شعر غزل بدوي عن العيون

شعر غزل بدوي عن العيون

قصيدة: من عنيك ترى عيناي

قال الشاعر جريس دبيات:

فِي عَيْنَيْكَ أرى دُنْياي
فِي عَيْنَيْكَ يَصِيرُ الحُلْمُ حقيقة
يَسْتَلُّ الصُبْحُ بَرِيقَهُ
وَيَبُلُّ الظامئ رِيْقَهُ
يَكْتَشِفُ الناظِرُ بَعْدَ ضَياعِ الأمس
طريقة
مِنْ عَيْنَيْكَ يُطِلُّ الفَجْرُ
تَتَوالَى ضَحِكاتُ الزَهْرِ
تَنْتَثِرُ مَعَ الصُبْحِ حَكايا
تَخْتَصِرُ الأزمنة الدَرْبَ
لِتُصْبِحَ تَحْتَ الجَفْنَيْنِ المُرْتَعِشِينَ
حَدِيثُ مِرايا
اُذْكُرْ إني أبصرت الدُنْيا؟
لا أذكر
اُذْكُرْ إني جِئْتُ إلى عَيْنَيْكَ سَفِيرا
لا أذكر كَيْفَ بَدَأَتْ
لا أذكر كَيْفَ اِجْتَزَّتْ سَبِيلَ العُمْرِ
اِعْرِفْ إني فِي عَيْنَيْكَ
أظل صَغِيرًا
يا عَيْنِي وَنُورْ العَيْنِ وَعَيْنْ النُورِ
يا بِر الأمن وَبَحْرَ الأحلام المَسْحُورَ
يا سِرَّ وُجُودِي وَمَنايِ
يا فَجْرِي الناضِرَ، لَيِّنَ المَهْدِ، وَطَعْمَ الشَهْدِ
وَمُوسِيقَى الأيام السكرى
زادا يَمْتَدُّ وَذِكْرَى
تَخْلَطُ بَيْنَ المَنْظُورِ وَغَيْرِ المَنْظُور
فِي عَيْنَيْكَ أرى دُنْياي
يَعِيشُ الحُلْمُ، يَعُودُ صَبايَ
يَتَحَقَّقُ بَعْدَ العُسْرِ هَوايِ
يا مَطْلَعَ أشجى أنشودة عِشْقِ غُنَّتِها شَفَتاي
يا وَجْهًا يَحْلُو مَهْما لَفَحَتْهُ الأيام
وَفُؤادًا يَحْنُو مَهْما جَرَحَتْهُ الآلامُ
يا بَدْءَ البَدْءِ، وَبَدْءُ الكَلِماتِ
يا ذاتًا تَغْرَقُ فِي ذاتِ
مِنْ عَيْنَيْكَ أرى دُنْياي
تَسْتَلْهِمُ عَيْنَيَّ عَيْنَيْكَ فَيَمْتَدُّ الضَوْءُ
عَمِيقًا فِي عَيْنَيْكَ، هُناكَ
اِبْدَأْ أُبْصِرْ نُورَ الشَمْسِ
أَبْدَأُ أتحسس ما فِي الكَوْنِ بِغَيْرِ اللَمْسِ
يَنْفَتِحُ البَصَرُ النَظَرُ، وَتَصْفُو الصُورَةُ
تَنْفَرِجُ الرُؤْيَةُ فِي كُلِّ زَوايا الكونِ
يَتَفَجَّرُ فِي الأَشْياءِ اللَوْنُ
تَمْتَدُّ لِتَشْمَلَ كُلَّ الدُنْيا
تَقْطِفُ كُلُّ الدُنْيا
ثُمَّ تَعُودُ إلى عَيْنَيْكَ، وَمِنْ عَيْنَيْكَ
تُعِيدُ مَسِيرَة
عَيْناكَ حَياتِي
وَحَياتِي غالِيَةٌ فِي عَيْنَيْكِ
فَصَونِي لِي هٰذِهِ النعمة
ما زالَ الشِرْيانُ إلى الشِرْيانَ
مَهْما شَطَّ مَكانَ أو أَوْدَى بِالعُمْرِ زَمانَ
ما زالَتْ عَيْناكَ الضَوْءَ الأول
ما زالَتْ بَسْمَتُكَ المُسْتَقْبَلَ
ما زالَ رِضاكَ أَمانُ الدارِ
ما زِلْتُ الصُبْحَ إذا يَحْلُو
بِالصُبْحِ نَهارٌ
هاتِي عَيْنَيْكِ إلى عَيْنَيْ
مُدِّي عَيْنَيْكِ وَرِي
هذا اللَوْزُ الأخضر ما دامَتْ عَيْناكَ تَراهُ
سَيَبْقَى أخْضِرْ
وَبَيْتُ الأحفاد، وَ"فَوْقَ العَيْنِ"، وَ"قانا"
ما نَظَرَتْ عَيْناكَ
سَتَحَلَّى أكْثِرْ
وَحَياتِي ما ظَلَّتْ نَظَراتُكَ تَحْمِينِي
تَمْتَدُّ وَتَكْبُرُ
صُونِي عَيْنَيْكِ، فَمِنْ عَيْنَيْكَ تَرَى عَيْنايَ
وَخُذِي مِنْ عَيْنَيْ الزادِ
فَالنُورُ الخاطِرُ فِي عَيْنَيْكَ
سَيَبْقَى فِي عَيْنَيْ
زادَ مُعادٍ


