صيد الحجل بالشبك

كتابة - آخر تحديث: ٠٥:٥٨ ، ٢٤ أبريل ٢٠١٦
صيد الحجل بالشبك

صيد الحجل بالشبكة

يتم اصطياد الآلاف من طائر الحجل البرِّي في مختلف بلدان العالم، من أقصى الشمال في بلاد أوروبا وسيبيريا إلى أقصى الجنوب في أفريقيا وشبه الجزيرة العربية، وكذلك يتواجد الحجل في القارَّة الأسترالية، والقارة الأمريكية، وأيضاً له أصناف كثيرة في شرق ووسط آسيا، حيث إن له أصنافاً كثيرة تصل إلى ثلاثة عشر صنفاً، كما أنّ بعض هذه الأصناف تحتوي على عدَّة أنواع، ولكن ما يُهمِّنا في مقالنا طُرُق صيد الحجل البرِّي بواسطة الشبكة.


سلوك طائر الحجل

إن أيَّ عملية صيد يقوم بها الصياد تعتمد بشكلٍ أساسي على سلوك الحيوان المُراد اصطياده؛ حيث إنّ طائر الحجل له سلوكيات خاصَّة به، وهذه السُّلوكيات تنقسم لعدة أشكالٍ مختلفة، وهي:

  • طبيعة الغذاء: إن الغذاء الأساسي لطائر الحجل هو الحبوب بشتَّى أنواعها، كالقمح، والشعير، والذُّرة، وكذلك يتغذَّى طائر الحجل على بعض أنواع الحشرات الصغيرة، كالديدان، والجنادب، والفراشات، ويجب أن يعرف كل صيَّاد بأن أي كائنٍ حيٍّ لا يستطيع العيش دون ماء، فهذه نقطة مهمة يحسب حسابها الصَّيادون بشكل كبير.
  • أماكن التَّواجد: إن مكان تواجد الحجل يعتمد على الفصل الذي يتم اصطياده فيه، فمثلاً في فصل الصيف يتواجد كثيراً بالقرب من أماكن تواجد المياه لشدَّةِ ارتفاع درجات الحرارة، وأما في فصل الربيع فإنه كثيراً ما يتواجد في السُّهول التي تتوفر فيها الحشائش المرتفعة؛ لأنه يبني أعشاشه بينها، ومن النَّادر أن نراه على الأشجار المرتفعة.
  • الحركة: ونقصد هنا كيف يتحرك ويتنقَّل هذا الطائر بين مناطقه التي يعيش بها، حيث إنّ طائر الحجل من فصيلة الدجاجيات الدرَّاجة، أي إنه يُفضِّل المشي أكثر من الطيران، وهذا يُعْلِمُنا بأنّ هذا الطائر لن نراه في السماء، وإنما يجب مراقبة الأراضي ومعرفة مكان تواجده.
  • التَّعايش: ونقصد بذلك كيف يتعايش مع أبناء فصيلته؛ حيث إنّ طائر الحجل في كل الفصول يتنقَّل بين الأراضي على شكل جماعات، ما عدا فصل الرَّبيع، فإنه سيتواجد غالباً بشكلٍ منفرد؛ وذلك لأنه يكون مشغولاً مع بيوضه أو فراخه التي يُطعمها.


طُرُق صيد الحجل بالشبكة

تعتمد عمليّة صيد الحجل بالشبكة على عدَّة أمور؛ كنوع الشبكة، وطريقة عمل هذه الشبكة، وموقع الاصطياد، ولكن لو نظرنا بشكل عام بالنسبة للصيد بواسطة الشبكة، فإننا سنلاحظ أنّ جميع الأساليب تتشابه في كثير من الخطوات، ولذلك سنذكر هذه الطُّرُق والخطوات اللازمة في عملية الصيد.


الشبكة المنقلبة

وهذه الطريقة من أشهر طرق صيد الطيور بواسطة الشبكة وأكثرها انتشاراً بين الصيادين لفعاليَّتها العالية، وأما عن مواصفات هذه الشبكة وشكلها، فهي عبارة عن شبك مصنوع من الخيوط القطنية الرفيعة، والمصبوغة باللون البني بطول مترين وعرض متر ونصف، كما أنّه يتم تثبيت عصاتين على الجانبين، أما الإطار الأساسي فهو عبارة عن حبل قوي ومشدود.


وأما عن طريقة استخدامها، فهي طريقةٌ سهلةٌ ولا تحتاج للكثير من الخبرة؛ حيث إن الصيَّاد يثبّت أطرافها من الزوايا الأربعة بطريقةٍ معيَّنة، ثم يربط حبلاً بإحدى الزوايا الخارجية العُليا، ثم يمد هذا الحبل للجهة التي سيختبئ بها، وعند شدِّ هذا الحبل فإن هذه الشبكة ستنقلب بشكلٍ سريع.


بالنسبة لأسلوب جلب وإغراء طائر الحجل للمجيء إلى نقطة الشَّبكة، يعمَدُ الصَيّاد إلى نثر البذور في هذه النقطة لعدَّة أيام (يومين أو ثلاثة)؛ حتى تعتاد طيور الحجل على هذه النُّقطة بأن الغذاء بها متوافر، وبعد هذه الأيام ينصب الصَيّاد شكبته ويختبئ في مكان مُموَّه، ويكون الحبل الذي يقلب الشبكة بيده، فما إن تبدأ طيور الحجل بالتَّجمُّع في النقطة التي تحت الشبكة يشدُّ الصياد الحبل وتنقلب الشبكة على الطيور ويصطادها.


