حكم لها معنى مؤثر

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٣٨ ، ٩ يونيو ٢٠١٦
حكم لها معنى مؤثر

الحكم

كلُ موقف في حياةِ كُلٍّ منا يحمل الذكريات الجميلة والحزينة في آنٍ واحد؛ نَكُن سعيدين بها وحزينين على مرورِها متمنّين عودتها ليومٍ واحدٍ فقط، وفي كُلِ موقفٍ نتعلّم ونصبح حكيمين أكثر من قبل. سنذكر خلال هذا المقال بعض الحكم المؤثرة.


حكم لها معنى مؤثر

  • أعتذر يا بُنيتي؛ فالزمن لم يرحم شيبتي، ولم يعد بلح الشام بلحًا.
  • سقطت شجرة فسمع الكل صوت سقوطِها، بينما تنمو غابة كاملة ولا يسمع لها أي ضجيج، الناس لا يلتفتون لتميزك بل لسقوطك.
  • لو رُزِق العبد الدنيا ثم قال الحمدلله، لكان إلهام الله لهُ بالحمدِ أعظم نعمةٍ من إعطائه له الدنيا، لأن نعيم الدنيا يزول، وثواب الحمد يبقى.
  • ما ذهب جميل إلا وجاء الأجمل، فالحمد لله دائماً وأبداً.
  • جميل أن تعطي من يسألك ما هو في حاجةٍ إليه، ولكن أجمل من ذلك أن تعطي من لا يسألك وأنت تعرف حاجته.
  • عرق الجبين في ذهابك لصلاةِ الظهر أعظم من دمعِ العين في صلاةِ التروايح، فالأولى فريضة والثانية نافلة.
  • هُناك فصيلةٌ من البشر، لا ترى الناس إلا بعينِ العَيب، ولا يرون أنفسهم إلا بعين الجَمال.
  • أصبحت الدنيا مجرد بحث عن المصالحِ على حسابِ قلوبٍ ومشاعر البشر.
  • إننا بحاجةٍِ للخلافات أحياناً لمعرفة ما يخفيه الآخرون في قلوبهم، قد تجد ما يجعلك في ذهول، وقد تجد ما تنحني لهُ احتراماً.
  • ينشطر الوجع وتتضاءل أحلامنا لتصبح سراباً، ونبحث عن وطن يضم بين جنباته أوجاعنا، كُن إنساناً وترقّب الله في حالِ المساكين.
  • الطيور تأكل النمل، وعندما تموت فإن النمل يأكلها، الظروف قد تتغير، فلا تقلل من شأن أحد
  • كل شيء يمكن إخفاؤه إلا ملامح العين عندما تحن، وعندما تتألم، وعندما تفقد.
  • عدم تفكيرك بآراء الآخرين فيك يُعتبر سراً من أسرارِ السعادة.
  • لا تشتك من الأيامِ فليس لها بديل، ولا تَحزن على الدنيا ما دام آخرها رحيل، واجعل ثَقثكَ بالله ليس لها مثيل، وَعشها في شكره تجد كلّ ما فيها جميل.
  • أقسى أنواع الألم، تلمسهُ في ثلاث؛ رحيل الأحبة، وحقد الأقارب، وخذلان الأصدقاء.
  • إِذا نادى الهوى والعقلُ يوماً، فصوتُ العقلِ أولى أن يُجابا.
  • لا يتواضع إلا الكبير، ولا يتكبّر إلا الحقير، ولا تقاس العقول بالأعمار؛ فكم من صغير عقلهُ بارعٌ، وكم من كبير عقلهُ فارغ.
  • لا تحزن على ما فات، واستبشر بما هو آت، عطاء الله رحمة، ومنعه حكمة، فكن مع الله يكن معك في كل شيء، ويحفظك أينما وكيفما كنت.
