صعوبة النوم في الليل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٥١ ، ١١ أكتوبر ٢٠١٦
صعوبة النوم في الليل

صعوبة النوم في الليل

يعاني الكثير من الناس من مشكلة صعوبة النوم في الليل، فعلى الرغم من شعورهم بالنعاس، وحاجتهم للنوم، يواجهون صعوبة كبيرة في ذلك، وحتى عند خلودهم للنوم، يستيقظون لمرّاتٍ عديدة، ممّا يؤثر على صحتهم الجسديّة، ويُدخلهم في حالة من الكسل والخمول، وعدم القدرة على القيام بوظائفهم على أكمل وجه. تحدث صعوبة النوم نتيجةً لأسبابٍ مختلفة، ويتم علاجها بحسب سببها وظروفها، وهذا ما سنقدمه لكم في مقالنا هذا.


أسباب صعوبة النوم في الليل

أسباب نفسيّة

  • اضرابات نفسيّة: أثبتت العديد من الدراسات أنّ نسبة الأشخاص الذين يعانون من صعوبة في النوم لأسباب واضطرابات نفسيّة بلغت 40%، ومن أبرزها الاكتئاب، والقلق، والضغوط المختلفة التي يتعرّض لها الأشخاص في حياتهم اليوميّة.
  • المنوّمات والمهدئات: تعتبر العقاقير المهدّئة، والمنوّمة من أبرز الأسباب التي تؤدّي لاضطراب النوم وصعوبته، وهي تؤثر بشكلٍ ملحوظ على نشاط الإنسان خلال النهار.


الأسباب العضويّة

  • اضطرابات الجهاز التنفسي: كالشخير، وانقطاع التنفس أثناء النوم، وهي أعراض يعاني منها الأشخاص المصابون بهبوط القلب، والحساسية التنفسيّة.
  • ارتداد العصارة الحمضية من المعدة للمريء: وهي تسبب القلق والانزعاج أثناء النوم.
  • متلازمة حركة الساقين غير المستقرّة: هذا المرض يصيب كبار السن أو فئة متوسطي الأعمار، وعادة ما يترافق مع نقص الحديد أو الحمل أو غيرها.
  • النوم غير المريح: أي أن ينام الشخص بوضعيّة غير مريحة، أو أن يستيقظ لمجرد سماع أي صوت، ويُطلق عليهم أصحاب النوم الخفيف.
  • التشنّجات العضلية، والألم: ويشمل جميع الأمراض التي تسبب الألم، كالصداع، وارتفاع درجة الحرارة.
  • أمراض مزمنة: كالشلل، والرعاش، والتهاب الكلى، واضطراب الغدة الدرقيّة، والسكري.


أسباب سلوكيّة وعادات سيّئة

  • تناول وجبة دسمة: تحتوي على نسبة عالية من الدهون قبل الخلود للنوم بفترة قليلة، ممّا يؤدي للشعور بالثقل والضيق، وعدم القدرة على النوم.
  • التدخين: نظراً لاحتواء التبغ على نسبة عالية من النيكوتين، وهي مادة منبهة ومنشطة للدماغ.
  • تناول الكحول، والقهوة والشاي: قبل فترة قليلة من النوم؛ وهي سوائل منبّهة.
  • الضجيج، والصوت العالي: فالإنسان يحتاج لأن يكون المحيط من حوله هادئاً، والمكان مظلماً، ليُهيّئ للدماغ فرصة النوم.
  • الاستيقاظ غير المنتظم: أي الاستيقاظ أكثر من مرّة خلال ساعات النوم.


طريقة علاج صعوبة النوم في الليل

  • العقاقير المنوّمة: لكن هذا النوع من العلاج لا يُنصح به كثيراً، فهو لا يعالج الحالة من جذورها، بل يعتاد عليه المريض، وفي قطعه يعود لنفس المشكلة.
  • الأعشاب الطبيعية: تعتبر الأعشاب والوصفات الطبيعيّة من أفضل العلاجات لصعوبة النوم، ومن أهمّها اليانسون، والنعناع، والبابونج، والميرامية.
  • تناول كوب من الحليب الدافىء قبل الخلود للنوم: فهو يحتوي على نسبة جيّدة من مادة التريبتوفان المهدّئة للأعصاب، لكن البعض يتجنّب استخدامه كعلاج؛ لأنّه يزيد من الوزن.
  • التخلص من مسببات صعوبة النوم: لأنّ علاج صعوبة النوم يعتمد على سبب المرض.