حل مشكلة انتفاخ الشفاه

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٣٢ ، ٣ مارس ٢٠١٩
حل مشكلة انتفاخ الشفاه
حل مشكلة انتفاخ الشفاه

حلُّ مشكلة انتفاخ الشفاه

الحلول الدوائيّة

يُمكن حلُّ مشكلة انتفاخ الشفاه باللُّجوء إلى استخدام أنواع مُعيَّنة من الأدوية، ومنها ما يأتي:[١]

  • مُضادّات الالتهاب اللاستيرويديّة، مثل: الإيبوبروفين (بالإنجليزيّة: Ibuprofen)، أو الكورتيكوستيرويدات (بالإنجليزيّة: Corticosteroids)، حيث تُستخدَم هذه الأدوية للتخفيف من انتفاخ الشفاه الناجم عن الإصابة بالأمراض الالتهابيّة، أو التعرُّض للإصابات، والرضوض.
  • المُرخيات العضليّة، مثل: باكلوفين (بالإنجليزيّة: Baclofen)، أو حقن ذيفان السجقيّة (بالإنجليزيّة: Botulinum toxin)، حيث يُمكن استخدام هذه العلاجات في علاج انتفاخ الشفاه الناجم عن الاضطرابات العصبيّة.
  • مُضادّات الهستامين، والتي يُمكن اللُّجوء إليها لعلاج انتفاخ الشفاه الناجم عن الإصابة بالتحسُّس.[٢]
  • المُضادّات الحيويّة، أو الكورتيكوستيرويدات، وتُستخدَم لعلاج العدوى البكتيريّة.[٢]
  • حُقَن العلاج المناعيّ (بالإنجليزيّة: Immunotherapy)، والتي تُستخدَم للوقاية من حدوث الحساسيّة.[٣]


العلاج المنزليّ

يُمكن التخفيف من مشكلة انتفاخ الشفاه منزليّاً باتِّباع بعض الإجراءات، والنصائح، ومنها ما يأتي:[١]

  • استخدام كمّادات الثلج، وتطبيقها على الشفاه بعد لفِّها في قطعة من القماش، حيث يُمكن أن تُساهم في التخفيف من الالتهاب.
  • استخدام مُرطِّبات البشرة، مثل: مُرطِّب الصبر؛ وذلك للتخفيف من انتفاخ الشفاه الناجم عن الإصابة بحروق الشمس.
  • تجنُّب تناول الأطعمة التي قد تتسبَّب في تحفيز الإصابة بالحساسيّة.[٢]
  • تجنُّب تناول الأدوية التي قد تُثير الحساسيّة، مثل: البنسلين (بالإنجليزيّة: Penicillin).[٢]


أعراض انتفاخ الشفاه

هناك بعض الأعراض الأخرى التي قد تظهر على المُصاب، بالإضافة إلى تورُّم الشفاه، وانتفاخها، ومنها:[٣]

  • زيادة حساسيّة الشفاه للَّمس.
  • ظهور التقرُّحات.
  • تشقُّق الجلد.
  • احمرار الشفاه.


أسباب انتفاخ الشفاه

تُوجَد أسباب عِدَّة قد تُؤدِّي إلى الإصابة بانتفاخ الشفاه، ومنها:[٤]

  • التعرُّض للإصابات على الوجه، أو الشفاه، كالتعرُّض للحروق.
  • الإصابة بمتلازمة حساسيّة الفم (بالإنجليزيّة: Oral Allergy Syndrome).
  • المُعاناة من تشقُّق الشفاه الشديد، أو تعرُّضها لحروق الشمس.
  • ظهور السليلة المخاطيّة، أو القيلة المخاطيّة (بالإنجليزيّة: Mucocele) على الشفاه.
  • الإصابة بالوذمة الوعائيّة (بالإنجليزيّة: Angioedema).
  • الإصابة بالعدوى، سواء كانت عدوى فيروسيّة، أو بكتيريّة، أو فطريّة.
  • التعرُّض لعوامل التحسُّس في الجو، مثل: أبواغ العفن، وحبوب اللقاح، والغُبار، ووبر الحيوانات الأليفة.[٣]
  • الإصابة بصدمة الحساسيّة.[٣]
  • المُعاناة من مشكلة التهاب الشفاه الحبيبيّ.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب www.healthline.com, "Why Is My Lip Swollen When I Wake Up?"، www.healthline.com, Retrieved 9-2-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث Kristeen Cherney, "6 Causes of Swollen Lips"، www.healthline.com, Retrieved 9-2-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج Tom Seymour , "Why are my lips swollen?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 9-2-2019. Edited.
  4. Kristin Hayes, "What Causes Swollen Lips?"، www.verywellhealth.com, Retrieved 9-2-2019. Edited.
22 مشاهدة
Group 8 Group 8 Copy