قصيدة: صادفني بالبراقع وأعجبني

قالت الشاعرة ريم الصحراء:

صادفني بالبراقع وأعجبني

وأودعن قلبي على حد الممات

صابني سهم العيون اللي رمني

يرسل سهوم المنايا بلحظات

من عيونه يذبحن لا سلهمن

بالهدب فوق المحاجر شاعقات

بالمخاطر يقتلن لا قابلني

ما حلا البرقع على ذيك المهاة

كل شمعات المودة ولعن

يوم شفته من تحت ذيك الغطاة

من نظرها صاح قلبي ضاع مني

يأخذن القلب معهن والحياة

فـز قلبي للراقع ومتمني

تلبسه كل البنات المترفات

للقلوب اللي تصادف ينهبن

يشغلن حق القلوب الخاليات

للكرامة والشهامة مثلن

يا سلام الله على باقي الصفات


قصيدة: استهلكتني أم العيون الذابلات

قال الشاعر سعد علوش:

اِسْتَهْلَكَتْنِي أُمُّ العُيُونِ الذابِلاتِ

اللِّي ما تعرف دَقَّها مِـنْ جُلِّها

أُخْرَى وَلكِنْ غَيْرَ كُـلِّ الأُخْرَيـاتِ

تَعْطِشُ نَباتاتُ الدُرُوبِ لِطَلِّها

إِنْ أَقْبَلَتْ كُنَّها تَخَطّاً مِـنْ حِصـاتِ

وَإِنْ أَدْبَرْتُ كُنَّ السَحابَ أَتَشَلُّها

الفاتِناتُ الساحِراتُ الغانياتُ

عِنْدِي ما تسوى خُصْلَةٌ مِنْ خُصَلِهـا

فَاللَيْلُ صُبْحٌ وَلا أَصْبَحَت عَقِبَ المَباتِ

تَوَخُّرُ الشَمْـسُ وَتَجِي مَحَلَّها

يا شَيْبُ عَيْنِي يالُوصُوفُ الخافِياتِ

بِقَوْلِها لَوْ قَوَّمَها تَفَطِنُ لَها

أَحَبَّها حُبُّ البَنادِمِ لِلحَياةِ

وَتُسِيءُ لِي وَأَبِرُّها وَأَحْسِنُ لَها


قصيدة: كن في عينه اليمنى غروس الروايا

قال الشاعر سالم اللهيفي:

