طرق تحسين الصوت

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٤١ ، ٨ فبراير ٢٠١٦
طرق تحسين الصوت

الصوت

تتعدد نعم الله التي أسبغها على الإنسان، وتتصف في مجموعها بصفة الجمال والحسن، فالله سبحانه وتعالى جميل، ومن نعمه على الإنسان صوته، ويعرف الصوت على أنه اهتزاز الأوتار الصوتية، وتختلف الأصوات فيما بينها، فمنها الناعم والخشن والرخيم والجميل والمميز والعادي، كما يستعمل الإنسان الصوت في مجالات حياته المختلفة مثل الكلام والغناء والضحك والصراخ والبكاء وغيرها.


وتتكاتف أعضاء الجسم من حنجرةٍ وحبالٍ صوتيةٍ ورئتين ولسانٍ وشفتين للعب هذا الدور وإخراج الصوت وإنتاجه، غير أن بعض الناس لا يحبون أصواتهم ويرغبون على الدوام بتحسينها، فيلجأون إلى اتباع العديد من الطرق والسلوكيات التي تساعدهم على تنعيمه وتحسين طبقته ونبرته، ومنها العمليات الجراحية والطرق الأخرى التقليدية البسيطة، وفي هذا المقال سنتحدث عن طرق تحسين الصوت بالشرح والتوضيح.


طرق تحسين الصوت

ولما كانت العمليات الجراحية بالغة الخطورة أحياناً، حيث يخشاها الناس ولا تكون نتائجها مضمونة، فيلجأ الناس إلى استخدام واتباع النصائح السهلة ومضمونة النتائح وقليلة المغامرة والخطر، بحيث يمكن زيادة جمال صوت الإنسان من خلال اتباع ما يلي:

  • تجنب الحديث بصوتٍ مرتفعٍ أو الصراخ عند التكلم مع أحد، والتكلم بصوتٍ هادئٍ وخافتٍ وبنبرةٍ خفيفة.
  • عدم التحدث لساعاتٍ طويلة، فهذا من شأنه إرهاق الحبال والأوتار الصوتية.
  • الإكثار من شرب السوائل الدافئة، حيث تريح الأوتار والحلق والحنجرة.
  • التقليل من التدخين أو حتى الابتعاد عنه، فهو يجعل من الصوت خشناً على المدى البعيد.
  • تناول العسل بشكلٍ يومي، فقد أثبت العسل كفاءته وفعاليته في تنعيم الصوت وإراحة الأوتار الصوتية.
  • شرب النعناع أواليانسون المغلي.
  • الابتعاد عن شرب الماء البارد والمثلج، واستبداله بالماء الدافئ ومعتدل درجة الحرارة.
  • القيام بالتمارين الرياضية التي تنشط الجسم وتنقي الرئتين وتحسن من أداء الحبال الصوتية.
  • التقليل من تناول الألبان ومشتقاتها، لأنها تكون البلغم في الصدر وتجعل الصوت سيئاً.
  • قضاء أوقاتٍ وساعاتٍ طويلةٍ في الطبيعة التي تشتمل على الهواء النقي والخضرة والجمال.
  • تجنب شرب الكحول وتعاطي المخدرات.
  • القيام بتمارين التنفس المعروفة والتي تحسن من أداء الجهاز التنفسي ومن نوعية الصوت ونبرته.
  • التقليل من المواد والإضافات الحارة على الطعام؛ كالفلفل والشطة، والبهارات والتوابل.
  • استعمال السكاكر التي تباع في الصيدليات، والتي من شأنها تفتيح مجاري التنفس، وعلاج التهابات الحلق التي تؤثر على جمال الصوت، وتكون قوية الطعم ونفاذة الرائحة.
  • علاج أمراض السعال ونزلات البرد فور حدوثها وعدم إهمال الموضوع، الأمر الذي يضاعف المشاكل ويفاقمها.