دعاء الزوجة لزوجها

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:١٩ ، ٢ يونيو ٢٠١٩
دعاء الزوجة لزوجها

دعاء الزوجة لزوجها

من أشكال العبادة الدعاء، وفي ذلك قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم: (إنَّ الدُّعاءَ هو العِباد)،[١] ومنه دعاء الزوجة لزوجها بالهداية، أو الرزق، أو المحبّة، أو بغيرها من الأمور، بما يعينها في دنياها، ويساعدها على أمور دينها وطاعة ربّها، ويعصمها من الفتن، وفيما يأتي بعض هذه الأدعية:


الدعاء للزوج بالهداية

لا يوجد دعاء مخصوص بالهداية؛ إذ يُمكن الدعاء بما تيسّر، ومن هذه الأدعية:

  • (اللَّهُمَّ اهْدِني لأَحسَنِ الأخلاقِ لا يَهْدي لأَحسَنِها إلَّا أنتَ، اصرِفْ عنِّي سيِّئَها لا يَصرِفُ عنِّي سيِّئَها إلَّا أنتَ)،[٢] حيث تقول الزوجة في هذا الدعاء المأثور عن رسول الله صلّى الله عبيه وسلّم: (اهدِه) وتقصد في ذلك زوجها، بدلاً من قولها (اهدِني)، وتقول (اصرف عنه) بدلاً من (اصرف عنّي).[٣]
  • (اللهُمَّ كمَا حسَّنْتَ خلْقِي فحَسِّنْ خُلُقِي)،[٤] وتحول فيه الزوجة الدعاء للزوج بقولها: (اللهُمَّ كمَا حسَّنْتَ خلْقَه فحَسِّنْ خُلُقَه).
  • اللهُمَّ يا مسخّر الرّياح لسليمان، ويا مسخّر الحوت ليونس، ويا مُسخّر النار لنبيّنا إبراهيم، ويا مُسخّر جبريل لمحمّد، أسألك أن تُسخّر لي زوجي، وأن تكفيَني شرّه، اللهُمَّ اجعله قرّة عيني، واجعلني قرّة عينه.
  • اللهُمَّ اهدِ زوجي للإيمان، وثبّته عليه.
  • اللهُمَّ أقرّ عيني بهداية زوجي وصلاحه وتقواه، اللهُمَّ أقرّ عيني بالذريّة الصالحة التي تدخل السعادة إلى قلوبنا، وارزقني برّه وطاعته.
  • اللهُمَّ اشفِ زوجي وعافِه، اللهُمَّ واشرح صدره للإيمان، اللهُمَّ ارزقه الهداية، اللهُمَّ أرِهِ الحقّ حقّاً وارزقه اتباعه، وأرِهِ الباطل باطلاً وارزقه اجتنابه، اللهُمَّ أبعد عنه رفقاء السوء، اللهُمَّ جنّبه الفواحش والمعاصي.
  • اللهُمَّ اجعل زوجي من عبادك الصّالحين الملتزمين بطاعتك، واتّباع سنّة نبيّك محمّد صلّى الله عليه وسلم.
  • اللهُمَّ اغفر ذنبه، وطهّر قلبه، وحصّن فرْجَه، اللهُمَّ سخّره لي، وسخّرني له، اللهُمَّ جمِّله في نظري، وجمّلني في نظره، اللهُمَّ لا تفرّق بيني وبينه، اللهُمَّ احفظه لي يا أرحم الرّاحمين، يا ذا الجلال والإكرام.
  • اللهُمَّ اقسِم له من خشيتك ما تحول به بينه وبين معصيتك، ومن طاعتك ما تبلّغه به جنّتك.
  • اللهُمَّ اغفر لزوجي وللمسلمين كافّةً، واعفُ عنه وارحمه، واكتبه مع الصّالحين الأخيار.
  • ربِّ اجعل زوجي أكثر تمسكاً بدينه، وزده تقرباً إليك، واجعل الصدق في حديثه وسدِّد خُطاه فيما تحب وترضى، اللهُمَّ تجاوز عن سيئاته، واجعل السعادة تصيبه، واجعل الحزن والهمّ يخطئ طريقه، وأبعد عنه كل ما يكدّر صفوه.
  • اللهُمَّ لك الحمد، فأنت الحنّان المنّان بديع السماوات والأرض، أنت الله الواحد الأحد الفرد الصّمد، اسألك باسمك الأعظم أن تهديني وتهدي زوجي وأبنائي، وتجعلنا من عبادك الصّالحين المتّقين، وتُحسن خاتمتنا وتظلّنا تحت ظلّ عرشك يوم لا ظلّ إلا ظلّك، اللهُمَّ ارزقني ودّه وحبّه، وارزقه ودّي وحبّي.