كنَ فِي عَيْنِهِ اليُمْنَى غُرُوسَ الرِوايا

كاثِرُ الماءِ عَلَيْها فَوْقَ حِيَلِ سَمانِي

وَكُنَّ فِي عَيْنِهِ اليُسْرَى جُمُوعَ وَسِرايا

نَهَضَتْ بِالبَيارِقِ شافَت اللَيْـلَ دانِي


قصيدة: إنت أصلًا بينهم ما تشبهين

قال الشاعر صاحب الأبيات:

أَنْتَ أَصْلًا بَيْنَهُمْ ما تُشْبِهِينَ

غَيْرُ نُورِ الشَمْسِ أَوْ نُورِ القَمَرِ

لَكَ عُيُونُ اللهِ يُعِينُ الناظِرِينَ

كُلُّ نَظْرَةٍ مِنْها شَبَّتْ جَمْرَ

وَلَكَ خُطاوِيٌّ وَقَبْلُ حَتَّى لَتَخْطِينَ

لِجُلِّها اللّا مَمَرُّ يُصْبِحُ مُمَرَّ

وَكُلُّ قاسِي عُودَ قُدّامِكَ يَلِينُ

ما يطول لَوْ يَطُولُ يَنْدَمِرُ

وَلا تَعْرِفِينَ الخُمُورَ وَتُسْكِرِينَ

تَبْلِّعِينَ بَرِيقَكِ وَرِيقَكِ خَمْرَ

وَمَنْ يَسُولِفُ لَكَ وَأَنْتِ تَسْتَحِينُ

ضَيْعُ المَوْضُوعِ وَخُدُودِكَ حَمْرَ

يا غرام حُرُوف شَعْرِي مِنْ تَجِينِ

اِنْهَمَرَ مِثْلُ المَطَرِ مَنْ يَنْهَمِرَ

لا بَدِيْتَ طالِبُكَ لاتْنْتْهِين

إِنْتَ أَكْثَرُ شَيٍّ وُدِّي يَسْتَمِرُّ


قصيدة: يا أبو عيون هدبها سود

قال الشاعر عبد الله بن علي التميمي:

يا أَبُو عُيُون هَدَبُها سُودٌ

لا تَذْبَحْ الناسُ بِعُيُونِكَ

تُذْبَحُ بِنَجْلٍ وَبَيْضِ خُدُودٍ

عَجَزْتُ أَوْصِفُكَ وَشْ لَوْنَكَ

الرَأْسُ فَوْقَ المَتْنِ مَوْجُودٌ

وَاللَوْنُ مِثْلُ القَمَرِ لَوْنُكَ

وَاللهِ ما عَن لَقاكِ صُدُودٍ

لا جِيت تَمْشِي عَلَى هونك


قصيدة: يا اللي تخط الكحل وتزين العيون

قال الشاعر صاحب الأبيات:

يا اللِي تَخُطَّ الكُحْلَ وَتُزَيِّنْ العُيُونَ

عُيُونُكَ الكُحْلَى تَرَى رَبّانِي حِلاها

مِنْ شَفَتِهِنَّ وَأَنا بِهَواهُنَّ مُغْرَمٌ وَمَجْنُونٌ

عَيْنُكَ سُبْحانَ رَبِّي بِزَيْنِهِ كَساها

مَنْ تَرْمِشُ أَحَسَّ كُلُّ العالَمِ يَمُوتُونَ

يا كيف لُوتحزن وَتَذْرِفُ العَيْنُ ماها

وَاللّهِ إِنِّي أَخافُ بِخَبَرٍ كانُوا يُولُون

يا بنت اِرْحَمِي قَلْبًا تَعْلَقُ فِي هَواها

قَلْبًا لِشُوفِ عَيْنِكَ يَنْسَى الكَوْنَ

وَلِأَجْلِ ما تحزن غايَتَهُ وَهَمُّهُ رِضاها

يا خَلَّ حُبِّكَ يُعادِلُ مِنْ البَشَرِ مِليونَ

حُبّاً مَلّا كَوْكَبَ الأَرْضِ وَتَعَدَّى سَمّاها


قصيدة: يا عين هلي صافي الدمع هليه

قالت الشاعرة نورة الحوشان:

