خواطر عن البحر

خواطر عن البحر

يعدّ البحر من أروع النعم المسخّرة للإنسان والتي تدلّ على عظمة الخالق، فعنده يقف اللسان عاجزاً عن وصف جماله وسحره، وهو مصدر إلهام للكثير من الشعراء والكتاب، فنجد العديد من الأشعار والخواطر التي تحدّثت عنه، وسنذكر في هذا المقال أجمل الخواطر عن البحر وسحره.


خواطر عن البحر

  • انتظرتُ غروبكِ أيّتها الشمس لأرى ذلك الإشعاع الهزيل الذي يودع البحر .. وتلك القوارب تودع يوماً مضى من حياتي.
  • انتظرتُ ذلك المنظر لأبقى لحظات مع نفسي أتأمل الشفق الأحمر وهو يحتضن التل وداعاً.
  • انتظرتُ ذلك المنظر العجيب الذي يحوّل البحر والجو إلى مكان آخر .. مَكان لن تنساه العين ينسيك الهموم والأحزان التي تكتم أنفاسك ويودعك بغروب يملأ القلوب بمشاعر عذبه.
  • البحر ما أجمله وقت الغروب .. ما أجمل صفاءه فيذكرني بالمحبوب، هو الصديق الذي تحفظ لديه أسرارك، هو الذي يساعدك على تجميع أفكارك ومع ذلك احذر تقلباته.
  • البحر هو داري، هو وطني وجاري، أعشق فيه جنونه ورقّته وشجونه، أحكي له أفراحي، وأغرق فيه أحزاني، ودائماً يسمعني وفي سرّي يحفظني.
  • ما أروع البحر حين يطل عليه العشاق .. وما أشد ظلمته حين تطل منه الذكريات .. وتنكسر على ضفافه الأحلام.
  • حملتُ أوراقي واتجهت إلى البحر .. اتجهتُ هناك لأرى ذلك المنظر الذي لطالما ملأ القلوب بمشاعر تختلط عند رؤيته وتهمس العيون بما في الخواطر من جنون لأجله.
  • أقذف فيه كلّ الأمي وهمومي .. أشكو له كل أحزاني وأفراحي .. فحياتي هي للبحر والبحر هو حياتي.
  • بدء ذلك البحر يمتلئ بخيوط الغروب وأصوات تلك الأمواج تغرسُ الشوق في قلبي .. نعم إنه شوق الرؤية إلى السماء والشمس تغرب.
  • في لحظة غروبكِ أيتها الشمس وأنتِ تاركةٌ لنا منظر ترقّ به المشاعر وتلين .. منظر رائع يسحر ُ عيون كثير من الناس .. منظر يحيي القلوب البائسة .. إنه ذلك اللون لون الغروب .. الذي طوى صفحات الأمس وبث الحياة في النفس .. ملأ الأرجاء بعطره .. وغمر المشاعر بروعته.
  • كل إنسان قبطان في البحر الساكن.
  • قطرة فوق قطرة بحر .. وحكمة فوق حكمة علم.
  • القشة في البحر يحركها التيار والغصن على الشجرة تحرّكه الريح .. والإنسان وحده هو الذي تحرّكه الإرادة.
  • حتى أعظم حيتان البحر ليس لديها أي قوة في الصحراء.
  • كل صخرة هي حرف وكل بحيرة هي عبارة وكل مدينة هي وقفة، فوق كل مقطع وفوق كل صفحة لي هناك دائماً شيء من ظلال السحب أو زبد البحر.
  • الرجل هو البحر، والمرأة هي البحيرة؛ فالبحر تزينه اللآلئ، والبحيرة تزينها مناظرها الشاعرية الجميلة.
  • الحياة فيض من الذكريات تصب في بحر النسيان .. أمّا الموت فهو الحقيقة الراسخة.
  • كل السواقي تنتهي إلى البحر.
  • حظاً أعطني وفي البحر أرمني.
  • ليس اللؤلؤ سوى رأي البحر في الصدف، وليس الماء سوى رأي الزمن في الفحم.
  • مثلما يعود النهر إلى البحر هكذا يعود عطاء الإنسان إليه.
  • لو أصغت الطبيعة إلى مواعظنا في القناعة لما جرى فيها نهر إلى البحر ولما تحول شتاء إلى ربيع.
  • اصنع جميلاً وارمه في البحر .. فإذا تجاهله السمك فإنّ الله يحفظه.
  • لم يعد هناك وسيلة للخروج من حالتنا الراهنة إلا عن طريق صياغة الطريق نحو هدفنا، بعنف وقوة، على بحر من الدم وتحت أفق مشتعل بالنار.
  • اعمل الخير وارمه في البحر .. شرط أن يراك أحدهم وأنتَ تفعل ذلك .. عندها سيخبر الآخرين أنك لا تفعل الخير فقط .. بل وترميه في البحر أيضاً.
  • من بلع البحر يستطيع أن يبلع جرعة أخرى.
  • يملك البحر باليدين، وتملك الأرض بالشفتين.
  • عندما يكون البحر هادئا، يصبح قبطان كل باخرة جيّداً.
  • عندما يهدأ البحر يصبح كل نوتي قبطانا.
  • حيث يوجد بحر يوجد قراصنة.
  • البذر الجيد ولو سقط في البحر لأنبت جزيرة.
