ذكرى عيد الاستقلال بالمغرب

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٥٨ ، ١٧ مايو ٢٠١٨
ذكرى عيد الاستقلال بالمغرب

عيد الاستقلال في المغرب

تحتفل المغرب بعيد استقلالها في 19 تشرين الثاني من كل عام وهو ذات اليوم الذي حصلت فيه على حريتها من المستعمرين الفرنسيين والإسبان لمدة 44 عاماً، وذلك على شرف رجوع الملك محمد إلى البلاد بعد أن كان منفياً في مدغشقر خلال فترة الحكم الفرنسي الاستعماري،[١] والذي تم عزله عن الحكم من قبل الموالين للفرنسيين منذ عام 1953م،[٢] ومن الجدير بالذكر أنه في عيد الاستقلال تشهد دولة المغرب العديد من الاحتفالات تتضمن المسيرات التي تملؤها الألوان، والباعة في الطرقات يبيعون الأطعمة الشعبية المتنوّعة، حيث تكون هذه الاحتفالات على شرف أجدادهم الذين ضحوا بأنفسهم من أجل وطنهم.[١]


الاستعمار في المغرب

تم غزو المغرب من قبل إسبانيا وفرنسا واحتلوها من عام 1912م حتى عام 1956م، حيث قُسِّمت المغرب إلى أجزاء والقسم الأكبر منها كان لفرنسا، ومن الجدير بالذكر أنّ احتلال المغرب كان لعدة أهداف ومن أهمها أن فرنسا أرادت حماية الجزائر والتي كانت أيضاً أحد مستعمراتها، بالإضافة الى الثروات التي تتمتع بها أراضي المغرب، ومن هذه الثروات الزنك، والملح، والمنغنيز، إلى جانب صيد الأسماك، وغيرها من الثروات.[٣]


كيفية حصول المغرب على الاستقلال

تمرّد الجنود المغاربة والبربر على القادة الفرنسيين منذ عام 1912م لكن الفرنسيين قامو بقمعهم وهزيمتهم ونتج عن ذلك وفاة العديد من الجهتين سواء من المشاركين في المواجهات أو المدنيين العُزَّل، بالإضافة إلى ذلك فإنّ المغاربة القوميين تمردوا على الفرنسيين عام 1937م ولكنهم هُزموا أيضاً، ثم عادت المطالبة بالاستقلال عام 1944م حيث قام الفرنسيون بإطلاق النيران على المتظاهرين في مدينة الدار البيضاء في المغرب، وقد استمرت هذه المواجهات بين الطرفين في أعوام متفرقة حتى تاريخ الاستقلال.[٢]


المراجع

  1. ^ أ ب "Independence Day of Morocco", www.mapsofworld.com, Retrieved 17-5-2018. Edited.
  2. ^ أ ب "(French Morocco (1912-1956", www.uca.edu, Retrieved 17-5-2018. Edited.
  3. Olivia Wardlaw (28-11-2015), "The Colonization of Morocco"، www.prezi.com, Retrieved 17-5-2018. Edited.