يا عَيْنُ هَلِي صافِي الدَمْعِ هَلِيـه

وَالَّلِي قَضَى صافية هاتِي سَرِيبَه

يا عين شُوفِي زَرَعَ خَلَّكَ وَراعِيَهِ

هٰذِي مَعاوِيـدُهُ وَهٰـذِي قَلِيبُـهُ


قصيدة: بديت لي بأبيات شعر جديدات

قال الشاعر عوض بن خيران:

بَدِيَتْ لِي بِأَبْياتِ شَعْرِ جَدِيداتٍ

وَفَوْقَ السُطُورِ أَكْتُبُ بُيُوتَ جِدادِي

أُونَسْتُ يا مَشْكايَ بِالصَدْرِ ضِيقاتِ

وَإِنْ قُلْتُ راحَ الضِيقَ بِالصَدْرِ زادِي

طَرا عَلَيَّ اللِي عُيُونَهُ وَسَيُعاتِ

اللِي مُشارِكَنِي بِنَوْمِي وَزادِي

وَما ظَنِّي أَنْسَى اللِي رُمُوشَهُ ظَلِيلاتِ

وَأَنا اللِّي مِنْهُ طُرّاً وَأَهْجادِي

قَضَيْتُ مَعَ خَلِّي لَيالِي جَمِيلاتِ

أَنا مَفادِي وَهُوَ مِثْلِي مَفادِي

وَأُخِذْتُ أَنا وَياه بِالحُبِّ سَجاتَ

فِي عَشَرَةِ ماهِي بِعَشَرَةِ فَسادِي

لكِنْ حَدَّتْنِي فِي زَمانِي غِياراتِ

وَعْياً يُحَقِّقُ لِي زَمانِي مُرادِي


قصيدة: أم العيون السود والرمش فتان

قال الشاعر صاحب الأبيات:

أُمُّ العُيُونِ السُودِ وَالرَمْشِ فَتّان

اللِي رَمَتْنِي بِحُبِّها يا حَلاها

غَمازِيَّتَيْنِ الخَدِّ وَالخَدِّ مِلْيانِ

وَطُولُ الشِعْرِ لا طاحَ كُلُّهُ وَراها

وَلا الشَفايِفُ لَوْنُها لَوْنٌ رَمّانِ

وَالعُنْقُ طُولُهُ زايِدا فِي حِلاها

أَمّا طِباعُهُ يا عَرَبُ ما بِهِ إِنْسانٌ

مُشابِهاً لِلِّي أَوصِفُ نَواهِ


قصيدة: يا العيون السود أوفي بحالي

قال الشاعر صاحب الأبيات:

يا العُيُونَ السُودَ أُوفِي بِحالِي

وَاُضْمُرِّي قَلْبِي المَعْنِيَّ بِنَظْرَةٍ

يَنْشَرِحُ صَدْرِي لا شَفَتُهُ قُبالِي

وَإِنْ طَلَبْتُ قُمْتُ أُلَبِّي لِأَمُرِهِ


قصيدة: حي العيون الناعسات الكحيلة

قال الشاعر صاحب الأبيات:

حِيُّ العُيُونُ الناعِساتِ الكَحِيلَةَ

اللِي سُهُومُ المَوْتِ داخِلَ هَدْبِها

مِنْ صابَتْهُ يُسْهِرُ ثَمانِينَ لَيْلَةً

وَيُمْكِنُ تَجِيهٌ مَنْيَتُهُ مِنْ سَبَبِها


قصيدة: الله أكبر كيف يجرحن العيون

قال الشاعر خالد الفيصل:

