صفات لقمان

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٠١ ، ٢٩ نوفمبر ٢٠١٧
صفات لقمان

صفات لقمان الخَلقيّة

كانت صفات لقمان الخَلقيّة كالآتي:[١]

  • عبد أسود.
  • قصير القامة.
  • أفطس الأنف.
  • عظيم الشفتين.
  • مشقّق القدمين.


صفات لقمان الخُلقيّة

إنّ صفات لقمان الخُلقية كانت كالآتي:[٢]

  • التقوى والصلاح.
  • كثير العبادة.
  • ذو عِبارة؛ أي صاحب منطق ولغة.
  • صاحب حكمة.
  • صادق الحديث.
  • عديم التدخل بما لا يعنيه.
  • أمين.
  • غاضٌّ لبصره.
  • حافظٌ لفرجه.
  • عفيف المطعم.
  • مكرمٌ لضيفه.
  • حافظٌ لجاره.
  • عميق النظر والتفكير والتأمّل.
  • رفيع الخُلُق.


من هو لقمان

ورد في بعض الأخبار تعريف بسيدنا لقمان على الوجه الآتي:[٣]

  • هو لقمان بن عنقاء بن سدون.
  • عبدٌ حبشي نجار من سودان مصر.
  • الحكمة العظيمة التي كانت إحدى الصفات التي آتاه الله إياها، لذلك اشتُهر باسم (لقمان الحكيم).
  • سورة لقمان في القرآن الكريم سُمّيت باسمه، والتي قصّ الله تعالى علينا فيها بعضاً من شأنه وحكمته ووصاياه لابنه.
  • صفة النبوّة أُطلقت عليه من بعض العلماء، لكن الأرجح أنّه كان عبداً صالحاً وليّاً ذا حكمة عظيمة.


بعض وصايا لقمان لابنه

أوصى لقمان الحكيم ابنه بوصايا ثمينة منها:[٤]

  • مراقبة الله تعالى في السر والعلن؛ بحيث يتقي الله في أفعاله كلها وهو يستشعر أن الله يراه.
  • المحافظة على الصلوات في أوقاتها.
  • الابتعاد عن الشرك بالله تعالى تعالى بكلّ أنواعه.
  • الصبر على أقدار الله تعالى والمصائب والآلام، سواء كانت في الأهل، أم المال، أم الولد، أم النفس.
  • الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.
  • التّحلي بالتواضع والابتعاد عن التكبر والخيلاء مهما علا قدر الإنسان، فهو أولاً وأخيراً خلق ضعيف مخلوق من ماءٍ مَهين.
  • الأدب في الكلام وخفض الصوت أثناء الحديث؛ فالكلمة الطيبة يصل أثرها بإذن الله ولو كانت بهدوء وصوت منخفض، كما أنّ الكلمة الخبيثة تسبب الإساءة ولو كانت بصوت عالٍ.
  • برّ الوالدين والإحسان إليهما.[٥]
  • الاقتصاد والاعتدال في الأمور كلها؛ كالطعام والشراب، والنوم والعمل، والنفقة والاختلاط بالناس وغير ذلك من أمور الحياة العديدة.[٥]


المراجع

  1. مصطفى العدوي (29-4-2014)، "موعظة لقمان الحكيم"، ar.islamway.net، اطّلع عليه بتاريخ 28-11-2017. بتصرّف.
  2. "قصة لقمان"، library.islamweb.net، اطّلع عليه بتاريخ 28-11-2017. بتصرّف.
  3. "شجرة لقمان الحكيم"، fatwa.islamweb.net، 19-5-2005، اطّلع عليه بتاريخ 27-11-2017. بتصرّف.
  4. خالد بن علي المشيقح، " وصايا لقمان الحكيم لابنه"، audio.islamweb.net، اطّلع عليه بتاريخ 27-11-2017. بتصرّف.
  5. ^ أ ب محمد سلامة الغنيمي (17-4-2014)، "وصايا لقمان التربوية"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 27-11-2017. بتصرّف.
131 مشاهدة