صفات القيادة الإدارية الناجحة

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:١٠ ، ٢ مايو ٢٠١٧
صفات القيادة الإدارية الناجحة

القيادة الإدارية الناجحة

تُعد القيادة الإدارية الناجحة واحدة من أبرز أجزاء السلوك البشري، ومن أهم الجوانب المحورية التي تدخل بشكل مباشر في العمل الإداري، كونها الجانب المسؤول بشكلٍ مباشر عند توجيه المهام والموارد المختلفة سواء المادية أو البشرية نحو تحقيق كافة الأهداف الرئيسية والفرعية المراد تحقيقها على كل من المدى القصير والبعيد، الأمر الذي يجعل منها من أهم الأدوات الحتمية التي تضمن استمرار العمل ونجاحه في كافة الميادين الحياتية، ونظراً لأهمية هذا الجانب اسنذكر في هذا المقال أبرز الصفات التي تمتاز بها القيادة الإدارية الناجحة.


صفات القيادة الإدارية الناجحة

  • الوعي الكافي: بحيث يجب على العاملين في مجال القيادة الإدارية أنّ يكونوا على وعي تام بذواتهم، وبالمنظمات التي يعملون بها، من حيث الواقع الداخلي والخارجي، والعوامل المحيطة بالعمل والتي تؤثر عليه بشكل مباشر.
  • فهم الآخرين: وإدراك بعض الجوانب الرئيسة في النفسيات البشرية، والانطلاق من مبدأ الفروقات الفردية والاختلافات بين الأشخاص من حيث الصفات والقدرات وغيرها من الجوانب.
  • النفوذ: وامتلاك القدرات العالية في السيطرة، والسلطة الكافية للنجاح.
  • مهارات الاتصال: وذلك من خلال امتلاك مهارات عالية في الاتصال والتواصل والتفاعل مع الآخرين بإيجابية.
  • القدرة على اتخاذ القرارات: وتحديداً القرارات المصيرية والهامة، حيث يجب على القائد أنّ يكون قادر على جمع المعلومات المختلفة، والكفيلة بالإحاطة بالمشكلة من كافة الجوانب، والقدرة على اتخاذ القرار المناسب بشأنها، من خلال تحديد الأولويات من الأهم إلى الأقل أهمية، ثمّ تحديد الأهداف بكل دقة، ووضع التصورات الخاصة بالمستقبل، أي الطموح المراد الوصول إليه.
  • تحمل المسؤولية: والقدرة على التعامل مع النتائج المختلفة بثبات وتوازن.
  • حل الأزمات: والتعامل مع المشكلات المختلفة، والعمل على اختيار أفضل الحلول المناسبة لها.


صفات القائد الناجح

  • المرونة، والقدرة على التعامل مع التغيرات والتقلبات المختلفة.
  • الحنكة، وسرعة البديهة، والذكاء.
  • السمعة الجيدة، والأخلاق الحميدة، كونه قدوة لغيره.
  • الأمانة.
  • الهدوء والاتزان والثبات.
  • القدرة على اتخاذ القرارات السليمة.
  • التحكم بالأعصاب.
  • المظهر اللائق والأناقة.
  • احترام الذات.
  • الإيجابية والتفاؤل.
  • الابتكار والإبداع.
  • قوة الشخصية، والثقة العالية بالنفس.
  • القدرة على التعامل مع الآخرين.
  • العدالة.
  • الموضوعية.
  • الشجاعة.
  • القدرة على الإنجاز، وتسليم الأعمال في المواعيد المحددة لها، وحسب المعايير المطلوبة.


أهمية القيادة الإدارية

  • تحويل الأهداف الرئيسية والثانوية إلى نتائج مرغوبة.
  • استغلال الموارد نحو تحقيق الغايات.
  • تعتبر أساساً لتطبيق المهام الإدارية الأساسية، ابتداءً من التخطيط والتنظيم والتوجيه، وصولاً إلى الرقابة.
  • تعد ضرورية جداً للتعامل مع العوامل الخارجية المؤثرة على العمل.
  • تحفز الأفراد على العمل الجاد.