شعر عن الكويت

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٢٧ ، ١ أبريل ٢٠١٤
شعر عن الكويت


شعر عن الكويت


الكويت دولة عربية جميلة تتميز بجمال بحرها وصحرائها ، وغابات النخيل الجميلة فيها ، يتصف أهلها بالعزة والشموخ وحب الوطن وفدائه بالروح ، ولهم قصة عشق طويلة معه خصوصاً بعد إحتلاله من قبل العراق حيث كتبت فيه أجمل القصائد المعبرة عن الحب والمعاناة .


ووصفه شعرائهم بأنه المأوى والعطاء والجود و يمتد كرمه ليس لأبناء شعبه فقط وإنما على كل العرب الذين يقصدونه للعمل فيه.


قامت بالكويت نهضة عمرانية وحضارية وثقافية وفنية كبيرة خصوصاً بعد إكتشاف النفط ، فأخرج للعالم شخصيات مرموقة في مجالات الإعلام والفن والثقافة والشعر ، يعتبرالشعب الكويتي من أكثر الشعوب المحبة لقادته وأمرائه ، و شعب شديد التعلق والإنتماء لوطنه والفخر فيه وبأرضه وشعبه . وفي هذا المقال سنسلط الضوء على شاعر من الكويت ونقرأ بعض الأشعار عنها:


الشاعر حامد زيد سعدون فارس العزمي شاعر كويتي ولد في عام 1977 م وحصل على درجة الدبلوم التجاري ولديه العديد من الاشعار وتميزت كتاباته بالحديث عن الكبرياء والرجولة والشهامة وحب الوطن اما الان سنعرض لكم مجموعه من قصائده الجميلة التي تغنى فيها بحب وطنه الكويت رسالة رثاء


