتك".
  • عندما يعجز اللسان عن الحديث وتعجز الجوارح عن التعبير، يبقى الصمت هو المعبر الوحيد عما يؤلم هذا الإنسان.
  • أحمد البلاغة الصمت حين لا يَحْسُنُ الكلام.
  • إذا تكلمت بالكلمة ملكتك، وإذا لم تتكلم بها ملكتها.
  • أنت على رد ما لم تقل أقدر منك على رد ما قلت.
  • خير الكلام حفظ اللسان، وخير الكلام ما قل ودل.
  • واحفظ لسانك لا تقل فتبتلى، إن البلاء موكل بالمنطق.
  • في الصمت ستر للغيّ وإنما صحيفة لب المرء أن يتكلما.
  • لفظة زائغة سبيلها قد سلبت نعمة من يقولها.
  • من لم يكن لسره كتوما، فلا يلم في كشفه نديماً.
  • لا تطلقن القول في غير بصر، إن اللسان غير مأمون الضرر.
  • لسان الفتى عن عقله ترجمانه متى زل عقل المرء زل لسانه.
  • لسانك حصانك إن صنته صانك، وإن هنته هانك.
  • مقتل الرجل بين فكيه.
  • إياك وأن يضرب لسانك عنقك.
  • من كتم سره كان الخيار بيده.
  • بعض القول يذهب في الرياح.
  • جُرْحُ اللسان كَجُرْحِ اليد.
  • السكوت علامة الرضا.
  • رب سكوت أبلغ من كلام.
  • صدرك أوسع لسرك.
  • عثرة القدم أسلم من عثرة اللسان.


شعر عن الصمت

خبرني ماذا قد يحكي صمت الأموات
ماذا في رأسك خبرني..
أزمان عبرت..
وملوك سجدت..
وعروش سقطت
وأنا مسجون في صمتك


أطلال العمر على وجهي
نفس الأطلال على وجهك
الكون تشكل من زمن
في الدنيا موتى.. أو أحياء
لكنك شيء أجهله
لا حي أنت.. ولا ميت
وكلانا في الصمت سواء


أنطق كي أنطق
أصحيح أنك في يوم طفت الآفاق
وأخذت تدور على الدنيا
وأخذت تدور مع الأعماق
تبحث عن سر الأرض..
وسر الخلق..
و سر الحب
وسر الدمعة والأشواق..
وعرفت السر ولم تنطق


ماذا في قلبك خبرني..
ماذا أخفيت؟
هل كنت مليكا وطغيت..
هل كنت تقيا وعصيت
ظلموك جهارا
صلبوك لتبقى تذكارا
قل لي من أنت..؟
دعني كي أدخل في رأسك
ويلي من صمتي.. من صمتك
سأحطم رأسك كي تنطق..
سأهجم صمتك كي أنطق..


أحجارك صوت يتوارى
يتساقط مني في الأعماق
والدمعة في قلبي نار
تشتعل حريقا في الأحداق
رجل البوليس يقيدني
والناس تصيح:
هذا المجنون
حطم تمثال أبي الهول
لم أنطق شيئا بالمرة
ماذا.. سأقول
ماذا سأقول
27684 مشاهدة
للأعلى للأسفل