خطوات العناية بالبشرة

كتابة - آخر تحديث: ٢٠:٤٤ ، ٢ فبراير ٢٠١٩
خطوات العناية بالبشرة

العناية بالبشرة

إنّ البشرة الشابة والصحيّة بشكلٍ طبيعيّ تبدو أجمل من البشرة التي يجمّلها المكياج، وللحفاظ على جمال وشباب البشرة لوقتٍ أطول يجب الحرص على العناية بالبشرة، وقد تحتار بعض السيدات في كيفيّة العناية بالبشرة؛ لكثرة منتجات العنايّة المتوفّرة في الأسواق، ولاختلاف أنواع البشرة، فخطوات العناية بالبشرة الصّحيحة تتطلّب معرفة نوع البشرة، ومن خلال ذلك يمكن بناء روتين عناية مناسب وخاص بها،[١][٢] وسنعرض في هذا المقال الخطوات الأساسيّة للعناية بالبشرة، وطرق العناية المناسبة لأنواع البشرة المختلفة.


خطوات العناية بالبشرة

يمكن الاعتناء بالبشرة من خلال اتباع الخطوات الآتية:

  • إزالة المكياج: يجب إزالة المكياج قبل النوم باستخدام مزيل المكياج، وعدم الاعتماد على منظف البشرة في إزالته؛ لأنّه لا يزيل المكياج كليّاً، ويمكن استخدام المزيلات المخصّصة لمنطقة العينين والشّفاه لصعوبة تنظيفها من المكياج،[٢] ويمكن إزالة المكياج بطريقة طبيعية مثل استخدام خليط زيت الجوجوبا وماء الورد للحفاظ على تغذية وإشراق البشرة، والطريقة هي:[٣]
    • المكونات:
      • 30 ملل تقريباً من زيت الجوجوبا العضوي.
      • 30 ملل تقريباً من ماء الورد.
    • طريقة التحضير:
      • يُوضع زيت الجوجوبا وماء الورد في إناء بغطاء.
      • يُرجّ الإناء جيّداً قبل استخدام الخليط.
      • توضع كميّة مناسبة من الخليط على العينين والوجه بالكامل باستخدام قطعةٍ من القطن.
      • يُمسح الوجه بقطعة قماشٍ ناعمةٍ وجافة.
      • تُكرر هذه العملية لإزالة المكياج كليّاً.
  • تنظيف الوجه: يجب غسل الوجه مرتين يوميّاً، مرةً صباحاً ومرةً قبل النّوم باستخدام الماء الدافئ لإزالة الأوساخ، وتدليك الوجه باستخدام غسول الوجه بحركاتٍ دائريّة، وغسله بالماء الدّافئ، ويُفضّل تجنب الماء الساخن، وتجفيف الوجه بالطبطبة باستخدام منشفةٍ نظيفةٍ.[٢]
  • وضع التونر: يُفضّل وضع التونر على البشرة بعد تنظيفها وتجفيفها باستخدام قطعةٍ من القطن، مع الحرص على تجنّب منطقة العينين، وتركه ليجفّ وحده وعدم غسله، والأخذ بعين الاعتبار استخدام التونر الخالي من الكحول للبشرة الحساسة.[٢]
  • استخدام المرطب: حيث يُنصح بتدليك الوجه والرقبة باستخدام المرطب بحركاتٍ دائريّة، ويمكن استخدام كريم العيون على منطقة العينين إذا كانت العيون مصابة بالانتفاخ، أو الهالات السّوداء، أو التجاعيد، وذلك بوضع الكريم بالطبطبة بالإصبع بلطفٍ حول العينين.[٢]
  • تقشير البشرة: يجب تقشير البشرة مرّةً أو مرتين أسبوعيّاً بالغسول المقشّر، أو بالقفاز المخصّص للتّقشير، أو بالإسفنجة، مع الحرص على عدم الفرك بقوة، لأنّ الفرك الشّديد يُعدّ ضارّاً بالبشرة، كما يجب الأخذ بعين الاعتبار عدم تقشير البشرة إذا كانت مصابةً بحبّ الشّباب أو فرط التصبّغ.[٢]
  • وضع واقي الشمس: فالتّعرض اليوميّ لأشعة الشّمس قد يسبّب الشّيخوخة المبكّرة للبشرة، والتصبّغات، ولحماية البشرة يجب وضع واقي الشمس الذي يمتلك عامل حمايةٍ شمسيّاً يساوي 30 أو أكثر قبل الخروج من المنزل بـ15 دقيقة، وذلك بعد وضع المرطّب، وقبل وضع المكياج.[٢]


إرشادات للعناية بالبشرة الدهنية

إنّ البشرة الدهنيّة تحتاج إلى العناية للسيطرة على إفراز الدّهون في البشرة، وفي النقاط الآتية بعض النصائح للعناية للبشرة:[٢]

