صفات عبد العزيز بن باز

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٤ ، ٢٣ مايو ٢٠١٧
صفات عبد العزيز بن باز

عبد العزيز بن باز

هو قاض وفقيه سعودي، ولد في مدينة الرياض من أسرة علم، وتلقى علومه على يد مشايخ وعلماء بلدته حتى استطاع أن يشغل منصب مفتي المملكة العربية السعودية في عام 1992 للميلاد حتى وفاته، بالإضافة إلى ذلك فقد كان رئيساً لهيئة كبار العلماء في المملكة العربية السعودية، وتولى رئاسة إدارة البحوث العلمية والإفتاء، ورأس المجلس التأسيسي لرابطة العالم الإسلامي والمجمع الفقهي الإسلامي.


تعددت مواضيع مؤلفاته إذا كانت تتحدث عن علوم الشريعة من فقه، وعقيدة، وفتاوى، وأفكار إسلامية، كما وُجِدَ فيها العديد من الردود على المذاهب والفرق الدينية والفكرية التي نشأت في فترات زمنية مختلفة، هذا عدا عشرات الرسائل الصغير.


صفات ابن باز الشكلية

كان ابن باز معتدل البنية ليس بالطويل البائن ولا القصير جداً، أقنى الأنف ومستدير الوجه حنطي اللون، لحيته قليله على العارضين، كثة تحت ذقنه، كانت سوداء اللون يغلب عليها بعض البياض، ولما كثر بياضها صبغها بالحناء، وكان عريض الصدر بعيداً ما بين منكبيه، كما أنّه تميز بالتوسط في جسمه فهو ليس بضخم القدمين ولا الكفين.


أما الهيئة الخارجية ولباسه فقد كان حسن الهيئة غير متكلف في ملابسه، ويحرص دائماً على لبس البياض في ثيابه، كما كان يُحب ارتداء الملابس الفضفاضة والواسعة مع العلم أنّ ثيابه كانت تصل إلى نصف ساقه، وكان يُزين ملابسه بمشلح وعبائه عودية اللون.


عقيدة بن باز

يعتبر ابن باز من أهم أئمة أهل السنة والجماعة في عصره، وتتميز عقيدته بالبعد عن أهل البدع واتباع السنن النبوية والأحكام الشرعية الإسلامية التي وردت في القرآن الكريم، وقد بيَّن ابن باز عقيدته السلفية في العديد من كتبه ومؤلفاته. فقد كان يرى أن المسلم عليه طاعة ولاة الأمر في كل صغيرة وكبيرة، ويرى أيضاً أنّ الطاعة لا تكون إلّا بالمعروف والنهي عن المنكر، وأنّ الصبر على جور الأئمة وظلمهم من الأصول المهمة التي وردت في الشريعة الإسلامية، وأن ضياع هذا الأصل من الأسباب لمؤدية إلى الفتن والمحن، بالإضافة إلى ذلك فقد اعتمد أسلوب نصح ولاة الأمر بالسر إذا صدر منهم منكر أو أعمال مُشينة أو سيئة حتى يتخلوا عن الباطل ويبصروا الحق.


أسرة ابن باز

لابن باز ثمانية أبناء، أربعة من الإناث وأربعة من الذكور، الابن الأكبر يُسمى عبد الله وبه يُدعى ويُكنى، ثمّ عبد الرحمن وكلاهما كانا يعملان في التجارة وجميع الأمور المتعلقة بهذا المجال، والثالث أحمد الذي يعمل معيداً في كلية الشريعة في جامعة الإمام محمد بن سعود، أما الرابع فيُسمى خالد.