ضعف الشخصية عند المراهقين

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٠٢ ، ٢٩ مايو ٢٠١٧
ضعف الشخصية عند المراهقين

فترة المراهقة

تعتبر فترة المراهقة مرحلة عمرية متقلبة تكون في الفترة العمرية الواقعة بين 12-21 سنة، والتي يواجه فيها المراهق العديد من التقلبات الجسمية والنفسية الخطيرة، وبالتالي يحتاج إلى الرعاية المضاعفة والاهتمام؛ لأنّها من أصعب المراحل على المراهق وعائلته، حيث يتغير تعامله معهم وتصبح لديه الرغبة في فرض نفسه عليهم.


تنقسم هذه المرحلة إلى ثلاثة أقسام وهي: مرحلة المراهقة الأولى أي في الفترة العمرية 12-14 سنة وهي مرحلة بداية التغيرات البيولوجية، ومرحلة المراهقة الوسطى وهي في الفترة العمرية من 14-18 سنة، ومرحلة المراهقة المتأخرة وهي الفترة العمرية من 18-21 سنة وهي فترة نهاية مرحلة المراهقة والدخول في مرحلة النضج والتي تسمى مرحلة الشباب.


ضعف الشخصية عند المراهقين

بما أنّ فترة المراهقة هي مرحلة التقلبات النفسية والجسدية فقد يؤثر ذلك في شخصية المراهق فيفرض نفسه على الآخرين، أو أن ينعزل عن الناس وينطوي على نفسه مما يؤدي إلى حدوث ضعف كبير في شخصيته، وقد يلازمه هذا الضعف لفترة طويلة وقد يبقى طول الحياة، لذا سنعرفكم في هذا المقال على أسباب ومظاهر ضعف الشخصية عند المراهقين.


أسباب ضعف الشخصية عند المراهقين

  • البيئة المحيطة به خصوصاً الأسرة حيث يتأثر المراهق بأهله وطريقة تعاملهم معه، بالإضافة إلى عدم الاستقرار الأسري وكثرة المشاكل والنزاعات في المنزل.
  • الإهمال الذي يتعرض له المراهق من الأهل قد يكون أحد أهم الأسباب التي تؤدي الى فقدان المراهق ثقته بنفسه، وبالتالي فإنّ ذلك يولد لديه الإحساس بالذنب ونتيجة لذلك تضعف شخصية المراهق.
  • انتقاد الأبوين له انتقاداً شديداً وإحساسه بعدم قدرته على تلبية رغبتهما في شيء ما خصوصاً في الأمور المستقبلية، وبالتالي فإنّ ذلك يولد لديه الشعور بالضعف.
  • عدم قدرته على تحقيق طموحاته ولو حتى جزءاً بسيطاً منها مما يؤدي إلى انعدام ثقته بنفسه.


علامات ضعف الشخصية عند المراهقين

  • عدم القدرة على المواجهة والرفض بالإضافة إلى عدم القدرة على إبداء الرأي والمشاركة في اتخاذ القرارات.
  • عدم القدرة على الاعتذار من أي شخص يطلب منه شيئاً معيناً ولو كان به ضررٌ له.
  • عدم القدرة على إبداء رغبته في شيء معين ويعمل على مسايرة الآخرين في رغباتهم حتى إذا كانت ضد رغبته.
  • عدم تحمل مهمة، أو وظيفة كلف بها والتي يمكن أن يكون قد قبلها لعدم قدرته على رفضها على الرغم من كونها لا تثير اهتمامه ولا يفكر في القيام بها.
  • عدم القدرة على المحافظة على ممتلكاته والتفريط فيها لعدم قدرته على رفض إعطائها لمن يطلبها منه.
  • عدم وجود قيم ثابتة في الحياة أو ليس لديه القدرة على التمسك بقيمه وذلك من أجل عدم إغضاب أحد المقربين منه أو أحد أصدقائه.
  • الانطوائية والعزلة وعدم الاختلاط بأفراد المجتمع كافة حيث يفضل المكوث في المنزل على الخروج منه والانخراط في المجتمع.


علاج ضعف الشخصية عند المراهقين

  • منح المراهق الفرصة لاتخاذ القرارات بنفسه ليتحمل المسؤولية.
  • عقاب المراهق بوسيلة غير الضرب، لما له من أثر سلبي في نفسيته.
  • مساعدة المراهق على النجاح وتشجيعه بحب على النهوض بنفسه بعد الفشل لتحقيق أحلامه.