صفات الشخصية المكيافيلية

صفات الشخصية المكيافيلية

مفهوم الشخصية الميكافيلية

تدل الميكافيلية على صفة الشخص الماكر، أو الذي يمتلك القدرة على التلاعب، والدوافع الكامنة التي تدفعه إلى استخدام وسائل معينة لاكتساب القوة، أما تسمية هذه الصفات بهذا الاسم، فجاءت نسبة لاسم الكاتب مكيافيلي، الذي ألف كتاب عن الاستراتيجية التي يمكن للقادة استخدامها، لاكتساب القوة والمكانة.[١]


صفات الشخصية المكيافيلية

الميكافيلية هي سمة شخصية غير معروفة، على عكس السيكوباتية والنرجسية، لكن أكثر الصفات التي تمتلكها هذه الشخصية هي ما يلي:[٢]

  • الشخصية المكيافيلية غير عاطفية وتخدع الآخرين وتتلاعب بمشاعرهم باستمرار.
  • الشخصية المكيافيلية ترغب بالتنافس مع الآخرين بدلاً من التعاون معهم.
  • الشخصية المكيافيلية تصل إلى أهدافها من خلال التلاعب بالآخرين.
  • الشخصية المكيافيلية تحقق أهدافها الخاصة من خلال استدراج الآخرين إلى السلوك الجامح.
  • تضع الشخصية المكيافيلية خطط لتحقيق منفعتها الشخصية، دون الاهتمام بتأثير ذلك على الآخرين.
  • تُعزز الشخصية المكيافيلية مصلحتها الخاصة.
  • تسعى الشخصية المكيافيلية إلى التقليل من سلطة تأثير الآخرين أو التحكم فيها.
  • لا ترغب الشخصية المكيافيلية بمشاركة المعلومات المهمة مع الآخرين إذا كانوا بحاجتها.
  • تتميز الشخصية المكيافيلية بالمعتقدات الساخرة، والقسوة، واستخدام تكتيكات التأثير الماكرة.
  • لا تهتم الشخصية المكيافيلية بأن تكون مركز الاهتمام، فهي ترضى أن تكون محرك الدمى، بحيث تحرك الأوتار في الخفاء.


كيفية التعامل مع الشخصية الميكافيلية

إذا كنت تتعامل مع الشخصية الميكافيلية، فلا بد من اتباع طرق معينة، وتجنب بعض السلوكيات في التعامل معها، كما في النقاط التالية:[٣]

  • الرعاية الذاتية: تسعى الشخصية الميكافيلية إلى تدمير العلاقة الجيدة بين الأصدقاء، باستخدام بعض التكتيكات اللينة والصعبة، والتي تؤثر بشكل سلبي على الراحة النفسية، لذا يحتاج الشخص الذي يتعامل معهم إلى تجاهل التكتيكات السلبية والحرص على البقاء بصحة نفسية جيدة.
  • تحديد حدود التعامل: الميكافيلية هي سمة شخصية لا يمكن تغييرها، ولأن هذه الشخصية تستغل فرص الآخرين للتلاعب بهم، فيفضل وضع حدود للتعامل معهم.
  • التعاطف مع الذات: يميل الميكافيليون إلى الاعتداء على الطيبين، فهم يستغلونهم لاكتساب التعاطف معهم عند حديثهم عن حياتهم، لذا يجب عدم الانتقاص من النفس، وضرورة التعاطف مع الذات.
  • الاعتماد على الزملاء الموثوق بهم: يُفضل التعامل مع الزملاء الموثوق بهم، والابتعاد عن الشخص الميكافيلي.
  • استخدام استراتيجية عقلية: تطمح الشخصية الميكافيلية دائماً إلى الفوز، لذا يجب على من يتعامل معهم، التركيز على أهدافه من خلال إتقان استراتيجيات عقلية، والعمل للوصول إليها بدلاً من محاولة التغلب على الشخصية الميكافيلية.
  • التركيز على أفعال الشخصية: تقوم الشخصية الميكافيلية بخداع من يتعامل معها بوعود كاذبة لكسب ثقته، لذا يجب التركيز على ما تفعله الشخصية الميكافيلية وليس ما تقوله.
  • التركيز على الحديث بالعمل: عند الحديث مع الشخصية الميكافيلية يجب التركز في الحديث عن العمل فقط، وعدم الحديث في الحياة الشخصية.
  • عدم محاولة التفوق على الشخصية الميكافيلية: يجب عدم المشاركة في نفس الاستراتيجيات التي تتبعها الشخصية الميكافيلية، لأنها ستبذل جهدًا أكبر في استراتيجيتها، لذا يفضل استخدام الاستراتيجيات الأخلاقية.
  • محاربة الشخصية الميكافيلية بالصدق: يجب الالتزام بالقيم والمبادئ، والتركيز على إظهار الصفات الشخصية الإيجابية في العمل، لأن هذا يساهم في النجاح في العمل وفشل استراتيجيات الشخصية الميكافيلية.


المراجع

  1. Dr. Annette Towler (31/12/2020), "Machiavellianism: What it is, how to recognize and cope with Machiavellians", CQ Net, Retrieved 12/1/2022. Edited.
  2. Jeremy Dean (1/1/2013), "4 Signs Of Machiavellian Personality Traits", spring, Retrieved 12/1/2022. Edited.
  3. Sheri Jacobson (8/1/2015), "What is Machiavellianism in Psychology? This website and its content is copyright of Harley Therapy Ltd. - © 2006-2022 Harley Therapy™. All rights reserved.", harley therapy, Retrieved 12/1/2022. Edited.
10 مشاهدة
للأعلى للأسفل