دولة السعودية

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:٣٩ ، ٢٦ سبتمبر ٢٠١٩
دولة السعودية

دولة السعودية

تُعرف السعودية رسمياً باسم المملكة العربية السعودية، وهي أكبر دولة في الشرق الأوسط وتشكل الجزء الأكبر من شبه الجزيرة العربية، تقع في الجنوب الغربي من قارة آسيا، ويحيط بها من الشمال الأردن والعراق، ومن الشمال الشرقي الكويت، ومن الشرق قطر والإمارت العربية المتحدة، ومن الجنوب سلطنة عمان واليمن، ويحيط بها البحر الأحمر من الغرب.


وهي دولة عربية عضو في جامعة الدول العربية، يوجد بها قبلة المسلمين (مكة المكرمة)، حيث تبلغ مساحتها حوالي مليوني كم مربع أي ما يعادل نسبته 70% من شبه الجزيرة العربية، عاصمتها الرياض، وعملتها الريال السعودي، وأهم مدنها مكة المكرمة والمدينة المنور والطائف والدمام وجدة وبريدة.


بدأ محمد بن سعود بتأسيس دولة السعودية الأولى، والتي كانت عبارة عن إمارة الدرعية عام 1157هـ، ومن ثم تبعتها الدولة السعودية الثانية (إمارة نجد) والتي انتهت عام 1308هـ، ومن ثم قام عبد الرحمن بن سعود بتأسس دولة السعودية الثالثة عام 1319هـ، والتي أصبحت سلطنة نجد، ومن ثم أُطلق عليها المملكة العربية السعودية بعد توحيد جميع أراضيها عام 1351هـ.


وتتألف السعودية حالياً من عدة محافظات حيث يوجد بها المسجد النبوي في المدينة المنور والمسجد الحرام في مكة المكرمة اللذين يعدا أقدس الأماكن عند المسلمين حيث منحتها هذه الأماكن مكانة دينية فريدة في العالم فيصلها ملايين الحجاج المسلمين كل عام والملايين من المعتمرين لأداء مناسك العمرة.


مناخ السعودية

يتأثر المناخ في السعودية بعدة عوامل أهمها موقعها الفلكي بين درجتيْ عرض 16 و33 درجة شمالاً، وبين خطيْ طول 34 56 شمالاً، مما جعل القسم الأكبر منها إقليم صحراوي مداري جاف، وتتميز دولة السعودية من الناحية الجغرافية بتنوع تضاريسها، حيث تمتلك مساحة شاسعة من شبه الجزيرة العربية، ومرت عبر العصور بمراحل جيولوجية متتابعة وتغيرات مناخية، فأرضها عبارة عن مجموعة من الهضاب الصحراوية الواسعة يتخللها الواحات وأهم صحاريها الربع الخالي، والتي تعد ثاني أكبر صحراء في العالم وصحراء النفوذ الأكبر والدهناء، وأهم جبالها؛ جبل شمر في الشمال وجبال السراة، وهي عبارة عن جبال مدين والحجاز وعسير، وأهم سهولها سهل الاحساء.


تقسيم الأراضي في السعودية

تتمتع السعودية بواجهات بحرية ثلاث، إحداها على خليج البحر الأحمر، والأخريان على الخليج العربي، وتقسّم أراضيها جيولوجياً إلى أربعة أقسام رئيسية:

  • الدرع العربي: يتراوح عرضه ما بين 50 كم و100 كم في الشمال، ويتكون من صخور نارية ومتحولة وتحوي صخوره معظم الرواسب الفلزية في المملكة؛ من الذهب، والفضة، والنحاس، والحديد والزنك.
  • الرصيف العربي.
  • الحرات.
  • السهل الساحلي للبحر الأحمر.


ويعتبر قطاع الطاقة من أبرز القطاعات الاقتصادية في السعودية، والتي يعتمد بشكل كبير على النفط والبترول والصناعات ذات الصلة، مثل؛ تكرير النفط والبتروكيماويات.