شعر عن حب الوطن

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٤٩ ، ١٣ يونيو ٢٠١٩
شعر عن حب الوطن

الوطن

الوطن هو قطعة من القلب، فلا يوجد شخص لا يحب وطنه الذي ولد فيه وترعرع، فهو المهد الأول وهو الأمان، وقد اخترنا لكم شعر جميل عن حب الوطن.


شعر عن الوطن

من الأشعار التي قيلت في الوطن اخترنا لكم ما يأتي:


ولي وطنٌ

ولي وطنٌ آليتُ ألا أبيعَهُ

وألا أرى غيري له الدهرَ مالكاً


عهدتُ به شرخَ الشبابِ ونعمةً

كنعمةِ قومٍ أصبحُوا في ظلالِكا


وحبَّبَ أوطانَ الرجالِ إِليهمُ

مآربُ قضاها الشبابُ هنالكا


إِذا ذَكَروا أوطانهم ذكرَّتهمُ

عهودَ الصِّبا فيها فَحنُّوا لذاكا


فقد ألفتهٌ النفسُ حتى كأنهُ

لها جسدٌ إِن بان غودرَ هالكا


موطنُ الإِنسانِ أمٌ فإِذا

عقَّهُ الإِنسانُ يوماً عقَّ أمَّه


موطنِ المجدِ مفخرُ

ومن لم تكنْ أوطانهُ مفخراً لهُ

فليس له في موطنِ المجدِ مفخرُ


ومن لم يبنْ في قومهِ ناصحاً لهم

فما هو إِلا خائنٌ يتسترُ


ومن كانَ في أوطانهِ حامياً لها

فذكراهُ مسكٌ في الأنامِ وعنبرُ


بلادي هواها في لساني

بلادي هواها في لساني وفي دمي

يمجدُها قلبي ويدعو لها فمي


ولا خيرَ فيمن لا يحبُّ بلادَهُ

ولا في حليفِ الحب إن لم يتيم


ألم ترَ أنَّ الطيرَ إن جاءَ عشهُ

فآواهُ في أكنافِهِ يترنم


وليسَ من الأوطانِ من لم يكن لها

فداء وإن أمسى إليهنَّ ينتمي


على أنها للناس كالشمس لم تزلْ

تضيءُ لهم طراً وكم فيهمُ عمي


ومن يظلمِ الأوطان أو ينسَ حقها

تجبه فنون الحادثات بأظلم


ولا خيرَ فيمنْ إن أحبَّ دياره

أقام ليبكي فوقَ ربعٍ مهدم


وقد طويتْ تلك الليالي بأهلها

فمن جهلَ الأيامَ فليتعلم


وما يرفع الأوطانَ إلا رجالها

وهل يترقى الناسُ إلا بسلم


ومن يكُ ذا فضلٍ فيبخل بفضله

على قومهِ يستغنَ عنه ويذمم


ومن يتقلبْ في النعيم شقيْ بهِ

إذا كان من آخاهُ غيرُ منعم


هذي البلاد بلادي

أنا حرٌّ هذي البلاد بلادي

أرتجي عزّها لأحيا وأغنم


لست أدعو إلاّ لخير بلادي فهي

نوري إذا دجى البؤس خيّم


إنّما الخير في المدارس يرجى

فهي للمجد والمفاخر سلّم


وحّدوها وعمّموا العلم فيها

فدواء البلاد علمٌ معمّم


إنّ من يبذل النّقود عظيمٌ

والّذي ينشر المعارف أعظم


لا أباهي بما أنا اليوم فيه

نائباً يجبه الخطوب ويقحم


إِذا عظَّمَ البلادَ بنوها

أنزلتهمْ منازلَ الإِجلالِ


توَّجتْ مهامَهمْ كما توجوها

بكريمٍ من الثناءِ وغالِ


ذكرتُ بلادي

ذكرتُ بلادي فاسْتَهَلَّتْ مدامي

بشوقي إِلى عهدِ الصِّبا المتقادمِ


حننتُ إِلى أرضٍ بها اخضرَّ شاربي

وقطِّع عني قبل عقدِ التمائمِ


الناسُ حُسَّادُ المكانَ

الناسُ حُسَّادُ المكانَ العالي

يرمونه بدسائسِ الأعمالِ


ولأنْتَ يا وطني العظيم منارةٌ

في راحتيْكَ حضارةُ الأجيالِ


لا ينْتمي لَكَ من يَخونُ ولاءَُ

إنَّ الولاءَ شهادةُ الأبطالِ


يا قِبْلةَ التاريخِ يا بلَدَ الهُدى

أقسمتُ أنَّك مضرَبُ الأمثال


لقيت وطني

وبلا وطني لقيتكَ بعد يأسٍ

كأني قد لقيتُ بك الشبابا


وكل مسافرٍ سيؤوبُ يوماً

إِذا رزقَ السلامة والإِيابا


وكلُّ عيشٍ سوف يطوى

وإِن طالَ الزمانُ به وطابا


كأن القلبَ بعدَهُمُ غريبٌ

إِذا عادَتْه ذكرى الأهلِ ذابا


ولا يبنيكَ عن خُلُقِ الليالي

كمن فقد الأحبةَ والصِّحابا


عبارات عن الوطن

  • الوطنية تعمل ولا تتكلّم.
  • ما الوطن إلا جماعة تحيا على أرض واحدة وتضم الأحياء والأموات والمواليد الجدد.
  • إننا ننتمي إلى أوطاننا مثلما ننتمي إلى أمهاتنا.
  • الأوطان ليس لها مكان.
  • الوطنية هي ينبوع التضحية.
  • أينما رزق الإنسان فذلك موطنه.
  • جميل أن يموت الإنسان من أجل وطنه، ولكن الأجمل أن يحيى من أجل هذا الوطن.
  • الوطن شجرة طيبة لا تنمو إلا في تربة التضحيات، وتُسقى بالعرق والدم.
  • ليس أعذب من أرض الوطن.
  • بالنسبة للإنسان الذي لم يعد لديه وطن، تصبح الكتابة مكاناً له ليعيش فيه.
  • المسجد موطن كل مسلم.
  • لست آسفاً إلا لأنني لا أملك إلا حياة واحدة أضحّي بها في سبيل الوطن.
  • أنا مغرم ببلادي ولكنني لا أبغض أيّة أمة أخرى.
  • الوطن هو المكان الذي نحبه، فهو المكان الذي قد تغادره أقدامنا لكن قلوبنا تظل فيه.
  • الغنى في الغربة وطن والفقر في الوطن غربة.
  • تحن الكرام لأوطانها حنين الطيور لأوكارها.