خصائص الحيوانات اللافقارية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٥٦ ، ٢ أغسطس ٢٠١٨
خصائص الحيوانات اللافقارية

خصائص الحيوانات اللافقارية

يدل مصطلح اللافقاريات على أي حيوان يفتقر إلى العمود الفقري، وتشكل الحيوانات اللافقارية أكثر من 90% من جميع أنواع الحيوانات الحية، جميعها يُصنف تحت شعبة الكورداتا، وهي تعيش في جميع أنحاء العالم، وتُعد عنصرًا رئيسياً في سلاسل الغذاء للطيور والأسماك والكثير من الفقاريات، كما أنّها غذاء للإنسان أيضاً، وتضم اللافقاريات العديد من الحيوانات مثل العناكب، وقنديل البحر، ونجوم البحر، والحبار، وسرطان البحر، وقنافذ البحر، والمحار، والكركند، وديدان الأرض، والقواقع، والإسفنج، والحشرات،[١] ومن أهم خصائص الحيوانات اللافقارية ما يلي:[٢]


العمود الفقري

من أهم خصائص الحيوانات اللافقارية هو عدم امتلاكها عمود فقري مثل الفقاريات، وتمتلك بعض الأنواع من اللافقاريات هيكل عظمي ولكنه لا يتكون من العظام.[٢]


الهضم

تمتلك اللافقاريات نوعين من النظام الهضمي وهما: نظام هضمي غير مكتمل يتكون من تجويف الهضم مع فتحة واحدة تعمل عمل الفم والشرج، ونظام هضمي مكتمل يتكون من الجهاز الهضمي مع فتحتين؛ إحداهما هي الفم، والأخرى هي الشرج.[٢]


الحركة

تشترك جميع اللافقاريات بقدرتها على الحركة خلال مرحلة ما على الأقل من دورة حياتها، ويتحرك بعضها عن طريق تيارات المياه مثل قناديل البحر؛ حيث إنّها لا تستطيع التحكم باتجاه الحركة، والبعض يستطيع التحكم بالاتجاه مثل الدودة المستديرة، وهناك لافقاريات تمتلك أطراف للحركة مثل الذبابة.[٢]


الغذاء

هناك أنواع من الفقاريات تتغذى على الأعشاب وأنواع أخرى على اللحوم، فالإسفنج يصفي الكائنات الحية الدقيقة الموجودة في الماء، وتأكل العناكب الحشرات الأخرى، ويجلب النمل القاطع أنواع محددة من أوراق النبات لتنمو عليها الفطريات التي يفضلونها، وتعمل بعض الأنواع من اللافقاريات على تحليل جيف الحيوانات الفقارية الكبيرة؛ فمثلًا يقوم النمل بالتجمع على جيف السناجب أو الطيور الصغيرة لتفتيتها وتحليلها.[٣]


المراجع

  1. "Invertebrate", britannica, Retrieved 2018-7-4. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث "Invertebrate Diversity", ck12, Retrieved 2018-7-4. Edited.
  3. Bob Strauss (2017-10-24), "Facts About Invertebrates"، thoughtco, Retrieved 2018-7-22. Edited.