صعوبات القراءة والكتابة

كتابة - آخر تحديث: ٠٤:١٥ ، ٣١ أغسطس ٢٠١٦
صعوبات القراءة والكتابة

القراءة والكتابة

إنّ القراءة والكتابة هي النافذة التي تطلّ من خلالها على العلوم والمعارف، فبامتلاكها نُلِمّ بكلّ ما جاء به العلماء من معارف وعلوم، وبها نستطيع الوقوف على كلّ قديم وجديد، وبدونها لا نستطيع تعلّم أيّ علم آخر، وإنّ أيّ ضعف في القراءة والكتابة سيؤدّي إلى ضعف في التحصيل الدراسيّ، وهذا يعني العناية الفائقة بتعليم مهارات القراءة والكتابة للتلاميذ ومعالجة أي ضعف يواجهونه.


مفهوم صعوبات القراءة والكتابة

هي وجود صعوبة في التحصيل الدراسي، وخاصة في مادة اللغة العربية وتحديداً في مجال القراءة والكتابة، ممّا يؤدّي إلى حصول الطالب على معدّل منخفض عن المعدل الطبيعي المتوقع حصوله عليه، وهناك مؤشّرات مبكّرة تدلّ على وجود صعوبة في تعلم القراءة والكتابة، ومنها الصعوبة في تعلم اللغة الشفهيّة، فيتأخّر الطفل في اكتساب اللغة، ويواجه صعوبة في النطق السليم.


صعوبات القراءة

تكون قدرة الطفل على القراءة ضعيفة أقلّ من مستواه الذكائي، أو عمره ويتأثر تحصيله المدرسي بذلك، فأحياناً نراه يقرأ الكلمة الأولى صحيحة، وعند تكرار الكلمة ذاتها في سطر آخر ينطقها بشكل خاطئ، وذلك نتيجة ضعف تركيزه الذي يؤدّي إلى إيجاد صعوبة في استرجاع الحروف، ومن أبرز الصعوبات القرائية:

  • الصعوبة في إنشاء كلمات من عدة حروف.
  • الصعوبة الهائلة في الربط بين شكل الحرف وصوته.
  • صعوبة تذكر الحروف وأشكالها.
  • قلب ترتيب الحروف عند القراءة.
  • قراءة الكلمات البسيطة بصورة خاطئة.
  • قلب الحروف أو قلب ترتيب الحروف عند القراءة.
  • ضعف الفهم أثناء القراءة الصامتة، أو الشفهيّة.
  • التأتأة أثناء قراءة الكلمات الطويلة.
  • البطئ الشديد عند القراءة الشفهية.
  • الصعوبة في التمييز بين الحروف المتشابهة تشابهاً بسيطاً في الشكل كالباء والنون.
  • الصعوبة في تهجئة الكلمات وتحليلها.
  • الصعوبة في تذكر علامات التشكيل التي لها تأثير كبير على كيفية نطق الأصوات الكلاميّة.


صعوبات الكتابة

  • عدم القدرة على التمييز بين كتابة التاء المفتوحة والتاء المربوطة، واللام الشمسية واللام القمرية، ومواضع الهمزات.
  • الصعوبة في كتابة الكلمات الشائعة.
  • إبدال الأحرف، وحذف بعضها.
  • إيجاد صعوبة في إمساك القلم، وعدم القدرة على تحريكه بمرونة.
  • عدم التآزر بين العين واليد أثناء الكتابة.
  • عكس الأرقام والحروف أثناء الكتابة.
  • الصعوبة في التمييز بين اليمين والشمال.
  • الخروج عن السطرأثناء الكتابة، فيكتب فوق أو تحت السطر.
  • الصعوبة في وضع النقاط في مكانها المناسب، وخاصة في هذه الأحرف: (ج-خ)، (ب-ت-ث).
  • لصق الكلمات ببعضها البعض، وعدم ترك مسافة فيما بينها.
  • الضغط الكبير على القلم.