سبب ظهور حبوب حمراء عند الأطفال

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٣٤ ، ٢٤ أبريل ٢٠١٧
سبب ظهور حبوب حمراء عند الأطفال

الأطفال

تكون بشرة الأطفال أكثر حساسية من غيرهم فمن السهل أن تصاب بالتهيج من أقل شيء، إذ إنّ جلد الطفل في السنة الأولى من حياته يكون أكثر عرضة لأنواع مختلفة من الالتهابات، وقد يتعجب الكثير من الآباء لمعرفة أنّ الحبوب أو البثور لا تقتصر على الشباب والبالغين فقط، إنّما تظهر لدى الأطفال أيضاً، وتعتبر الحبوب الحمراء أو الطفح الجلدي من الحالات الشائعة جداً عندهم والتي غالباً لا تستدعي التدخل الطبي لأنّ معظمها يكون عرضياً ويزول من تلقاء نفسه لكن تجب استشارة الطبيب في حال كانت هذه الحبوب الحمراء مُنتشرة بشكل كبير على جسم الطفل أو إذا كانت تسبب الألم والحكة له.


أسباب ظهور حبوب حمراء عند الأطفال

الحفاظة

يعتبر طفح الحفاظة من أكثر الأمور المزعجة التي تصيب الطفل وتمنعه من النوم، ولذلك يجب التأكد من أن الحفاظة ليست ضيقة وجافة، ومع مراعاة تغيرها باستمرار.


طفح الحرارة

يحدث غالباً بسبب التعرق، وهذه المشكلة تسبب في ظهور حبوب حمراء على وجه الطفل ورقبته وكتفيه، وقد يشعر الصغير برغبة في حك هذه الحبوب الظاهرة باستمرار، ولتقليل حدوث هذه البقع يجب الحرص على أن تكون درجة حرارة الطفل معتدلة واستخدام الملابس القطنية.


لدغ الحشرات

يتسبب في ظهور حبوب حمراء على مختلف المناطق من جسم الطفل بسبب لدغات ولسعات حشرة معينة، وقد تكون هذه الحبوب مزعجة، وتسبب الحكة والألم.


جدري الماء

هو عبارة عن مرض فيروسي معدٍ ينتشر بين الأطفال، ويتسبب في ظهور بقع حمراء تتحول إلى حبوب مملوءة بسائل يثير الحكة، ويمكن أن ينتشر ويغطي جميع أعضاء الجسم.


الالتهابات والفطريات

هي عبارة عن حبوب حمراء اللون تظهر في الفم، واللسان خاصة عند الأطفال الرضع بسبب كثرة تناول المضادات الحيوية ويمكن علاجها عند الطبيب.


الإكزيما

هي حالة جلدية تكون على شكل بقع حمراء وطفح جلدي ترافقها حكة شديدة بشكل مستمر تظهر عادة على وجه الطفل ثمّ تنتقل إلى مناطق الجسم الأخرى مثل الصدر، والذراعين، والرقبة، وخلف الركبتين مما يؤدي الى جفاف البشرة وتقشرها، وأكثر الأنواع شيوعاً لدى الأطفال هي الإكزيما الاستشرائية التي تصيب الأطفال عادة حتى سن البلوغ بسبب استعمال صابون معين، أو مستحضر غير مناسب لبشرة الطفل، ولمعالجة هذا الاحمرار لا بدّ من مراجعة الطبيب.


نصائح للوقاية من الحبوب الحمراء عند الأطفال

  • عدم استعمال مستحضرات التجميل والعطور؛ لأنّها تسبب تهيج جلد الأطفال.
  • تغيير حفظات الطفل بشكل مستمر ويومي.
  • تدليك جسم الطفل بالزيوت الطبيعية التي تساعد الطفل على الاسترخاء والنوم الطويل.
  • تنظيف ملابس الطفل واستعمال منظفات تناسب بشرته.