شعر غرامي

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٤٣ ، ١ أبريل ٢٠١٤
شعر غرامي


شعر غرامي


قصيدة غرام احباب –للشاعر حامد زيد

على ذاك الطريق اللي يسمونه غرام أحباب

وطت رجلي على دربه ولاأدري وش نوى فيني

تبعته لآخر دروبه .. ألين أن القمر قد غاب

تعب قلبي ، ولا تعبت مسافاتٍ توديني

لقيت الليلة الجردا : هدب ظل وسما واعشاب

بعد ذاك الظلام اللي يتوهني عناويني

صدفتك معجبه فيني وياليت..الغرام : اعجاب

وتراك انتي الهنوف اللي هقيتك تستحقيني

عطيتك عشق من قلبي..وسلمت لغلاك رقاب

وغيرك يحترق قلبه ولا يقدر يحاكيني

أنا قبلك صدفت عيون لكن ويش جاب لجاب؟

ترى كل العيون اللي لقتني ما تكفيني

رماني حظي العاثر عليك وجيت لك طلاب

ولا أنتي اللي عشقتيني ولا انتي اللي عتقتيني

تعالي واعتقي ذاك الخفوق المولع المرتاب

مهب لاجلي ، عشان الله يجازيك ويجازيني

تعدي في سما عشقي ولو عشقي خراب أصحاب

وصوني بالهوى نفسك قبل لا انتي تصونيني

وشيليني على متنك : خفوقٍ باريٍ منصاب

ومن فوق الغرام العذب .. شيليني وحطيني

ولا منك هقيتيني شجاع وما يطيق يهاب

أنا لك بالهوى والله مثل ما انتي هقيتيني

أنا ما أمشي ورا غيرك ولو أنه يطق الباب

وترى عيبٍ عليّ أطعن..ولو كثرت سكاكيني

زهودٍ ما يطيق الدم لا داين ولا طلاب

شجاع وعارفٍ نفسي وأظن أنك تعرفيني

غيورٍ ماعرفت أضحك مع الغدر ببّرود أعصاب

أبيع عيوني الثنتين قبل أنك تخونيني

إذا شد الغرام .. اترك خفوقي : بين ناب وناب

لفرقى تكسر ضلوعي .. ولا عشقٍ يوطّيني

أنا رجلٍ ولي غيره .. وإذا شفت الهوى كذاب

تثور بقلبي الفزعه ولا تهدى شياطيني

سؤالك لو يزعزع بي كياني ما قبلت عتاب

اجي لك وأسالك نفس السؤال اللي سألتيني

عن العشق القديم أبواب .. تقفيها كثير أبواب

بعد ذاك الحبيب اللي خدعني وانخدع فيني

أبي عشق تحسب له كل نظرات العيون حساب

وابي قلبٍ علي قلبي ، وابى دينٍ على ديني

وابي نظرة عطا توفي ولا تخلف بدون أسباب

وابي منك قبل لا نتي تصديني .. توديني

وابي دربٍ على العذال صعبٍ ومتعبٍ وغلاب

وابي نفس الطريق الصعب يبعدهم ويدنيني

ترى لو للقلوب عيون ولدموع العيون أهداب

حشى ما تنزل الدمعه لغيرك لو تركتيني

أنا أول من عرف قدرك وأنا توي صغير وشاب

وابي منك ما دام أنك عرفتيني تحبيني

ما دام أني لقيتك في طريق أسمه غرام أحباب

دخيل الله ، وبعد الله دخيلك .. لا تخليني

ما دام أن كل من يحيا على وجه التراب تراب

عسى تنساني الدنيا مادام أنتي ذكرتيني

قصيدة بلوى غرامي –للشاعر ماجد الزهراني


بلوى غرامي ولا أحلم الله بلاني بتعذيبه

لاهي حبيبي ولو يعلم عني تأنى بتكذيبه

كم لي أنادي عليه أزهم أبدي شعوري ويدري به

أشكي غرامي على ملهم يعنى بقلبي وتدريبه

أبدي شعوري ولو مبهم أعدي بوعدي لتحبيبه

رمشة برمشه ليا سلهم ألقى وفاتي بتصويبه

أبغى حبيبي عليّ يفهم جا له خفوقي معَ طيبه

أوفي وعهدي ترى مبرم للي تغلّى بترحيبه

والله وتالله أنا مغرم أنسى كياني وترتيبه


شعر اخر غرامي



لا ياغرامي تشتكي ,,

تحكي تعب ,, تبكي علي ,,

لا ياروح قلبي,, والعمر ,,

لاتنتظر,, بسمة أمل ,,

حان الفراق ,, امرً اكيد ,,

مافيه كذبً ,, او حكي ,,

هذا المصير ,, مقسوم فيه ,,

قصة عذاب ,, كل السنين ,,

عشناها ,,وطويناها ,,

انتي ,, وانا ,,

ومابيننا ,,عقدً ,,فريد,,

يحكي لهم ,,,احلامنا ,,

قصة هوى ,, بنيناها,

فرحه وحنين

شوق ,, وهجير ,,

وعمر الهوى ,, ماخاننا ,,

ولا ياغرامي ,, تشتكي ,,

تحكي تعب ,, تبكي علي ,,