طرق تكاثر النباتات

كتابة - آخر تحديث: ٢٠:١٧ ، ١٢ مايو ٢٠١٥
طرق تكاثر النباتات

خلق الله عزّ وجل الملايين من الكائنات الحية على هذه الأرض التي تختلف بين الحيوانات، والكائنات الدقيقة، والنباتات التي بدورها تتألف من ملايين الأنواع، ممّا يجعلها تغطي نسبةً لا بأس بها من سطح اليابسة، وتقدّم النباتات فائدة عظيمة للغلاف الجوي عن طريق قيامها بعملية البناء الضوئي التي تستهلك كمية من ثاني أكسيد الكربون الموجود في الغلاف الجوي، وتنتج الأكسجين ذلك الغاز الذي تتنفسه جميع الكائنات الحية على وجه الأرض، كما تعمل على تثبيت التربة في مكانها وتمنع انجرافها، وتشكل النباتات مصدراً غذائياً مهمّاً للإنسان والكثير من الحيوانات، وغيرها الكثير من الفوائد. والنباتات كغيرها من الكائنات فإنها تتكاثر، وهنالك طرق عدة لتكاثر النباتات سنسلط الضوء على أبرزها في هذا المقال.


طرق تكاثر النباتات

تتكاثر النباتات بطريقتين وهما:

  • التكاثر الجنسي: وفيه تنتقل حبوب اللقاح من الأعضاء الذكرية (المتوك) إلى الأعضاء الأنثوية (المبايض)، لتحدث عمليات الإخصاب وتكوين الجنين في ما بعد، والنباتات التي تتكاثر بهذه الطريقة يمكن تهجينها للحصول على سلالة نباتية جديدة.
  • التكاثر اللاجنسي: وهنا يكون النبات الناتج نسخة طبق الأصل عن النبات الأصلي من حيث الشكل والتركيب الوراثي، وهنا لا يوجد أعضاء جنسية حتى تتم عملية التكاثر، بحيث تتكاثر النباتات من خلال عملية الانقسام غير المباشر، وتتكاثر النباتات لا جنسياً بثلاث وسائل، وهي: التكاثر الخضري، التكاثر اللاإخصابي، طريقة الزراعة النسيجيّة.
  1. التكاثر الخضري: وفي هذه الوسيلة يتم إنتاج نبات جديد باستخدام أحد الأجزاء الخضرية من النباتات، وهنا يكون النبات جنسيّاً، ويحوي على برعم واحد أو أكثر وذلك حسب نوع النبات، بحيث يتم التكاثر الخضري فيها في مواضع الدرنات، والريزومات، والعقل، والكورمات، والأبصال، والتطعيم، والترقيد، والسرطانات، والسوق الجارية، والفسائل، والخلفات.
  2. التكاثر اللاإخصابي: في بعض المصادر نجده باسم التكوين اللاإخصابي، وهنا يتم تكوين البذور وهي على شكل أجنّة بين الجاميتات الذكرية والجاميتات الأنثوية، ويكون الناتج من هذه العملية أو من هذا التزاوج نموّ إحدى الخلايا الكروموسومية الثنائية المجموة.
  3. طريقة الزراعة النسيجيّة: وهذه الطريقة تسمّى في علم النباتات طريقة التكاثر بواسطة زراعة أنسجة وزراعة خلايا في المتك، ويتم استخدام هذه الطريقة في حال زراعة الأنسجة وحبوب اللقاح، كما يتم إستخدام الخلايا كوسيلة مهمة للتكاثر اللاجنسي، أما بالنسبة لكيفيتها فهي تتم عن طريق أخذ نسيج صغير من جذور النبات أو من سيقانها في بعض الحالات، ومن ثم يتم زراعتها في وسط نظيف ومعقم مع وجود ظروف معينة يتم التحكم بها ببالغ الدقة لإنتاج نبات جديد.