أدعية للزوج بالرزق

ممّا يمكن للزوجة أن تدعو به ليبارك الله في رزق زوجها، ما يأتي:

  • اللهُمَّ إني أسالك باسمك الأحد، أن ترزق زوجي برّ والديه، وتعينه على طاعتهما.
  • اللهُمَّ أطل في عمر زوجي بالصحة والعافية، يا رب لقد منحني السعادة يوماً، فامنحه السعادة دهراً، يارب، قد فتح لي باب الحب فافتح له أبواب رحمتك.
  • ربِّ، إنك تعلم أن زوجي حبيبي وقرة عيني، فاحفظه لي وبارك في عمره وزدني حباً له، يا ربّ إن كان يشكو وجعاً وحزناً فكن له عوناً، وخفّف عنه مصائب الحياة، وإن كان يشعر بالفرح والسرور فزده سعادةً وسروراً.
  • اللهُمَّ إنّي أدعوك بكرمك وجودك أن تحفظ لي زوجي، وترزقه الصحة والعافية، وأن تجعل الرزق له ميسّراً حلالاً طيباً، وأن تجعل تعبه من أجلنا في ميزان حسناته، ربّي إنّي أحببته ولا أرى للدنيا جمالاً دونه، فأدعوك ألّا تحرمني منه، وتجعله بجواري سنواتٍ لا تُعدّ، بحُبٍّ، وإخلاص، ومودةٍ، ورحمةٍ.
  • اللهُمَّ سخر جنود الأرض وملائكة السماء، اللهم افتح لزوجي أبواب الرزق كلّها، واجعل الخير في طريقه، وأبعد عنه كل شرّ.
  • اللهُمَّ ربّي، إنّي أسألك لي ولزوجي من الخير كلّه؛ عاجله وآجله، ما علمتُ منه وما لم أعلم، وأعوذ بك من الشرّ كلّه؛ عاجله وآجله، ما علمت منه وما لم أعلم.
  • اللهُمَّ اصرف عني وعن زوجي كل ما يكدّر صفونا، وأبعد عن زوجي كل سوء يا أرحم الراحمين، اللهُمَّ ارزقه في كل طرفة عين فرجاً ومخرجاً من كل ضيق، ووفقه لما تحب وترضى، واصرف عنه كل مرض وبلاء يا أرحم الراحمين.
  • اللهُمَّ وسع في رزق زوجي، وبارك في عمره، وألبسه ثوب العافية، واشفِه من كل مرض وضيق.
  • اللهُمَّ ارزق زوجي مع كلّ خفقة قلب وطرفة عين فرجاً، ومخرجاً، وعفواً، وأمناً، وإيماناً.
  • اللهُمَّ اجمعني بزوجي في الفردوس الأعلى، يا ذا الجلال والإكرام، اللهُمَّ ارزق زوجي فرحاً وعفواً، وأمناً وإيماناً مع كل طرفة عين، وكل خفقة قلب.
  • يا لطيف، يا لطيف، يا لطيف، أسألك بلطفك الخفيّ وبنورك الذي ملأ أركان عرشك، أن تُسخّر لي من هو أقوى منّي، وأن تجعلني سكناً لزوجي، وتجعله سكناً لي.
  • اللهُمَّ بارك لنا في ذريتنا كما باركت لإبراهيم في ذريته، وصبّر زوجي علي، وصبرني عليه، وانزع الشيطان مما بيننا.


أدعية لتسخير الزوج لزوجته

  • اللهُمَّ رُدّ زوجي إليّ ردّاً جميلاً، اللهُمَّ إنّي أسألك باسمك الحبيب الكافي أن تكفيني كلّ أموري مع زوجي ممّا يشوّش خاطري، ويُسهر ناظري، اللهُمَّ ألّف بين قلبي وقلبه كما ألّفت بين قلوب عبادك، اللهُمَّ سخّره لي كما سخّرت البحر لموسى.
  • اللهُمَّ سخّر لي زوجي وسخّرني له، وباركني له، وبارك لي فيه.
  • يا رب، سخّر لي زوجي، وحنّن قلبه عليّ، يا رب ضع في قلبه مواضع الرّحمة والأُلفة والمودّة من عندك، اللهُمَّ جمّلني في عينيه، وجمّله في عيني، وحبّبني إلى قلبه، وارزقني ذريّةً صالحةً منه، اللهُمَّ لا تُفرّق بيني وبينه.
  • اللهُمّ إني أسالك باسمك الأعظم، الذي إذا سُئِلت به أجبت، أن تصرف عن زوجي كل سوء، وتهديه إلى صراطك المستقيم، وتردّه لي رداً كريماً.
  • اللّهم بالقدرة التي سخرت بها أهل السماوات والأرض، سخّر لي قلب زوجي، إنك على كل شيء قدير، وبالاجابة جدير.
  • اللهُمَّ يا مسخر القلوب القاسية، اللهُمَّ يا مسخر العباد العاصية، اللهُمَّ يا مسخر الجبال الراسية، سخر زوجي لي.
  • اللهُمَّ اشفِ زوجي وعافِه، اللهُمَّ اشرح صدره للإيمان، اللهُمَّ ارزقه الهداية، اللهُمَّ أره الحقّ حقّاً وارزقه اتّباعه، وأره الباطل باطلاً وارزقه اجتنابه، اللهُمَّ أبعِد عنه رفقاء السوء، اللهُمَّ جنّبه الفواحش والمعاصي.


