ضعف الذاكرة عند كبار السن

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٢٨ ، ١٨ يوليو ٢٠١٧
ضعف الذاكرة عند كبار السن

ضعف الذاكرة عند كبار السن

يعتقد كثير من الناس أنّ ضعف الذاكرة شيء طبيعي يحدث جزءاً من الشيخوخة وكبر السن، ولكنّ الخبراء والعلماء يعتقدون خلاف ذلك تماماً، فقد أظهرت الدراسات الحديثة أنّ الدماغ عند كبار السن يستمر بالعمل بصورة جيّدة وصافية، إذا أدركنا الفوائد التي يُمكن الحصول عليها من اللياقة البدنيّة، والتغذية، وتقليل التوتّر، والمهام العقليّة المنشّطة، لهذا يجب التعرّف على طريقة الحفاظ على الاتّصال الفعلي بالدماغ؛ حتّى يتطوّر أكثر في مختلف مراحلنا العمريّة، حيث يتم ذلك من خلال الأمور التي سنذكرها في هذا المقال.


طرق تقوية الذاكرة عند كبار السن

تسجيل اليوميات

يجب تسجيل اليوميّات؛ لأنّها تحتوي على قصص عن الأمور التي قمنا بها في الماضي، حيث تشمل ما يحدث في حياتنا الآن، والأمور التي حلمنا بالقيام بها، والشخصيّات الموجودة في حياتنا، ويُمكن إرفاق الأغاني التي نفضّلها لليوميّات، والوصفات والوجبات الغذائيّة، وأي شيء آخر مهم بالنسبة لنا، وبشكلٍ عام تعتبر كتابة اليوميّات من الوسائل الرائعة والفعّالة، لجعل الدماغ حادّاً؛ لأنّ تذكّر الأحداث الماضية والتخطيط للأمور المستقبليّة يقوّي الاتصالات في الدماغ.


ألعاب تنشيط الدماغ

الألعاب التي تحفّز الإنسان على التفكير وتقييم نتائج التفكير تعتبر ممتازة لتنشيط الذاكرة، ومثال ذلك لعبة البطاقات، والشطرنج، والكلمات المتقاطعة، وألعاب الكلمات، والسودوكو؛ لأنّها من أكثر الألعاب المفيدة والمحفّزة للدماغ، خاصّة أنّه لا يُوجد أي سبب لعدم التمتّع خلال القيام بالتمرينات الدماغيّة، ومن الجدير ذكره أنّ بعض الألعاب أيضاً تعمل على تحسين الحياة الاجتماعيّة، لذلك يجب لعب هذه الألعاب باستمرار مع الأصدقاء والجيران والأحفاد وغيرهم.


القراءة

حتّى لو كان الإنسان لا يتذكّر كل ما يقرأ، فالقراءة مهمّة جدّاً لعلاج النسيان؛ لأنّها تُحافظ على العقل نشيطاً، وتجعله يتعرّف بسهولة على المعلومات الجديدة، فهي وسيلة لتحفيز اهتمامنا بالأشياء التي تحدث خارج عالمنا الخاص، كما تنشّط الخيال.


استخدام الكمبيوتر في علاج النسيان

يؤثّر استخدام الكمبيوتر إيجابيّاً على وظيفة الدماغ؛ لأنّه يجعل الدماغ يتعلّم مهارات جديدة، ويفتح عالماً فيه مجموعة لا حصر لها من الموضوعات المثيرة، التي يُمكن تعلّمها وتطبيقها في حياتنا اليوميّة، فهو يقدّم أفكاراً حول الأمور التي يُمكن عملها، ويمنح العديد من الأنشطة الاجتماعيّة، من خلال شبكات الإنترنت الاجتماعيّة، وخدمات محرّكات البحث المختلفة.


التغذية السليمة للدماغ

التغذية الجيّدة مهمّة للحفاظ على وظائف الدماغ الطبيعيّة، وعلاج النسيان، وخاصّة التغذية الغنيّة بالمواد المضادّة للأكسدة، ومثال ذلك الفواكه والخضراوات التي تكافح شيخوخة الجسم، وتقوّي الجهاز المناعي، لذا ينصح الأطبّاء وخبراء التغذية بشرب الشاي الأخضر، والقرفة وعصير الحمضيّات؛ لأنّ الدراسات أثبتت علميّاً أنَّ هذه المشروبات تمنع الزهايمر وتعالجه عند كبار السن.