اللهُ أَكْبَرُ كَيْفَ يَجْرِحْنَ العُيُونَ

كَيْفَ ما يُبْرَى صَوِيبُ العَيْنِ أَبْد

أَحْسَبُ أَنَّ الرَمْشَ لا سَلُّهُمْ حَنُونٌ

أَثَرَ رَمْشِ العَيْنِ ما ياوِي لِأَحَدٍ

يَوْمَ رُوحٍ لِي نَظَرَ عَيْنُهُ بِهون

فَزَّ لَهُ قَلْبِي وَصَفَّقَ وَاِرْتَعَدَ


قصيدة: يا ويل حالي من نظرة العيون الكحيلة

قال الشاعر صاحب الأبيات:

يا وَيْل حالِي مِن نَظْرَةِ العُيُونِ الكَحِيلَةِ

وَيا وَيْلَ قَلْبِي مِنْ هَمْسِ شَفايِفِها الحَمْرِ

فَدَيْتُ الطُولَ وَالإِيدَينِ النَحِيلَة

وَلَمِسْتُنْ أَغْنَتْنِي عَنْ كُلِّ البَشَرِ

الغُرُورُ بِمَشْيِها شابَّهُ الخَيْلَ الأَصِيلَةَ

وَالجَدايِلُ اللِّي اُسْتُرْسِلَتْ وَصَلَتْ لِين الخَصْرِ

غالِيَةٌ وَفِي غُلاها كُنَّها دانَةً ثَمِينَةً

لا نَوَيْتُ بِلَمْسِها مَجْبُورٌ تَمْشِي عَ الجَمْرَ

ذَوْقَتْنِي عِشْقَها وَعِشْقُها لا تَسْتَهِينُهُ

عَلَّقَتْنِي وَاِخْتَفَتْ وَلا لَها حِسٌّ وَخَبَرٌ

أَشْعَلْتُ النارَ بِخُفُوقِي وَحالَتِي صارَت ضَرِيرَةً

وَاللَيالِي فِي غِيابِكَ خاوَت عُيُونِي السَهْرَ

اِرْجِعِي وَكُلَّ المَشاعِرِ فِي يَدَيْنِكِ لَكِ رَهِينَةٌ

وَاُطْفِي نارٌ فِي ضُلُوعِي وَداوِي جُرْحِي وَالقَهْرَ

الفِي لِبَيْتِكَ بِحِضْنِي وَعَيْشِي قَلْبِي بِسَكِينَةٍ

عَقَبَ هَيَجانِ المَشاعِرِ وَكُنَّها مَوْجُ البَحْرِ

اُنْشَرِي عِطْرَكِ بِثَوْبِي إِطْلَقِي فَرْحَةً حَزِينَةً

وَاُتْرُكِينِي أَرْتَوِي مِنْ فَيْضِ شَفايِفِكِ الحَمْرِ


قصيدة: مفتون باللي ترمي القلب مطروح

قال الشاعر صاحب الأبيات:

مَفْتُونٌ بِاللِي تَرْمِي القَلْبَ مَطْرُوح

بِسِهامِ عَيْنَن كُنَّها طَيْرٌ جارِح

المَوْتُ تَحْتَ أَهْدابِها اليَوْمَ مَسْمُوحٌ

وش حِيلَةَ اللِي فِي فِضا المَوْتِ سارِح

يا ناسُ نَظَرَتْ عَيْنُها لاحَها ضَوْحٌ

مَرْحُومٌ يالِلِيٌّ فِي هَوَى عُيُونِكِ جامِحٌ.