أدعية للتحابب بين الزوجين

  • اللهُمَّ اجعل زوجي حبيباً حليماً كريماً هيّناً ليّناً معي، اللهُمَّ اجعله أباً لي في الحنان، وأخاً لي في الطّاعة، وحبيباً في الفراش، واجعلني أمّاً له في الحنان، وأختاً له في الطّاعة، وحبيبةً له في الفراش.
  • اللهُمَّ يا مؤلّف القلوب ألّف بين قلبي وقلب زوجي على محبّتك وطاعتك، اللهُمَّ اجعلني نوراً بين عينَيْ زوجي، اللهُمَّ ارزقني حبّه وارزقه حبّي، وارزقنا حبّ وجهك الكريم وطاعتك، اللهُمَّ اجعلني نوراً بين عينيه، اللهُمَّ اعصم قلبه عن المعاصي.
  • اللهُمَّ أظهر محاسني لزوجي وأظهر محاسنه لي، واستر عيوبي عنه، واستر عيوبه عنّي.
  • اللهُمَّ كما صرفت نساء العالمين عن يوسف، اصرف نساء الكون عن زوجي.
  • يا ودود، يا ودود، يا ودود، يا ذا العرش المجيد، يا فعّالاً لما تريد، أسالك يا من قرّيت عين أمّ موسى بابنها وحفظته لها، أن تقرّ عيني برجوع زوجي، وأن تردّه لي ردّاً جميلاً؛ كي نسبّحك كثيراً ونذكرك كثيراً، إنّك كنت بنا بصيراً.
  • اللهُمَّ وفّق بيني وبين زوجي، واجمع بيننا على خير، اللهُمَّ اجعلني قُرّة عين لزوجي، واجعله اللهُمَّ قُرة عين لي، وأسعدنا مع بعضنا، واجمع بيننا على خير، اللهُمَّ اجعلني لزوجي كما يحب، واجعله لي كما أحب، واجعلنا لك كما تُحب، وارزقنا الذرية الصالحة كما نحب وكما تُحب، اللهُمَّ اهدني واهدِ زوجي، واجعلنا من أهل بيت صالحين.
  • اللهُمَّ اقذف حبّي في قلب زوجي كما قذفت حبّ عائشة في قلب النبيّ صلّى الله عليه وسلّم، اللهُمَّ جمّلني في عينه، واجعله سكناً لي واجعلني سكناً له، واجعل بيننا مودّةً ورحمةً، إنّك على كلّ شيءٍ قدير.
  • اللهُمَّ اجعل بيننا من المودة والرحمة أفضلها، وارزقنا الصبر والحلم أكمله، واجعلنا على منابر من نور، وأسعدني معه وبقربه في الدنيا وفي جنة السرور، واهدنا يا الله لما فيه الخير والصلاح، وارحمنا برحمتك يا أرحم الراحمين.
  • اللهُمَّ يا وليّ نعمتي، ويا ملاذي عند كربي، اجعل نقمة زوجي وسخطه عليّ برداً وسلاماً كما جعلت النار برداً وسلاماً على سيدنا إبراهيم.
  • اللهُمَّ ارزقني زوجاً صالحاً تقياً نقياً هنياً، عاشقاً لله ورسوله، ناجحاً في حياته، أكون قرّة عينه وقلبه، ويكون قرة عيني وقلبي، اللهُمَّ يا جامع الناس ليوم لا ريب فيه، اجمع بيني وبين زوج غني بدينه وأخلاقه وماله، فيسعدني ويفرح قلبي، يا من أمره بين الكاف والنون وإذا أراد شيئاً قال له: كن فيكون، ارزقني بزوج صالح، وذرية صالحة تقر بهم العيون.
  • يا رب، يا حي، يا قيوم، أسألك بكل اسم سمّيت به نفسك، أو أنزلته في كتابك أو علمته أحداً من خلقك، أو استأثرت به في علم الغيب عندك، أن ترزقني زوجاً يخافك يا أرحم الراحمين، وأسألك من خيرك أكثر ممّا أستحق، اللهُمَّ عظّمني في قلبه، واجعلني ماء عينيه، ودم قلبه، ودفء حياته، وأسعدني ولا تشقِني معه يا أرحم الراحمين.
