حكم وأمثال الإمام علي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٥٤ ، ٣٠ يونيو ٢٠١٩
حكم وأمثال الإمام علي

الإمام علي غني عن التعريف فهو صديق الرسول صلى الله عليه وسلم وابن عمه ورابع الخلفاء الراشدين وعرف بتقواه وروعته، وهنا إليكم في هذا المقال حكم وأمثال الإمام علي.


حكم وأمثال الإمام علي

  • الهم نصف الهرم.
  • نعم طارد الهم اليقين.
  • أعقل الناس أعذرهم للناس.
  • بركة العمر حسن العمل.
  • من قصر بالعمل ابتلي بالهم.
  • لن لمن غالظك فإنه يوشك أن يلين لك.
  • أداء الأمانة مفتاح الرزق.
  • لا مال لمن لا تدبير له.
  • إثنان لا يشبعان: طالب علم وطالب مال.
  • من أطال الأمل أساء العمل.
  • من طلب الرياسة صبر على السياسة.
  • لا رأي لمن لا يطاع.
  • الإعجاب ضد الصواب وآفة الألباب.
  • النقص ممن يدعي الكمال أشنع.
  • إذا تم أمر بدا نقصه.. توقع زوالاً إذا قيل تم.
  • رأي الشيخ خير من مشهد الغلام.
  • سرك اسيرك، فغن تكلمت به صرت أسيره.
  • من جرى في عنان أمله عثر بأجله.
  • من ضيع الأمانة ورضي بالخيانة فقد تبرأ من الديانة.
  • فواعجبا من جد هؤلاء في باطلهم، وفشلكم في حقكم.
  • كل الحادثات إذا تناهت فموصول بها الفرج.
  • البخل أن يرى الرجل ما أنفقه تلفا وما أمسكه شرفاً.
  • من جاد ساد، ومن بخل رذل.. وإن أجود الناس من أعطى من لا يرجوه.
  • الرفق يمن والأناة سعادة.. فتأن في أمر تلاق نجاحاً.
  • إياك والعجلة بالأمور قبل أوانها، أو التثبط فيها عند إمكانها.
  • من تكبر على الناس ذل.
  • عجبت لابن آدم يتكبر، وأوله نطفة وآخره جيفة.
  • ضع فخرك، واحطط كبرك، واذكر قبرك، فإن عليه ممرك.
  • وليس كثيراً ألف خل وصاحب.. وإن عدواً واحداً لكثير.
  • إذا تم العقل نقص الكلام.
  • بكثرة الصمت تكون الهيبة.
  • لكل مقام مقال، ولكل دولة رجال.
  • مفتاح البطن لقمة ومفتاح الشر كلمة.
  • إن كان ينطق ناطقاً من فضة.. فالصمت در زانه الياقوت.
  • إن القليل من الكلام بأهله.. حسن وإن كثيره ممقوت.
  • الصبر صبران صبر على ما تكره وصبر على ما تحب.
  • حلاوة الظفر تمحو مرارة الصبر.
  • بلاء الإنسان من اللسان.
  • تكلموا تعرفوا فإن المرء مخبوء تحت لسانه.
  • الرفق يمن والأناة سعادة.. فتأن في أمر ثلاق نجاحاً.
  • خير الثناء ما جرى على ألسنة الأخيار.
  • الشيء الذي لا يحسن أن يقال، وأن كان حقا، مدح الإنسان نفسه.
  • من شاور الناس شاركها في عقولها.
  • الاستشارة عين الهداية، وقد خاطر من استبد برأيه.
  • نعم المؤازرة المشاورة.
  • عند تناهي الشدة تكون الفجرة، وعند تضايق البلاء يكون الرخاء.
  • من أعجب برأيه ضل، ومن استغنى بعقله زل.
  • إذا أردت أن تعرف نعمة الله عليك، فأغمض عينيك.
  • ما أضمر أحد شيئاً إلا ظهر في فلتات لسانه.
  • موت الصالح راحة لنفسه، وموت الطالح راحة للناس.
  • المال يستر رذيلة الأغنياء، والفقر يغطي فضيلة الفقراء.
  • أعجب لمن يحتمي من الطعام لمضرته، ولا يحتمي من الذنب لمعرته.
  • ألم تر أن الماء يخبث طعمه.. وإن كان لون الماء أبيض صافياً.
  • إن المنافق ما هو أصعب احتمالاً على أصحابه من الصراحة.
  • انتهزوا هذه الفرص فإنه تمر مر السحاب، ولا تطلبوا أثرا بعد عين.
  • دع عنك ما قد فات في زمن الصبا.. واذكر ذنوبك وابكها يا مذنب.
  • كل إناء يضيق بما جعل فيه إلا وعاء العلم فإنه يتسع.
  • نضرة الوجه في الصدق.