قصيدة: إلا العيون أبخل بها مقدر أعطيك

قال الشاعر علي القهيدي:

إلا العيون أبخل بها مقدر أعطيك
وش فايدة دنياي من غير شوفك


قصيدة: يا ضايق الصدر

قال الشاعر خالد الفيصل:

ضايق الصدر بالله وسع الخاطر
دنياك يا زين ماتستاهل الضيقة
الله على ما يفرج كربتك قادر

والله له الحكم في دبرة مخاليقه

حلو العيون استهانت دمعها الحادر
كف العباير حزين الدمع ما أطيقه
حرام كيف الحزن يغشي وجهك الطاهر
والورد في وجنتك حرام تجريحه


قصيدة: يا ناس راعي المحبة لا تعذلونه

قال الشاعر سلامة العبد الله:

يا ناس راعي المحبة لا تعذلونه
ما هوب عن صاحبه داله ولا سالي
لو يسهر الليل كله لا تلومونه
الحب بلوى ماني بأول ولا تالي
لي صاحبٍ ما قطعت اليأس من دونه
لو غاب عني خياله بس يبرالي
الصاحب اللي سحر هاروت بعيونه
ودي بوصله ولكن ما تهيأ لي
يا هايف الخصر عيني فيك مفتونه
والبعد يا صاحبي ما يرخص الغالي


قصيدة: يا منازل مي في ذيك الحزوم

قال الشاعر محمد بن لعبون:

يا منازل مي في ذيك الحزوم
قبلة الفيحا وشرق عن سنام
في سراب عن جوانبها يحوم
طافحات مثل خبز في يدام
ما بكت فيها من الفرقى غيوم
من نظير العين إلا عن غرام
من هموم في قلوب في جسوم
في بيوت في ديار في عدام


قصيدة: ودي بك وأبيك

قال الشاعر محمد بن فطيس المري:

ودي بك وأبيك وأباك وأبغاك

جمّعتها لرضاك واختار فيها

شف ويش منها يتبع احكاك ورضاك

واللي لك اسقي مسمعك لا ضميها

غديت افراحكاي وأساير احكاك

وانا تشّرف لكنتي واهتويها

مضونها ودي بشوفتك وأهواك

ياللي دروب أهل الردى ما تجيها

صانك ولي أمرك وحبك وداراك

ولا قدر ردع الحظوظ ومجيها

نفسك مهذبها وعز الله ربّاك

ما يدري أن جيش الهيام يغزيها

الله قسم يبلاك بي وانت يبلاك

باللي سواتي في العرب يرتجيها

محبة ن ذربه من القلب تكساك

محبة ن صدق الهوى يكتسيها

يامرك قلبك بالوفا لي وتنهاك

ناس ن على لاماك تفرك يديها

رزين عقل ومن مزايا مزاياك

نفسك تحب وعفتك تمتطيها

تطيع عقل ن ما بعد زل وأغواك

مشاعرك تعصاه.. وانت تعصيها

ما شفت منك إلا عيونك ويمناك

كمحبتن راع الردى ما يبيها

يقبض فوادي لا تخيلت فرقاك

شف عين ن ما سواك يعنيها

ويا عزوة إخوانك ومطلب هذولاك

ناس ن محبة والدك تدعيها

ناس ن تخدم أبيك كله لعيناك

هو يحسب أن الله عليه يهديها

يا جعلها تفدى على الأرض ماطاك

الله بمن هو مثلها يبتليها

لكن لعب في يا وليفي تغّلاك

نفسي غلاك من الصدود يحديها

تبطي علي وأنا هنا وأتحراك

كبدي لواهيب الصبر تشتويها

اجمّع علومك امن هناك وهناك

الله لو أنها تنشرى لا أشتريها

وعذرك أنا لا هي يا ويش اللي الهاك

لا هي ومرنمنت لا هي تليها

كأنك مشكك في الوفا والغلا هاك

جوالي أقر القائمة كل أبيها

رقمك مع الصادر ولا وارد سواك

والناس في اللي لم يرد عليها

وإياك واياني.. واياني إياك

من غيبته من دون عذريحميها
3 مشاهدة
للأعلى للأسفل