طرق تهدئة الطفل الرضيع

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٢٧ ، ٢ أبريل ٢٠١٩
طرق تهدئة الطفل الرضيع

تدليك الطفل

يُمكن القيام بتدليك الطفل للمساعدة على تهدئته، وذلك من خلال وضعه في غرفة دافئة بشكل كافٍ، ثم تجريده من ملابسه، والقيام بعمل تدليك بسيط ولطيف له، والتحدث معه أثناء عملية التدليك، مع مراعاة تجنب استخدام أي نوع من الزيوت، أو أية مستحضرات أخرى حتى يبلغ الطفل الشهر الأول من عمره على الأقل، ويمكن الاستعانة ببعض المراكز والعيادات الصحيّة التي تقدم دورات في تدليك الأطفال.[١]


التأكد من تلبية احتياجات الطفل الأساسية

ينبغي أولاً التأكد من تلبية الاحتياجات الأساسيّة للطفل الرضيع عند البدء بتهدئته، والتي قد تكون السبب الرئيسيّ لبكائه، ويعد الجوع أحد أهم هذه الاحتياجات، إذ من المهم تتبع أوقات تغذية الطفل، وملاحظة علامات الجوع المبكرة لديه؛ كتحريك قبضة اليد نحو فمه، هذا فضلاً عن أهميّة تغيير الحفاضات في حال كانت متّسخة، أو رطبة، والتحقّق من درجة حرارة الطفل إذا ما كانت طبيعيّة أم لا، هذا إلى جانب الحرص على إلباس الطفل ما يناسبه سواءً كانت الأجواء باردة، أو حارة؛ حتى تكون مريحة له.[٢]


طرق أخرى لتهدئة الطفل

هناك طرق عديدة لتهدئة الطفل، ومنها ما يلي:[٢]

  • تقميط (لف) الطفل الرضيع ببطانية خفيفة، وناعمة، وكبيرة الحجم؛ لمساعدته على الشعور بالأمان.
  • حمل الطفل الرضيع، ووضع جسمه على الجانب الأيسر، والقيام بفرك ظهره بلطف؛ لمساعدته على التجشؤ، أو الهضم.
  • إعطاء الطفل لهاية، أو مساعدته على إمساك إبهامه، أو أصبعه في حال عدم حلول وقت الطعام بعد، ومراعاة عدم الإفراط في تغذيته، ومحاولة تقديم الطعام له بعد مدة تتراوح من ساعتين إلى ساعتين ونصف على الأقل من وقت الوجبة السابقة.
  • أخذ الطفل الرضيع في نزهة ما خارج المنزل، إذ إنّ معظم الأطفال يتوقّفون عن البكاء فور استنشاقهم الهواء النقي، هذا فضلاً عن أنّهم ينامون بشكلٍ أسرع وأفضل.[٣]


المراجع

  1. "Soothing a crying baby", www.nhs.uk, Retrieved 13-3-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "How to Calm a Fussy Baby: Tips for Parents & Caregivers", www.healthychildren.org, Retrieved 13-3-2019. Edited.
  3. "10Tips to Soothe Your Crying Baby ", www.mom365.com, Retrieved 13-3-2019. Edited.