دعاء ليلة رمضان

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:١٦ ، ٢٣ يناير ٢٠١٩
دعاء ليلة رمضان

دعاء ليلة رمضان

لم يرد عن النبي -صلّى الله عليه وسلّم- دعاءٌ أو ذكرٌ مخصوصٌ لاستقبال رمضان، إلّا أنّ النبي -عليه السلام- كان يقول عند رؤية الهلال سواءً هلال شهر رمضان أم غيره من الشهور: (اللَّهمَّ أهِلَّه علينا بالأمنِ والإيمانِ والسَّلامةِ والإسلامِ والتَّوفيقِ لِما تُحِبُّ وتَرضى ربُّنا وربُّكَ اللهُ)،[١] كما كان يقول عنه: "هلال خيرٍ ورُشدٍ"، ولم يرد عن النبي أيضاً تخصيص أي جزءٍ من شهر رمضان بدعاءٍ محددٍ.[٢][٣]


استقبال شهر رمضان

يعدّ شهر رمضان موسماً للطاعات والقرب من الله عزّ وجلّ، فعلى المسلم أن يغتنم أيامه ولياليه بالطاعات والعبادات ويعرّض نفسه لرحمات الله ونفحاته، وحتى ينال العبد الغنيمة الكاملة من شهر رمضان عليه أن يبلغه بنية تحقيق العديد من الفضائل، منها:[٤]

  • تقوى الله تعالى؛ فهي الغاية التي فُرض الصيام من أجلها.
  • مغفرة الذنوب والخطايا؛ وتحقّق المغفرة إذا صام العبد إيماناً واحتساباً، وإذا كان قيامه أيضاً إيماناً واحتساباً للأجر من الله، فذلك ما يكفّر الذنوب كما ذكر النبي عليه الصلاة والسلام.
  • نيل شفاعة الصيام وشفاعة القرآن، ويكون ذلك بإتمام الصيام دون فحشٍ أو رفثٍ.
  • العتق من النار؛ فإنّ لله عتقاء كلّ ليلةٍ، فعلى العبد أن يجتهد لينال هذا الفضل العظيم.


فضائل شهر رمضان

عديدةٌ هي فضائل شهر رمضان، يُذكر منها:[٥]

  • نزل فيه القرآن الكريم على النبي صلّى الله عليه وسلّم.
  • تُفتح فيه أبواب الجنة، وتغلق أبواب النار، وتصفّد الشياطين، وليس ذلك إلّا تشجيعاً للعباد على التقرّب من ربهم جلّ وعلا.
  • يختصّ شهر رمضان بالصيام، الذي يعد من أعظم الأعمال وأفضلها عند الله سبحانه.
  • يُستجاب الدعاء في رمضان، ويعتق الله العباد من النار في كلّ ليلةٍ من رمضان.
  • أداء العمرة في رمضان تعدل في أجرها أجر حِجّة.


المراجع

  1. رواه ابن حبان، في صحيح ابن حبان، عن عبد الله بن عمر، الصفحة أو الرقم: 888، أخرجه في صحيحه.
  2. "دعاء رؤية هلال رمضان وغيره من الشهور"، www.fatwa.islamweb.net، اطّلع عليه بتاريخ 2019-1-16. بتصرّف.
  3. "ليس هناك دعاء مخصوص بكل يوم أو ليلة من رمضان ."، www.islamqa.info، اطّلع عليه بتاريخ 2019-1-15. بتصرّف.
  4. "كيف نستقبل رمضان؟ (خطبة)"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 2019-1-16. بتصرّف.
  5. "فضائل شهر رمضان"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 2019-1-16. بتصرّف.