  • اختيار منظّف البشرة المناسب: حيث يُعدّ المنظّف ذو الرّغوة (بالإنجليزية: Foaming cleansers) من أفضل المنظّفات لإزالة الزّيوت بلطفٍ، ويجب الأخذ بعين الاعتبار عدم الإفراط في غسل البشرة، والاكتفاء بمرتين يوميّاً؛ لأنّ الإفراط في غسل البشرة الدهنية يسبّب زيادة إفراز الدهون والبثور.
  • اختيار منتجات العناية بالبشرة المناسبة: إذ تحتوي بعض المنتجات على مكوّنات فعالة في مقاومة حبّ الشّباب إذا كانت البشرة معرضة لحب الشّبابـ، مثل كركب بيروكسي البنزويل، وحمض الساليسيليك (بالإنجليزية:Salicylic acid)، والريتينويد، وأحماض ألفا هيدروكسي، كحمض الجليكوليك أو حمض اللاكتيك.
  • اختيار المرطّب القائم على الماء: إذ يُعدّ المرطّب المناسب للبشرة الدّهنية هو القائم على الماء أو الجل.
  • عدم لمس الوجه باليدين: حيث إنّ اليدين تنقل البكتيريا إلى البشرة، ممّا يؤدي إلى إصابتها بالبثور، لذلك يجب تجنّب لمس الوجه إلا بعد غسل اليدين بالماء والصّابون.
  • عدم العبث بالبثور: فالعبث بها قد يجعل الحالة أكثر سوءاً، ومؤلمة أكثر، ويسبّب تندّب البشرة، لذلك يجب تجنب العبث بها.
  • استخدام أقنعة الطّين إذ تقلل أقنعة الطّين من الدّهون في البشرة، ويمكن استخدامها بهذه الطريقة:
    • المكونات: قناع الطين.
    • طريقة التحضير:
      • يُوزع قناع الطّين على الوجه و يكون ذلك بعد تنظيف سابق للوجه.
      • يُترك القناع على البشرة مدّة 15-20 دقيقة.
      • تُغسل البشرة، ويُوضع المرطّب عليها لترطيبها.


إرشادات للعناية بالبشرة الجافة والحساسة

تحتاج البشرة الجافة والحساسة إلى التّهدئة، ومن طرق العناية بها ما يأتي:[٢]

  • غسل البشرة: إذ تحتاج البشرة الجافة والحساسة إلى الدّهون المفيدة لها، لذلك يجب الاكتفاء بغسل الوجه بالماء الدّافئ وتجفيفه بالطّبطبة دون استخدام المنظّف واستخدامه فقط عند غسل البشرة ليلاً.
  • إزالة المكياج بالمنظّف القائم على الزّيت: يُفضل استخدام المنظّف القائم على الزّيت للبشرة الجافة والحساسة من مزيلات المكياج الأخرى؛ لأنّها تحتوي على الكحول والمكوّنات القاسيّة على البشرة التي تسبّب جفاف وتهيج البشرة.
  • استخدام السيروم: حيث يُنصح بوضع السيروم (بالإنجليزية: Serum) على البشرة وتركه لتمتصه البشرة قبل وضع المرطّب لزيادة التّرطيب.
  • استخدام الكريمات القائمة على الزيوت: فالمنتجات القائمة على الزّيوت مناسبة للبشرة الجافة، وذلك لأنّها ترطب البشرة، ويمكن استخدام الزيوت المعدنيّة أو الفازلين للبشرة المتقشّرة والمتشقّقة، وزيت الجوجوبا للحفاظ على الرّطوبة في البشرة.
  • اختيار المكونات المهدئة للبشرة: حيث إنّ تهيّج البشرة وتقشّرها تُعدّ من الأعراض الشّائعة في البشرة الجافة والحساسة، لذلك فإنّ استخدام المرطّب الذي يحتوي على مستخلص الألوفيرا أو البابونج أو الشّاي الأخضر يمكن أن يساهم في تهدئة البشرة.
  • تجنّب المكونات المهيّجة للبشرة: حيث تُعدّ كلٌّ من الكحول، والمواد القابضة (بالإنجليزية: Astringents)، وزيت الكافور، والعطور، مكوّناتٍ تسبّب تهيّج البشرة وجفافها.


المراجع

  1. "CTM Routine – The Basics of Skin Care"، www.stylecraze.com, Retrieved 2018-10-30. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ "How to Establish an Effective Skincare Routine", www.wikihow.com, Retrieved 2018-10-30. Edited.
  3. Maanasi Radhakrishnan (2018-2-9), "How To Make Jojoba Oil Makeup Remover?"، www.stylecraze.com, Retrieved 2018-10-30. Edited.