جيت اخاطب صرح و احكي من مناره جيت اجدد جرح شعري و استثيره


جيت اقاسم دين الاسلام المراره جيت اجرد حزن امه من جفيره


جيت اصفق للتواريخ بحرارة جيت اوثق ذكريات الالف سيره


عن صروح و عن طموح و اداره عن قياده و عن اراده و عن بصيره


عن وجود الحب وعن صدق الطهاره عن حنان الاب عن رحله سفيره


عن منارة كل بيت و كل حاره وعن خسارة كل دار و كل ديره


عن رجل يصعب على الشعر اختصاره عن زعيماَ قل من تنجب نظيره


لأنه اول من ثبت حبه لداره ولأنه اكثر من غمر هالأرض خيره


ولأنه اقدم حب يجمعنا شعاره لأن دنيا ما بها زايد مريره


كل دمعاَ ما يساق له بغزاره والله انه ما يساق الموت غيره


من رحل سبع الجزيرة عن دياره ظاقت الأرض بعرب شبه الجزيره


ياذراعاَ رد للطهر اعتبارة يا رساله رحلة الخير و بشيره


ياسبب مجد الإمارات و عماره يا ذرا كل الشعوب المستجيره


ياصدراة ما بعدها من صداره يامسيرة ما تعدتها مسيره


غيبتك ضيع و فقدانك خساره و القلوب بلا جناحينك كسيره


الوطن يبكيك ليله مع نهاره روالبشر تنعى جمايلك الغزيره


يكفي إنك كنت للأمة بشاره يكفي إنك سيد العالم و اميره


يكفي إنك واحد لسابع أماره ريكفي إنك ديرة بمليون ديره


من حدودك بدل العالم مساره من رعودك بلل التاريخ بيره


مع سجودك أكمل الدين انتصاره بعد جودك صابت الحكام غيره


يا ملاذ الكل من لاذ بفراره يا مجير الكل من جوره يجيره


يا مرسخ كلمه العدل بجداره يا ميسرها وهي قبلك عسيره


ياحضارة في زمن مابه حضاره ياضمير العالمٍ ميت ضميره


من يعوض الخير عن غيبه وقاره من يلوم العرض في راعي الستيره


من يطفي في ضلوع الشعر ناره من يشتت عن عقول الناس حيره


عشت مثل الحب لايمكن دماره كنت مثل المزن غيره تحت خيره


كنت مثل الدين نفرح بإنتشاره كنت بالنسبة لنا حاجه كبيره


أنت نوراَ ترفض الأرض إندثاره أنت غيثاَ يروي الدنيا غديره


أنت جاراَ إليا ضاق جاره أنت سيرة مثلها مافيه سيره


أنت غايه أنت رايه أنت شاره أنت خوة أنت قوة أنت جيره


أنت كل المدح ما ينقص عباره أنت كل المجد ما تبقى مسيره


بختصار أنت الذي صعب إختصاره أنت تاريخك من اولته لاخيره


جيت اقاسم حزن شعبك وإنهياره جيت أبستفزع قصيدي و أستثيره


جيت لك أبكي على القبر بغزاره جيت أجرد سيف حزني من جفيره


شاعراَ يكسب من وقارق وقاره و يعتبر مصير شعبك من مصيره


من قناعة حب شعبك و إفتخاره إفتخاره عن قناعات كثيره


إنك أول من ثبت حبه لداره وإنك أكثر من غمر هالأرض خيره


ولأنك اكبر حب عاشته الأماره و لأنك اطهر حاكم بشبه الجزيره



نــار و بــارود


حـنـا اليامـنـا وعـدنـا وفيـنـا واليا عطينا نعـرف الجـود ونجـود


وما نذبح البسمـه ليـا مـن حكينـا وما نفرض الغلطة على البيض والسود


مـن طبعنـا لا مـن عطينـا عطينـا جود من الموجـود والجـود موجـود


بعنـا المذلـة للضعيـف وشريـنـا عزة نفوس وجد واخـلاص وعهـود


نضـرب خطانـا بالعصـا لاخطيـنـا حتى ولوكان الخطـا غيـر مقصـود


ومانزعل اصحـاب الجمايـل علينـا هذا وحنـا نجـزي الجـود بالجـود


يكبـر غضبنـا لاتـعـزوي حديـنـا نرضيه لو نبذل على ارضاه مجهـود


واليـا انتخـن المترفـات اعتزيـنـا نفزع ولا نرضى على البنـت منقـود


نزعل ونغضـب وان زعلنـا نوينـا كـن الهـدب والعيـن نـار وبـارود


نرضـى نمـوت ومدنـا فـي يدينـا ولانعيـش بمجـد ضايـع ومفـقـود


نعـم خضعنـا روسـنـا وانحنيـنـا لله ولا غيـره مـع النـاس معبـود


مثل الغصـون اليـا انثنـت انثنينـا وقلوبنـا خشـاع ركـاع وسـجـود


نتبـع ونأمـن وبالرسـل واقتديـنـا بمحمـد وعيسـى ومـوسـى وداود


خفنا من اسبـاب الضيـاع ان قرينـا باهل الجحيم وقصة اصحاب الاخـدود


نمشي علـى كـف التـراب وروينـا من قلب مزن مرعـد يرعـد ارعـود


يكفـي فخرنـا بأصلنـا لا انتخيـنـا حنا عرب من واقـع جـدود لجـدود


ماقـد تعلمنـا الخـطـا واعتديـنـا ولا قف في صفنا شخـص مضهـود


الصبـر فيـنـا مبتـلـي وابتليـنـا نصبر ولا نرجي من الوقـت مـردود


لـو يشكـي منـا التعـب ماشكيـنـا ولا تخلفـنـا ولا نخـلـف وعــود


حنـا ليـا مـنـا وعـدنـا وفيـنـا واليـا نوينـا قـد الافعـال وقــدود


غيـر القلـوب الخاشعـة مارجيـنـا والدمعه اللي تجرح اوجـان وخـدود


لا الكـره قايدنـا ولا الحقـد فيـنـا ماحنا من اللي يجزي الطيب بجحـود


هـذي عوايـد طبعـنـا واكتفيـنـا الله خلقنا ازهود ونفنـي لـه ازهـود


اقولـهـا والله وكـيــل علـيـنـا بسم العلم لاصـار عالـي ومرصـود


اقـولـهـا اقـولـهـا وانتهـيـنـا حنا الكويت قيـادة وشعـبوجنـود

2232 مشاهدة