طرق حماية التراث الشعبي

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٠٢ ، ٢ يناير ٢٠١٩
طرق حماية التراث الشعبي

طُرق حِماية التُراث الشعبي

يُمكن للمرء أن يقوم باتباع عدد من الإجراءات الشخصية التي من شأنها العمل على المحافظة على التراث العالمي أو الشعبي الذي يتعرض للخطر في الوقت الحالي، ومن هذه الإجراءات ما يلي:[١]

  • المُشاركة في بعض النشاطات التي من شأنها الترويج للتُراث العالمي أو الشعبي.
  • الانضمام إلى بعض البرامج التدريبية التي تنظمها بعض المنظمات كمنظمة اليونسكو، حيث أن هذه المنظمة الدولية تقوم بتنظيم رحلات إلى بعض المواقع التارثية والأثرية في العديد من البلدان المختلفة كتنزانيا وسيبيريا وغيرها من الدول.
  • القيام بالسفر إلى البلدان المختلفة بهدف ممارسة السياحة المُستدامة مع وجوب مراعاة الثقافات والتقاليد المختلفة لهذه البلدان، والحفاظ على نظافتها ونظافة معالمها التُراثية.


بعض المُنظمات الخاصة بحِماية التُراث العربي

يوجد العديد من المُنظمات والمؤسسات التي تُعنى بالقيام بالمُحافظة على التُراث العربي وحِمايته، ومن هذه المُنظمات والمؤسسات ما يلي:[٢]


مُنظمة المُدن العربية

هي من المؤسسات العربية التي تهتم بالمحافظة على التراث المِعماري الإسلامي، وقد وُجدت هذه المنظمة في الخامس عشر من شهر آذار للعام 1967 وفي أحضان جامعة الدول العربية.


المُنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة

الهدف الذي تسعى إليه هذه المُنظمة هو التعريف بالتُراث الحضاري والثقافي الإسلامي، وقد اُنشئت هذه المنظمة بناء على القرار الذي صدر عن مؤتمر القمة الإسلامي الثالث والذي إنعقد في مكة المكرمة، وجدير بالذكر أن مقر هذه المُنظمة هو الرباط.


تعريف التُراث

يُمكن تعريف التُراث بأنه ما يُرافق أية أمة من ماديات وروحانيات، فهو كل ما تركه الناس الأوائل من علوم مختلفة ولغة وفلسفة ومخطوطات وآداب وفن وعمران وغيرها من مختلف المجالات التي وُجدت وتراكمت عبر التاريخ، ويعد هذا التراث ركيزة أساسية من الركائز التي تخص الهوية الثقافية لأمة ما، وينقسم التُراث إلى قسمين وهما قسم معنوي كالآداب والعقائد وقسم مادي كالمباني والآثار والوقائع المختلفة.[٣]


المراجع

  1. "5 Things You Can Do To Preserve World Heritage", onegreenplanet, Retrieved 13-10-2018. Edited.
  2. أشرف صالح محمد سيد ، التراث الحضاري في الوطن العربي، صفحة 16. بتصرّف.
  3. وجيه المرسي ، "ماهية التراث ، والتراث الإسلامى"، kenanaonline، اطّلع عليه بتاريخ 13-10-2018. بتصرّف.
38 مشاهدة