ضوابط استخدام الإنترنت داخل المنزل

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٢:٠٦ ، ٣٠ يوليو ٢٠١٧
ضوابط استخدام الإنترنت داخل المنزل

استخدام الإنترنت

يعدّ الإنترنت أحد أهم المصادر للحصول على المعلومات، كما يعدّ مصدراً للإعلام، وهو يتيح إمكانية التواصل مع الآخرين في مختلف أماكن العالم، إلا أنّ الاستخدام الخاطئ له يلحق بالأفراد والمجتمعات الكثير من الأضرار والمخاطر؛ لذلك يجب استعماله بطريقة صحيحة، ومعرفة الضوابط اللازمة لتجنب الوقوع في المشاكل، علماً أنّ الأطفال هم الفئة الأكثر عرضةً لهذه المخاطر؛ وذلك نظراً لقلة خبرتهم معرفتهم لذلك سنعرفكم في هذا المقال على ضوابط استخدام الإنترنت داخل المنزل.


ضوابط استخدام الإنترنت داخل المنزل

  • وضع جهاز الكمبيوتر في مكانٍ عام وليس خاصاً، كأن يتم وضعه في الصالة، أو في غرفة الجلوس، بحيث يكون تحت نظر الوالدين ليتمكنا من مراقبة حركات الطفل، وما يتابعه على الإنترنت.
  • التحدث مع الطفل حول مخاطر الإنترنت، وإقناعه حول عواقب الاستخدام الخاطئ له، علماً أنّ الإقناع هو الوسيلة الأفضل لحماية الطفل من مخاطره.
  • إعلام الطفل بضرورة الاستفسار من الوالدين عن أي شيء يرغب بمعرفته حول الإنترنت واستخدامه، مع إعطائه الأمان لضمان عودته إلى الوالدين في حال واجته مشكلة أو خطر على باله سؤال.
  • بعث طلب صداقة للطفل على جميع مواقع التواصل الاجتماعي التي يرغب بإنشائها، بحيث يتمكن الوالدين من مراقبة نشاطه، ومعرفة اهتماماته، ورغباته، وأصدقائه.
  • حجب المواقع الإباحية وغير الأخلاقية، بحيث يتم وضع برنامج حماية على جهاز الكمبيوتر يمنع الدخول لأي موقع مشتبه به، كما يجب التحقق من تطبيق هذه البرامج باستعمال برامج مفلترة، أو الاعتماد على متصفحات تمنح خدمة الترشيح والفلترة للمواقع غير الآمنة.
  • إجبار الطفل على الالتزام بجميع القواعد الموضوعة من الوالدين، كعدم الرد على الغرباء، وتجنب إعطاء أي بيانات شخصية عن العائلة لأحد، والحذر من إعطاء كلمة السر الخاصة به لأي شخص مهما كان مقرباً منه، كما أنّ عليه معرفة ما يليق مشاركته على مواقع التواصل الاجتماعي وما لا يليق، إضافةً إلى إعلامه أنّه في حال خالف أيٍّ من هذه التعليمات فسيعاقب بالحرمان.
  • إنشاء مجموعة من المواقع المفضلة، ووضعها على سطح المكتب بحيث يسهُل الدخول إليها واستخدامها.
  • تعيين وقت محدد لتصفح الإنترنت، بحيث لا يتجاوز استخدامه الساعتين في اليوم، كما يجب وضع خطة للموازنة بين النشاطات والرغبات الأخرى.
  • تحديد هدف معين لاستخدام الإنترنت في كل مرة ندخل فيها إلى المتصفحات، وعدم استخدامه فقط لإهدار الوقت.
  • الحذر عند استخدام وسائل الدفع الالكتروني، والتأكد من درجة أمان صفحات الإنترنت التي يتم الدفع من خلالها.