  • قطرة من الحكمة خير من بحر من الثروة.
  • إذا أردت أن تبني سفينة، لا تدفع الناس لجمع الأخشاب ولا تبدأ في توزيع المهام والأعمال .. بل الأفضل أن تعلمهم أن يتوقوا إلى اتساع البحر اللانهائي.
  • ألا ما أشبه الإنسان في الحياة بالسفينة في أمواج هذا البحر .. إن ارتفعت السفينة أو انخفضت أو مادت، فليس ذلك منها وحدها، بل ما حولها .. ولن تستطيع هذه السفينة أن تملك من قانون ما حولها شيئاً، ولكن قانونها هي الثبات، والتوازن، والاهتداء إلى قصدها ونجاتها في قانونها.. فلا يعتبنّ الإنسان على الدنيا وأحكامها، ولكن فليجتهد أن يحكم نفسه.
  • ابن صرح المجد على رأس الضحايا .. وأشد عرش الأعلى رغم البلايا .. خض غمار الهول غوصاً إنما .. لؤلؤ التيجان في بحر المنايا .. إنّما الدنيا جهاد، من ينم يومه داسته أقدام الرزايا.
  • ومن قصد البحر استقل السواقيا.
  • أما ترى البحر يعلو فوقه جيف .. وتستقر بأقصى قعره الدرر.
  • أمرتني بركوب البحر أقطعه .. غيري لك الفضل أخصصه بذا الداء .. ما أنتَ نوح فتنجيني سفينته .. ولا المسيح أنا أمشي على الماء.
  • ثلاثة ليس لها أمان .. البحر والسلطان والزمان.
  • فإن يك بحر الحنطليين واحداً .. فما تستوي حيتانه والضفادع .. وما يستوي صدر القناة وزجها .. وما تستوي في الراحتين الأصابع.
  • كالبحر يقذف للقريب جواهراً .. جوداً ويبعث للبعيد سحائبا.
  • كالبحر يرسب فيه لؤلؤه .. سفلاً وتعلو فوقه جيفه.
  • لا أركب البحر أخشى عليّ منه المعاطب .. طين أنا وهو ماء .. والماء في الطين ذائب.
  • ملأنا البر حتى ضاق عنا .. وماء البحر نملؤه سفيناً .. إذا بلغ الفطام لنا صبي .. تخر له الجبابر ساجدينا.
  • أعظم الحيتان البحرية لا تمتلك أي قوة وسط الصحراء.
  • الرجل يشابه البحر والمرأة تشابه البحيرة فالبحر تزيّنه اللآلئ وزينة البحيرة هي المناظر الشاعرية المبهرة.
  • يعني هدوء البحر في الغالب أن العاصفة قادمة وهذا يتشابه مع الحياة عند هدوءها.
  • البحر الهادئ يغري الإنسان حتى يقترب منه، لكنه يطرح في النفس الكثير من التساؤلات ويجعلها تريد أن تتعرف على سر هذا الهدوء على الرغم من الصخب المتزايد في الأعماق.
  • يُقال دائمًا أن هدوء البحر غادر وأن هذا الهدوء يستمر للحظة سريعة ويسبق جنون الأمواج، فهدوء البحر لا يمثل إلا استراحة محارب.
  • الشخص الذي يريد أن يتعرف على الحياة بمعناها الحقيقي عليه أن يقف في مواجهة البحر مرتين مرة وهو هادئ بشدة ومرة وهو هائج بشدة، فالبحر الهائج هو الجنون الأكبر في الطبيعة الذي لا يعادله جنون.
  • أمواج البحر الهائج تحمل رسائل من البحر إلى صخور الشاطئ ورماله، وكأنه يبوح لها ببعض مما يدور في أعماقه من جبروت وقوة وجنون.
  • البحر الهائج يتشابه مع الرجل الغاضب الذي لا يمكنه أن يفعل أي شيءٍ إلا أن يضرب صخور الشاطئ بكل ما لديه من قوة حتى يصير أكثر هدوءًا وطمأنينة.
  • قسوة البحر الهائج بأمواجه لا يعني أنها تقسو على السفن التي تعقد صداقات مع البحر وتستطيع التناغم معه أوقات هياجه وأوقات هدوءه، فالبحر والسفن أصدقاء طوال الدهر.
  • رؤية غروب الشمس على صفحة البحر يمنح نفس الإنسان شعورًا بالمتعة والراحة، حيث أنه منظر مشبع بالخيال والتأمل وذلك عندما تخلف الشمس لون الشفق خلفها حتى يمتزج باللون الأزرق.
  • يستطيع هدوء البحر أن يقوم بتعليم الناس الصبر حتى يكونوا مثل البحر، حيث أنه بجميع ما فيه من قوة وعظمة لكنه هادئ ولا يثور إلا في الأوقات التي تلزم ذلك.
  • المتمعن في البحر حال هياجه يتساءل بينه وبين نفسه عن ما إذا كان البحر تسيطر عليه حالة الغضب في أعماقه أم لا، وكيف يمكن للأحياء في عمق البحر أن يستطيعوا التأقلم مع هذا الهياج.
839 مشاهدة
للأعلى للأسفل