  • ستجد دائماً سبباً للسعادة فقط تأمّل حياتك، واقنع بما رُزقت واشعر بالامتنان، وتقبّل، واعرف أنّ من حق نفسك عليك أن تشعرها بالرّضا.
  • سيسألك الله عن قلبٍ حلفت بجلالته أنك لن تخذله وخذلته.
  • كل حدث سيئ في حياتك فيه لُطف خفيّ لا تدركه غالبًا إلا إن تمعّنت، قد لا يعجبك أو لا تتفق معه لكنه يبقى خيرًا لك لأنه قُدّر لحكمة.
  • خُطوات الذكرى، طَرقات الشْوق، نِداءات الحَنين، أصواتٌ تُسمع بالقلبِ لا الأُذن.
  • لا تكتب شعوراً تتخيّله، بل اكتب شعوراً تشعر به ليصل لقلب الآخر بكل بساطة.
  • اسمع، ثم ابتسم، ثم تجاهل، رحم الله امرءاً تغافل لأجل بقاءِ الود.
  • من أرقى ما يتعلمه الإنسان في الحياة أن يتعلّم أن لا يُسرف بحزنهِ، وفرحهِ، لأن الحياة لا تبقى على وتيرةٍ واحدة.
  • إحسانك وتعاملك لا يُنسى، فلا تندم على لحظاتٍ أسعدت بها أحداً، حتى وإن لم يكن يستحق كن شيئاً جميلاً، فالكل راحل.
  • عابرون والدنيا ليست لنا.
  • ليست للسعادة أوقات محددة، نحن نصنعها إذا فهمنا الحياة جيداً.
  • أحياناً أريد أن أتحدّث، لكن ما أخشاه هُو؛ سوء الفھم فأبقى صامتاً كي لا أفقد قلوباً أحببتھا كثيراً.
  • عندَ الحُزْن، إما أن تَبْكي إلى أَنْ تنهَار، أو تسْجُد إلى أن ينْهارَ الحُزن.
  • الألم هو أن تحب ويرحل الأمل، أن يرحل وتنتظر الخذلان، أن تنتظر ولا يعود الحرمان، أن يعود ولكن ليس لك.
  • هناك أوقات نشعر فيها أنها النهاية ثم نكتشف أنها البداية، وهناك أبواب نشعر أنها مغلقة ثم نكتشف أنها المدخل الحقيقي.
  • لا تحتاج لمن يشجعك ويدفعك للأمام، أنت شجع نفسك بنفسك وقم بها بنفسك وأبداً لا تنتظر من يقول لك تقدم.
  • الأمل هو أن تدعو الله بنفس الدعاء الذي تدعوه منذ سنين بنفسِ الروح والثقة والإيمان.
  • مزاجك أغلى ما تملك، فاجعلهُ مرتفعاً لتقرأ، لتكتب، لتعمل، لتتفاعل بإيجابية؛ لهذا لا تُعطي أيّ مخلوق فرصة لتعكيره.
  • بسبب سوء الظن كرِهنا بعضنا، وقلَ لقاؤنا، وقطعنا رحمنا، فسلوا الله حسن الظن بالناس؛ ففيهِ راحةٌ للقلب، وسلامةٌ للصدر.
  • غالباً ما تكون عبارة هذه آخر رسالة كاذبة؛ فالحنين يؤلم، والبعد يدمي، لندرك بعدها أن تلك العبارة كانت لفت انتباه.
  • روّض قلبك على التسامح، وعلى التغافل، دعه يرى الأشياء من زوايا أخرى، يبتعد عن سوء الظن، لا يتعب نفسه بتتبع العثرات.
  • لسنا مجبرين على تبرير المواقف لمن يُسيء الظن بنا، من يعرفنا جيداً يفهمنا جيداً، فالعين تُكذب نفسها إن أحبت، والأذنُ تُصدّق الغير إن كرهت.