  • اللهُمَّ اجعل زوجي قرة عين لي، واجعلني قرة عين له، اللهُمّ أرضِه عني وأرضِني عنه، اللهُمَّ ازرع محبته في قلبي وازرع محبتي في قلبه، اللهُمَّ اجعلني في عينيه أجمل من الحور العين، اللهُمَّ اجعل ريحي عليه عطراً، وريقي عليه عسلاً، وضمّتي إليه أحب إليه من الدنيا وما فيها إلا منك يا ذا العزة والجبروت، ومن كتابك، ونبيك، ودينك، اللهُمَّ اجعلني عوناً له على طاعتك واجعله عوناً لي، اللهُمَّ اجعله حنوناً عطوفاً حليماً رحيماً كريماً بماله وعواطفه، اللهُمَّ ارزقني معه التوفيق والسعادة والذرية الصالحة، اللهُمَّ اشرح صدور أهله لي، واشرح صدري لهم، وسدّدني اللهُمّ في كل أفعالي وأقوالي بحولك وقوتك.
  • اللهُمَّ إني استودعتك قلب زوجي وبصره، يا من لا تضيع عنده الودائع، فاحفظهما لي بما تحفظ به عبادك الصالحين.
  • اللهُمَّ أسعدني معه وأسعدني بقربه في الدنيا وفي الآخرة، أسألك أن ترحمنا برحمتك يا أرحم الراحمين، يا رحيم يا كريم، وصلّى الله وسلم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.
  • اللهُمَّ حصنّي وزوجي بحصنك الحصين وحبلك المتين، من كيد الكائدين، وحسد الحاسدين، وسحر الساحرين، وظلم الظالمين، وعبث العابثين، وتسلّط الجن والشياطين، وتلبّسهم.
  • إلهي يا من يقدر على حوائج السائلين، يا من يعلم ما في الضمير، يا منفّساً عن المكروبين، يا مفرجاً عن المغمومين، يا راحم الشيخ الكبير، ويا رازق الطفل الصغير، يا من لا يحتاج الى التفسير، أقرَّ عين زوجي بي وأقر عيني به، يا مجيب الدعوات.
  • اللهُمَّ يا ساتر، استر عيوب زوجي عني، واستر عيوبي عنه، ولا تجعله يرى مني إلا كل ما يحبّ ويرضى، اللهُمَّ وفّقنا معاً لما تحب وترضى، واصرف عنا البلاء برحمتك يا أرحم الراحمين.
  • اللهُمّ عظّمني في قلب زوجي، وجمّلني في عينه، واجعلني له كما يحبّ، واجعله لي كما أحب، واجعلنا لك يا الله كما تحبّ، ويسّر أمورنا جميعها، وحقق أمنياتنا، إنّك على كل شي قدير.
  • سبحان القاهر لخلقه جميعهم بمعاني استيلائه على الأرواح، وتنزيلات قدره بين المخلوقات، سبحان القيوم الذي لا يغفل، والملك الذي لا يُضام، والقدوس الطاهر، العليّ القاهر، رب الدّهور والأزمنة، مقدّر الأوقات والأمكنة، الأبدي الذي لا يزول، وملكه لا يحول، مالك رقاب ونواصي خلقه، الودود الهادي مؤلف الروح للروح، منزل النبي المؤيد بالنصر والفتوح، الحي القيوم، الفرد العدل، القدوس، مالك الملك، رب جبريل وميكائيل وإسرافيل وملك الموت، اللهُمَّ دوّر طبائع زوجي، وألّف جوانحه، وألهمه حباً وحناناً من لدنك، إنك سميع الدعاء.
  • اللهُمَّ إنك تعلم ما أكنّ لزوجي في قلبي، وتعلم نقاء سريرتي، أسألك أن تنقّي حياتي معه من كل سوء وكدر، يا أرحم الراحمين.
  • اللهُمَّ اجعلني درّةً بين عيني زوجي، اللهُمَّ اجعلني لذّةً بين شفتيه، اللهُمَّ أطِل في عمره على طاعتك، اللهُمَّ ألّف بين ما في قلبي وقلب زوجي على حبّك والإيمان بك وتقواك.


المراجع

  1. رواه شعيب الأرناؤوط، في تخريج المسند، عن النعمان بن بشير، الصفحة أو الرقم: 18386، إسناده صحيح.
  2. رواه شعيب الأرناؤوط، في تخريج المسند، عن علي بن أبي طالب، الصفحة أو الرقم: 803، إسناده صحيح على شرط مسلم.
  3. "الدعاء للزوج بالهداية"، www.fatwa.islamweb.net، 30-8-2005، اطّلع عليه بتاريخ 7-4-2019.
  4. رواه الألباني، في صحيح الجامع، عن عبد الله بن مسعود، الصفحة أو الرقم: 1307، صحيح.