خواص ومضار الزعفران

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:٠٦ ، ٥ أكتوبر ٢٠١٦
خواص ومضار الزعفران

الزعفران

هو أحد الأعشاب المُعمّرة ذات اللون الأصفر والرائحة العطرية المميزة، ويُستعمل في الصناعات المختلفة؛ لإكسابها اللون، ويُضاف للشوربة والمشروبات المتنوعة؛ من أجل تحسين طعمها، كما يُضاف لبعض الحلويات نظراً لاحتوائِه على عناصر غذائية ضرورية للجسم كالكالسيوم، والفيتامينات، والبروتينات. في هذا المقال سوف نتحدّث عن خواص الزعفران للجسم بشكل عام، وللبشرة بشكل خاص، ومضاره.


خواص الزعفران العامة

يمتلك الزّعفران العديد من الفوائد الصحية للجسم بشكلٍ عام، وللشعر والبشرة بشكلٍ خاص، وتتمثل هذه الفوائد بما يلي:

  • الوقاية من الأمراض المختلفة؛ نظراً لاحتوائه على العديد من المكونات الكيميائية النباتية.
  • العمل كمضاد للأكسدة، ومانع للتّفاعلات الحرّة التي تصيب الجسم بالأمراض؛ إذ يحتوي على مكوّنات نشطة.
  • الوقاية من الإصابة بأمراض السرطان.
  • تنشيط الإفراز البولي.
  • تخفيف الآلام في فترة الطمث لدى النساء.
  • علاج الربو، ونزلات البرد، والسعال الشديد، بالإضافة إلى طرد البلغم.
  • طرد الغازات المحتبسة.
  • زيادة إفراز الغدد العرقية، وبالتالي تخليص الجسم من السموم المختلفة.
  • العمل كمضاد للاكتئاب والإحباط، وبالتالي تهدئة الاضطرابات النفسية.
  • علاج مشاكل الجهاز الهضمي المتمثلة في الإمساك والإسهال، وتسهيل عملية الهضم، وطرد الديدان المعويّة والمعدية، بالإضافة إلى تهدئة تهيجات المعدة والأمعاء.
  • تشكيل الخلايا، وإصلاح أي خلل يمكن أن يصيبها.
  • الحفاظ على مستوى ضغط الدم، والحدّ من الإصابة بأمراض القلب.
  • علاج تساقط الشعر، وبالتالي زيادة نموه، وذلك بخلطه مع عرق السوس، والحليب، ووضعه على فروة الرّأس لمدّة لا تقل عن ساعة، ثم غسله.


خواص الزعفران للبشرة

  • زيادة تألّقها ونعومتها؛ إذ يمكن عمل خليط من مسحوق الصندل، والزعفران، والحليب، وتطبيقه على الوجه عندما يكون رطباً، ثم غسله بعد مرور عشرين دقيقة.
  • تفتيحها والتخلّص من البقع والهالات الداكنة.
  • علاج حب الشباب، والبثور؛ نظراً لاحتوائه على مواد مضادة للفطريات.
  • علاج الجلد المرهق وتنشيطه، وبالتالي تحسين الدورة الدموية.
  • زيادة نضارتها من خلال خلطه مع العسل، وتدليك الوجه بالخليط.
  • تحسين نسيج الوجه، عن طريق عمل قناع من الماء المغلي، والحليب، والزعفران، ووضعه على الوجه لمدة ربع ساعة، ثم غسله بالماء البارد.
  • تنعيم وتَرطيب الجافة منها عن طريق عمل خليط من خيوط الزعفران وماء الورد، ووضعه عليها.
  • تخفيف تهيُّجها، من خلال إضافته إلى ماء الاستحمام الساخن، ونقع الجسم به.


مضار الزعفران

إنّ وجود الكثير من الخواص والفوائد للزعفران لا يعني خلوّه من بعض المضار، حيث تتمثل مضاره فيما يلي:

  • يُسبّب الصداع، والغثيان، وجفاف الفم لبعض الأشخاص عند تناوله بكثرة.
  • يؤدّي إلى حدوث الإجهاض أثناء الحمل عند تراكمه في الجسم
  • يؤدّي إلى حدوث تداخلات دوائية عند تناوله من قبل الأشخاص الذين يعانون من مشاكل نفسية.