درجة انصهار الذهب

كتابة - آخر تحديث: ١٨:٣٩ ، ١٧ مارس ٢٠١٨
درجة انصهار الذهب

درجة انصهار الذهب

تبلغ درجة انصهار مادّة الذّهب 1063 درجة مئويّة، أو 1945 فهرنهايت،[١] ويعبّر المفهوم العلميّ لدرجة انصهار المادّة عن درجة الحرارة التي تتغيّر عندها حالة المادّة من الصلبة إلى السائلة، وتحت ظروف الضغط الجويّ المعياريّة ستنصهر المواد الصلبة النقيّة عند درجات حرارة مختلفة معيّنة؛ ولذلك تعتبر درجة حرارة انصهار المادّة صفة مميّزة لها.[٢]


معلومات عن الذهب

يعتبر الذّهب أحد أنواع العناصر الكيميائيّة، ويتميّز بلونه الأصفر اللامع، ويعتبر من المعادن الثمينة، ويوجد في المجموعة 11 من الجدول الدّوري والفترة 6، ويتميّز بالعديد من الصّفات التي ساعدت في إعطائه قيمته الاستثنائيّة، ويتّصف بلونه الجذّاب والساطع، ومدّة صلاحيته الدائمة حيث إنّه غير قابل للتّلف، وغالباً ما يوجد في شكلٍ نقيٍّ نسبياً.[١]


استخدامات سبائك الذهب

يُخزّن الذّهب الخام غالباً على شكل سبائك، وتُستخدم كنوعٍ من أنواع المجوهرات بكلا شكليها النقي والسبيكة، أمّا مصطلح قيراط فإنّه يعبّر عن كميّة الذّهب الموجودة في السبيكة، حيث إنّ 24 قيراطاً يُشير إلى الذّهب الخالص ولكنّه يتميّز بالليونة، أمّا سبائك 18-9 قيراطاً ينتشر استخدامها لأنّها أكثر صلاحيّة، وللذّهب عدّة استخدامات أخرى ومنها ما يلي:[٣]

  • استخدامه كعملةٍ معدنيّةٍ، بالإضافة لاعتباره نظاماً نقديّاً في بعض الدول.
  • طرقه للحصول على أوراق رقيقة جداً تُستخدم في الأعمال الفنيّة والزخرفية.
  • تغطية بعض المواد المعدنيّة بالطلاء الكهربائي المُضاف له طبقة رقيقة من الذهب.
  • صناعة أدوات الساعات، ومفاصل الأطراف الاصطناعيّة، والمجوهرات زهيدة الثمن، والموصلات الكهربائيّة.
  • حماية أسلاك النحاس الموصلة للكهرباء بسبب موصليته الجيّدة للكهرباء، وتميّزه بعدم تآكله.
  • صناعة الدوائر الكهربائيّة داخل الحواسيب باستخدام أسلاك الذّهب الرقيقة.
  • استخدام سبيكة الذهب بحشوات الأسنان، ومادّة الذّهب في علاج المفاصل.
  • استخدام الجسيمات النانويّة للذهب بشكلٍ متزايد كمحفّز صناعي، كالكحول متعدد الفاينيل المُستخدم لصناعة الغراء، والطّلاء.


المراجع

  1. ^ أ ب 23-2-2018, "Gold"، www.britannica.com, Retrieved 28-2-2018. Edited.
  2. "Melting Point", www.encyclopedia.com, Retrieved 28-2-2018. Edited.
  3. "Gold", www.rsc.org, Retrieved 28-2-2018. Edited.