الشبكة الإلكترونية

هذه الطريقة رائعة وسهلة الاستخدام للصَّيادين؛ حيث إنه يمكن شراؤها من محلات بيع أدوات الصَّيد، وهي عبارة عن شبكة تكون محصورةً في أنبوب، ويمكن التَّحكُّم بها وفتحها عن بعد بواسطة (ريموت كونترول)، وتُستخدم لها بطاريات من أجل تشغيل هذا الجهاز؛ حيث إنّ الصياد ينصب هذا الأنبوب المحتوي على هذه الشبكة على الأرض بزاويةٍ لا تتجاوز 60 درجة ولا تقل عن 45 درجة، فما أن تأتي طيور الحجل إلى النقطة التي تحت الشبكة يضغط الصياد زر فتح الشبكة، وخلال ثانية تنطلق الشبكة خارج الأنبوب متوسِّعةً وضامَّةً كل الطيور القريبين منها وعلى مستوى مداها.


الشبكة البدائية

طريقة الصيد بالشبكة البدائية تحتاج لبعض الصبر والذكاء؛ حيث إنّ أهل اليمن يستخدمون هذا الأسلوب في صيد الطيور وخاصَّةً طيور الحجل، كما أن هذه الطريقة لا تحتاج لمواد وأدوات كثيرة، فهي تحتاج فقط لشبكةٍ بحجمٍ كبير، أي أن لا تقل أبعادها عن 3 مترات طولاً، و3 مترات عرضاً.


قبل أن يبدأ الصَّياد بنصب شبكته يُعوّد طيور الحجل على منطقة الصيد كما شرحنا بالطريقة الأولى، وهي أن ينثر الصَيّاد الحبوب على النُّقطة التي سينصب فيها الشبكة لعدَّة أيام (يومين أو ثلاثة)، وفي اليوم الرابع يأتي الصَيّاد قبل الفجر إلى هذه النُّقطة وينصب شبكته بالطريقة التالية:

يبني الصَّياد مكاناً يختبئ فيه ويموِّهه بالحجارة والأغصان، وبعد ذلك يأتي إلى النقطة التي كان ينثر فيها الحبوب ويبني جدراً بشكلٍ دائريٍّ من الحجارة بارتفاع 20 أو 25 سنتيمتراً، ولكن يجب أن يُبقي من الدائرة باباً مفتوحاً بعرض لا يتجاوز 30 سنتيمتراً؛ وهذا الباب من أجل أن تدخل من خلاله طيور الحجل داخل الدائرة، ثم يُغطِّي هذا الجدار بشبكته ويشدُّها مشكِّلاً بها سقفاً للدائرة؛ حيث إنه يجب أن يثبِّت أطرافها بالحجارة الثقيلة. ينثر الصَّياد بعض الحبوب قريباً من باب الدائرة، ويمدُّ خطاً إلى داخل عمق الدائرة، كما إنّه يُكثر من الحبوب داخل الدائرة ويخلطها مع التراب حتى تحتاج الطيور وقتاً لتناولها، ومن أجل أن تكون شبيهةً للبذور الموجودة في الطبيعة؛ وذلك لأنَّ الحجل يحفر التراب برِجليه بحثاً عن الغذاء، ثم يَعْمَدُ الصَّياد لحرق بعض حبوب الذرة والقمح، وذلك لأنّ طائر الحجل البرِّي يمتلك حاسَّة شَمٍّ قوية، فيأتي للمكان على هذه الرائحة. تبدأ مرحلة الانتظار والرَّصد، فما إن تأتي طيور الحجل وتبدأ بالدُّخول في نطاق الدائرة، يبقى الصَّيادُ منتظراً حتى يدخل أكبر عددٍ ممكنٍ منها، فما إن يرى أنّ العدد أصبح مناسباً يخرج من مخبئه بسرعة متَّجهاً نحو الشبكة لإغلاق باب الدائرة، فعندها تُحبس الطيور داخل هذه الدائرة ولا تستطيع الفلات.


الشَّراك الشَّبكي

الشراك الشَّبكي هو عبارة عن أداة تكون على شكلٍ دائريٍّ عندما تكون منصوبة؛ حيث إنّ إطارها مصنوع إما من أسلاكٍ معدنية قوية، وأيضاً يتم تثبيت شبكةٍ عليه، وعندما تُغلق تصبح بشكل نصف دائرة، كما أنّ أحد نصفي الدائرة يكون مثبَّتاً بنابضٍ قويٍّ لإطباق نصفين على بعضهما لإمساك الطيور المتواجدة داخل هذا الشَّراك، وهي تشبه بشكلٍ عام الفخ المستخدم لصيد الذِّئاب، ولكن بدائرة ذات قطرٍ أكبر، وليس له حواف حادَّة.


أمّا عن طريقة استخدام هذا الأسلوب تكون بعدَّة خطواتٍ بسيطة؛ حيث إنّ البداية تكون بنصب الشَّرَك بفتحه على شكلِ دائرة وتثبيته بالزِّناد، ثمَّ يُربطُ حبلٌ بهذا الزناد، كما أنّه يجب نثر بعض الحبوب على هذا الشَّرَك، ثمّ الاختباء بين الشُّجيرات، فما أن تأتي الطيور فوقه، يسحب الصَّياد الحبل، فيخرج الزِّناد من مكانه وتُطبق الدائرة على الطيور.

448 مشاهدة