  • ثلاثة أمور لا تقبلها على نفسك، أن يقنعك الآخرون أنك أقل منهم، وأن تعتقد أنك أقل من الآخرين، وأن تشك في قدرتك على التفوق على الآخرين.
  • عندما يتحدّث الناس عنك بسوء وأنت تعلم أنّك لم تُخطئ في حقّ أحد منهم، تذكر أن تحمد الله الذي أشغلهم بك ولم يشغلك بهم.
  • السرُ في راحةِ القانع هي ثقته التامة بأنه لن يؤخذ من نصيبه مثقال ذرة، ولن يأخذ من نصيب غيره مثقال ذرة.
  • إذا وقعت في أزمة فتذكر كم أزمة مرت بك ونجاك الله منها، حينها تعلم أنّ من عافاك في الأولى سيعافيك في الأخرى.
  • تعاملك مع شخصٍ لا تُحبّهُ لا يعني النّفاق، بل يعني أنّك ناضج بما يكفي لتحمُّل هذا الشّخص.
  • المسامحة وعد وليست مشاعر فقط؛ فحينما تسامح فأنت تَعد الآخرين بأن لا تستخدم سيئات ماضيهم ضدّهم في يوماً ما.
  • لا تعش نصف حياة، لا تختر نصف حل، ولا تقف في منتصف الحقيقة، النصف هو لحظة عجزك وأنت لست بعاجز.
  • في الغالب لن يفهمك سوى اثنان، شخص مرّ بنفس موقفك، أو شخص أنت بالنسبة لهُ كل شيء.
  • لا تتذمر على قلةِ ما تملك، لأن أقل ما عندك هو حلمٌ كبيرٌ لأشخاص قد لا تراهم في حياتك، ما تستصغره أنت، قد يتمنّاه غيرك طوال العمر.
  • أرقى أنواع الأناقة، هي أن تكُون نظيف القلب، ناصَع الفكر، طيّب الأخلاق، جميل المشّاعر.
  • إذا خسرت الدنيا كلّها وأنت مع الله، فما خسرت شيئًا، وإذا ربحت الدنيا كلّها وأنت بعيدٌ عن الله، فقد خسرت كلّ شيء.
  • إذا انتهت علاقتك يوماً ما بإنسان أحببته، اجعل من قلبك مخبئاً سرياً لكل أسراره وحكاياته، فالعلاقات أخلاق.
  • هل تنصت من أجل الرد أم من أجل الفهم؟ إذا كنت تنصت من أجل الرد فلن تفهم أو تتعلّم بقدر ما سيحدث إن كنت تنصت للفهم. استمع بقلبك وعينك وأذنك.
  • ليس من حقك عندما تعلم أن أحدهم يحبك أن تجعل ورقته احتياطيّةً لديك، مستغلاً غلبة قلبه عليه كن صادقاً أو ارحل.
  • الزواج نصيب، والطلاق قرار، والحزن نصيب، والفرح قرار، وجود شخص بحياتك نصيب، والاحتفاظ به أو تركه قرار، كلنا لا نملك النصيب ونملك القرار.
  • حين تبتسم فإن وجهك يرسل إشارات إلى العقل بأنك سعيد، ابتسم تمسح آلام من تقابل، وتداوي جروح من ترافق، كان الرسول لا يُرى إلا مبتسماً.
  • في رحلةِ العُمر والأيامُ مُسرعَةٌ، لا تنسَ من أنتَ أو ما وجهةُ السفرِ.
  • لا تحاول أن تبحث عن الوجهِ الآخر لأي شخص؛ فلكلٍّ مِنّا جانب سيئ يتحاشاه حتى مع نفسه، الاشتغال بسرائر الناس يفتح باب سوء الظن وظلم الخل.
  • إنّ الحياة دقائق وثوانٍ، فاغتنم كل دقيقة وثانية في حياتك، فلا تأخذك ملاهي الدنيا الزائلة، والوقتية إلى عالم الغفلة.
417 مشاهدة