صعوبة خروج الغازات

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٠٨ ، ٢٢ يناير ٢٠١٧
صعوبة خروج الغازات

خروج الغازات

تُعاني فئة كبيرة من الأشخاص من مُشكلة صعوبة خروج الغازات أو مشكلة الانتفاخات، والذي ترافقه جُملة من الأعراض والمضاعفات المُزعجة التي تؤثر سلباً في الصّحة، حيث تنتج هذه المُشكلة عن العديد من العوامل والمُسببات، منها ما يرتبط بصورة مباشرة بالعادات الحياتية اليومية الخاطئة، ومنها ما يتعلق بالمشكلات الصّحية في الجسم، ونظراً لتأثيرها السلبي سنستعرض أبرز أسبابها، إضافةً إلى أهم الطرق الكفيلة بعلاجها خلال وقت قصير.


أسباب صعوبة خروج الغازات

  • تناول كميات كبيرة من الطعام بصورة سريعة جداً.
  • التنفس من الفم بشكل مستمر.
  • الإفراط في تناول الأطعمة والمشروبات التي تزيد تهيج القولون وتراكم الغازات في الجسم، أي عند اتباع نظام غذائي غير مناسب.
  • وجود مشاكل في القولون، ومنها متلازمة القولون العصبي وغيرها.
  • وجود اضطرابات في الجهاز الهضمي، وعلى رأسها الإمساك.
  • الإفراط في شرب المشروبات الغازية.
  • أخذ بعض أنواع الأدوية والعقاقير، وعلى رأسها المضادات الحيوية التي تحتوي على مركب اللاكتوز أو سكر الحليب.
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من مضيفات النكهة واللون الصناعية.
  • زيادة حدة هذه المُشكلة لدى النساء والفتيات في الفترة التي تسبق الدورة الشهرية أو الطمث.
  • تناول المأكولات الدسمة الغنية بالدهون.


علاج الانتفاخ والغازات

  • تجنب المُسببات التي تمّ ذكرها سابقاً.
  • شرب كميات كبيرة من الماء، وخاصة الماء الفاتر في ساعات الصباح الباكر على الريق.
  • تناول المأكولات الغنية بالألياف النباتية الغذائية، وعلى رأسها الخضروات والفواكه، والتي تُحسن عمل القولون، وتعالج مشاكل الجهاز الهضمي، وخاصة فاكهة الموز التي تحتوي على نسبة مرتفعة من الماء.
  • ممارسة الرياضة بشكل دوري ومستمر، وبمعدّل لا يقل عن نصف ساعة يومياً، حيث يساعد ذلك على تحسين عمل القولون والجهاز الهضمي، كما يقضي على التوتر والقلق والضيق الذي يزيد حدة المُشكلة.
  • تجنب تناول الأطعمة المختلفة خلال الشعور بالعصبية والضيق النفسي، حيث يؤثر ذلك سلباً في القولون ويزيد تهيجه.
  • الابتعاد تماماً عن تناول العلكة، كونها تزيد نسبة الهواء في المعدة.
  • عدم الإفراط في تناول كميات كبيرة جداً من الطعام في الوجبة الواحدة، والاكتفاء بالكمية التي يحتاجها الجسم.


علاج الغازات بالأعشاب

يكون العلاج عن طريق شرب المشروبات الطبيعيّة العشبية، والتي تلعب هذه المشروبات دوراً بارزاً في تحسين عملية الهضم وتسهيلها، حيث يتمثّل أبرزها في:

  • مشروب الزنجبيل الدافئ: مزج شرائح الزنجبيل الطازج في الماء المغلي، وتركه لمدة عشر دقائق، وإضافة العسل والليمون للحصول على أفضل النتائج.
  • مشروب البابونج: نقع أكياسه في كوب من الماء المغلي لمدة عشر دقائق، والحرص على شرب ثلاثة أكواب منه يومياً.
  • بذور الشمر: إضافة ملعقة منها إلى كوب من الماء المغلي، وترك المغلي لمدة خمس دقائق، ثمّ شربه مرتين يومياً.