  • الموت خير من ركوب العار.. والعار خير من دخول النار.
  • أدّ الأمانة والخيانة فاجتنب.. واعدل ولا تظلم يطيب المكسب.
  • كل صعب على الشباب يهون.. هكذا هكة الرجال تكون.
  • لا يزهدنك في المعروف كفر من كفره، فقد يشكر الشاكر بأضعاف جحود الكافر.
  • ليس أمري وأمركم واحداً: غني أريدكم لله، وأنتم تريدونني لنفسكم.
  • من رجا شيئاً طلبه، ومن خاف شيئاً هرب منه.
  • من وعظ أخاه سراً فقد زانه، ومن وعظه علانية فقد شانه.
  • عليـك ببـرّ الـوالديـن كليهـما وبـرّ ذوي القـربى وبـرّ الأباعـد.
  • من كرمت عليه نفسه هان عليه ماله.
  • ولربما ابتسم الوقور من الأذى.. وفؤاده من حرّه يتأوه.
  • يجب عليك أن تشفق على ولدك من إشفاقك عليه.
  • إن الله جعل مكارم الأخلاق ومحاسنها وصلا بيننا وبينه.
  • لا تجزعن إذا نابتك نائبة.. واصبر ففي الصبر عند الضيق متسع.. إن الكريم إذا نابته نائبة.. لم يبد منع على علاته الهلع.
  • إذا كنت في نعمة فأرعها.. فإن المعاصي تزيل النعم.. وحافظ عليها يتوقى الإله.. فإن الإله سريع النقم.
  • استغن عمن شئت فأنت نظيره، واحتج إلى من شئت فأنت أسيره، وتفضل على من شئت فأنت أميره.
  • أصبحت في يومي أسائل من غدي.. متحيرا عن حاله متندساً.. أما اليقين فلا يقين وإنما.. أقصى اجتهادي أن أظن وأحدسا.
  • عجبت لمن يقال إن فيه الشر الذي يعلم أنه فيه كيف يسخط وعجبت لمن بوصف بالخير الذي يعلم أنه ليس فيه كيف يرضى.
  • عيناك قد دلتا عيني منك على.. أشياء لولا هما ما كنت تبديها.. فالعين تخبر عن عيني محدثها.. إن كان من حزبها أو من أعاديها.
  • إذا رأيت العلماء على أبواب الملوك فقل بئس الملوك وبئس العلماء، وإذا رأيت الملوك على أبواب العلماء فقل نعم الملوك ونعم العلماء.
  • لاتكن بما نلت من دنياك فرحا ولا لما فاتك منها ترحا ولا تكن ممن يرجو الأخرة بغير عمل ويؤخر التوبة لطول الأمل من شغلته دنياه خسر آخرته.
  • لا تأمننّ على النساء ولو أخا.. ما في الرجال على النساء أمين إن الأمين وإن تعفّف جهده.. لا بدّ أن بنظرة سيخون القبر أو في من وثقت بعهده.
  • قال رجل يوما لأمير المؤمنين عمر بن الخطاب (رض): اتق الله يا أمير المؤمنين فوبجه رجل آخر على قوله هذا.فأجابه عمر: دعه فليقلها لي نعم ما قال.. لا خير فيكم إذا لم تقولوها، ولا خير فينا إذا لم نقبلها منكم.. ليست تصلح الرعية إلا بصلاح الولاة، ولا تصلح الولاة إلا باستقامة الرعية.
  • اجعل نفسك ميزانا في ما بينك وبين غيرك، فأحبب لغيرك ما تحب لنفسك، واكره له ما تكره لها.. ولا تظلم كما لا تحب أن تظلم، وأحسن كما تحب أن يحسن إليك.. ولا تقل ما لا تحب أن يقال لك.
  • غساكم وتحكيم الشهوات على أنفسكم، فإن عاجلها ذميم، وىجلها وخيم، فإن لم ترها تنقاد بالتحذير والإرهاب، فسوفها بالتأميل والإرغاب، فإت الرغبة والرهبة إذا اجتمعتا على نفس ذلت لهما وأنقادت.
  • كان أبو بكر الصديق (رض) إذا مدح يقول: اللهم أنت أعلم مني بنفسي، وأنا أعلم منهم بنفسي، اللهم اجعلني خيراً مما يحسبون، واغفر لي ما لا يعلمون، ولا تؤاخذني بما يقولون.. الثناء بأكثر من الاستحقاق ملق، والتقصير عن الاستحقاق عي وحسد.
  • إذا اشتملت على اليأس القلوب.. وضاق لما به الصدر الرحيب.. وأوطنت المكاره واستقرت.. وأرست في اماكنها الخطوب.. ولم تر لانكشاف الضر وجها.. ولا أغنى بحيلته الأريب.. أتاك على قنوط منك غوث.. يمن به اللطيف المستجيب.. وكل الحادثات إذا تناهت.. فموصول بها فرج قريب.