درجة غليان الزئبق

كتابة - آخر تحديث: ١٤:٢٨ ، ٢٥ يوليو ٢٠١٨
درجة غليان الزئبق

درجة غليان عنصر الزئبق

درجة غليان الزئبق هي356.9 درجة مئوية؛ ومن الجدير بالذكر أنه عبارة عن عنصر كيميائي أبيض مائل إلى الفضي، رمزه الكيميائي Hg وهو مشتق من الكلمة اللاتينية "hydrargyrm" أي الفضة السائلة، ويقع في المجموعة الثانية عشرة من الجدول الدوري، وقد عرف في مصر والشرق منذ 1500 عام قبل الميلاد، وبالرغم من اكتشاف سميته في وقت مبكر إلا أنه استخدم بدايةً في الأغراض الطبية، ويعد الزئبق بأنه العنصر الوحيد الذي يكون سائلاً عند درجة حرارة الغرفة.[١]


خصائص عنصر الزئبق

يتميز الزئبق بالعديد من الخصائص، ومنها:[١]

  • العدد الذري له 80.
  • وزنه الذري 200.59.
  • درجة انصهاره 38.87 درجة مئوية.


حقائق حول الزئبق

تتوفر العديد من الحقائق حول الزئبق، ومنها:[٢]

  • يعد الزئبق من العناصر النادرة الوجود في القشرة الأرضية، ويشكل حوالي 0.08 جزء في المليون، ويتواجد عادةً في كبرتيد الزئبق.
  • يتفاعل الزئبق بسهولة مع الألومنيوم، لذلك لا يسمح به في الطائرات والتي يعد الألومنيوم المعدن الشائع فيها، حيث يؤدي تفاعل المادتين إلى تلف طبقة الأكسيد التي تحمي الألومنيوم من الأكسدة، وبالتالي تعرض الألومنيوم إلى التآكل.
  • يعد الزئبق موصل ضعيف للحرارة والكهرباء، كما أنه لا يتفاعل مع معظم الأحماض.


استخدامات الزئبق

يستخدم الزئبق في العديد من التطبيقات، ومنها:[٣]

  • يستخدم حالياً بشكل رئيسي في الصناعات الكيميائية كمادة كحفزة، كما يستخدم في بعض المفاتيح الكهربائية والمحولات.
  • استخدم سابقاً بشكل رئيسي في صناعة هيدروكسيد الصوديوم والكلور عن طريق التحليل الكهربائي للمحلول الملحي، وفي صناعة البطاريات ومصابيح الفلورسنت ومقاييس الحرارة والبارومترات، ولكن تم التخلص من هذه الصناعات.
  • تستخدم حشوات الزئبق في حشوات الأسنان.
  • يستخدم الزئبق في صنع المرايا السائلة، وكطبقة أولية في الأسلحة النارية، وفي أحبار الوشم، ومحاليل العدسات اللاصقة، ومستحضرات التجميل.[٢]



المراجع

  1. ^ أ ب The Editors of Encyclopaedia Britannica, "Mercury"، www.britannica.com, Retrieved 23-7-2018. Edited.
  2. ^ أ ب Anne Marie Helmenstine, Ph.D. (3-4-2018), "10 Mercury Facts (Element)"، www.thoughtco.com, Retrieved 23-7-2018. Edited.
  3. "Mercury", www.rsc.org, Retrieved 23-7-2018. Edited.