خصائص موجات الضوء

كتابة - آخر تحديث: ١٤:٠٠ ، ٢١ أكتوبر ٢٠١٨
خصائص موجات الضوء

خصائص موجات الضّوء

تشتركُ الموجات في الخصائص الرئيسيّة، وما يلي هذه الخصائص:[١]

  • السّرعة: تُقاس سرعة الموجة، والتي تعبّر عن السّرعة الأفقيّة لنقطةٍ ما على موجةٍ أثناء انتشارها بالأمتار لكل ثانيّة من الزّمن.
  • التّردد: يُقاس التّردد، والذي يعبّر عن عدد الموجات الكليّ الذي يقطع نقطةً ما في الثّانية الواحدة بوحدة الهيرتز، أو معكوس الثّانية.
  • الفترة: تُقاس الفترة، والتي تعبّر عن الزّمن اللازم لمرور موجةٍ كاملةٍ عبر نقطةٍ معيّنةٍ بوحدة الثوانيّ.
  • طول الموجة: يُقاس طول الموجة، والذي يعبّر عن المسافة الواقعة بين قمم الموجات المتجاورة بوحدة الأمتار.
  • سعة الموجة: تُقاس سعة الموجة والتي تعبّر عن ارتفاع الموجة، بوحدة الأمتار.


موجات الضّوء

يمكنُ التعبير عن الضّوء بأنّه تدفّق جسيمات صغيرة تُسمّى الفوتونات، أو أنّه طاقة تنتشر بسرعة تبلغ ثلاثمئة ألف كيلومتر في الثّانيّة الواحدة تقريباً، أو بأنّه ظاهرة موجيّة؛ حيث ينتشر الضّوء على شكل موجات بطريقةٍ مشابهةٍ لانتشار الأمواج على سطح الماء؛ بحيث تهتز جميع النّقاط الواقعة على سطح الموجة بحركةٍ واحدةٍ، وتنطلقُ جُسميات الفوتونات باتّجاه انتشار الاهتزاز؛ والذي يكون بشكل عموديّ على سطح الموجة.[٢]


مصادر الضّوء

نذكر فيما يلي مصادر الضّوء:[٣]

  • التّألق: يُطلق على الطريقة التي يُنتَج بها الضّوء عند انتقال الإلكترونات النشطة في المواد السّاخنة، وغير السّاخنة لمستويات طاقة أقلّ اسم التألّق (بالإنجليزيّة: Luminescence).
  • الإنارة: يُطلق على الطريقة التي يُنتج بها الضّوء من خلال المواد السّاخنة اسم الإنارة(بالإنجليزيّة: Incandescence).


سرعة الضّوء في الفراغ

تبلغُ سرعة الضّوء في الفراغ 299.792.458 متراً في الثّانية الواحدة، وتقل هذه القيمة عند مرور الضّوء بالأوساط الشفّافة، وكذلك تختلف سرعته عند المرور بوسطين مختلفين، فيتعرّض للانكسار، أو الانعكاس، وذلك بحسب طبيعة الوسط الذي يمرّ به.[٢]


المراجع

  1. "Properties of waves", theory.uwinnipeg.ca,29-9-1999، Retrieved 26-9-2018. Edited.
  2. ^ أ ب "ضوء"، www.marefa.org، اطّلع عليه بتاريخ 26-9-2018. بتصرّف.
  3. "The Nature Of Light", physics.info, Retrieved 26-9-2018. Edited.