طرق سهلة للفطام

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٢٥ ، ١٧ أبريل ٢٠١٧
طرق سهلة للفطام

الفطام

تعد الرضاعة مهمة للطفل والأم حيث يحصل الطفل من لبن الأم على جميع احتياجاته، كالأجسام المضادة، بالإضافة إلى أنها تحافظ على سلامة الأم فتمنع احتقان ثدييها، إلا أنّه لا بد من فطام الطفل عند عمر معين لحاجة الطفل إلى المزيد من العناصر الغذائية غير الموجودة في حليب الأم، مما يتطلب إدخال الأطعمة الصلبة إلى نظامه الغذائي، وعادة ما تواجه الأمهات صعوبة في فطام الطفل لعدة أسباب منها: رفض الطفل للأطعمة الصلبة، أو قلة خبرة الأم، إلا أنّ هناك طرق سهلة لفطام الطفل، وهذا ما سنعرفكم عليه في هذا المقال بالإضافة الى بعض الإرشادات المهمة.


طرق سهلة للفطام

تقليل عدد الرضعات

محاولة تقليل عدد رضعاته، مع الحرص على أن تكون حاسمة وألا تستجيب له، ويتم تقليل عدد رضعاته إلى مرتين يومياً لمدّة أسبوع، ثمّ مرة يومياً لمدّة ثلاثة أيام، ثمّ يوماً بعد يوم ثمّ عدم الرضاعة نهائياً، وذلك مع مراعاة الاهتمام بتغذيته خلال مرحلة الفطام النهائي.


منع الرضاعة قبل النوم

يكون ذلك من أجل تغيير عادات النوم، ومن الممكن القيام به بالتدريج، والبدء بتعويده على عادات أخرى، كالاستحمام قبل النوم أو قراءة القصص.


حنان الأم

يكون بضمه لصدرها، وملاعبتها له والباقء معه دوماً حتى لا يفتقدها بغياب الرضاعة الطبيعية.


عدم تغيير طعم الثدي

تجنب وضع بعض المواد على حلمة الثدي، حيث إنّ معظم الأطفال يستمرون بالرضاعة مهما تغيير الطعم، كما أنّهم يتعودون عليه.


استخدام الكوب

تعليمه كيفية الشرب باستخدام الكوب، والبدء بتقديم العصير المخفف بالماء، ولا بد من الإشارة إلى ضرورة تعليمه الشرب من الكوب عن طريق وضع كمية قليلة من السوائل فيه، ورفعه إلى الشفتين ببطء حتى يتذوقه، بينما في حال كان طفلك متلهفاً لإمساك الكوب، يجب الحرص على إعطاءه كوباً فارغاً، ومحاولة إعطاه بعض السوائل من كوب آخر.


إرشادات عند فطام الطفل

  • الابتعاد عن فطامه خلال فصل الصيف من أجل تجنب إصابته بالمرض كالنزلات المعوية.
  • تجنب التراجع عن قرار فطامه؛ وذلك لتجنب التأثير في صحته النفسية.
  • تقديم الأطعمة الخفيفة، والابتعاد عن تقديم الأطعمة الغنية بالدهون من أجل تجنب إصابتهم بالإسهال.
  • تقديم الخضروات الملونة لجذب أنظارهم.
  • الابتعاد عن تقديم العصائر الباردة حتى لا يرفض الطعام.
  • مراجعة الطبيب فور تعرض الطفل للإسهال، أو عند الإصابة بارتفاع درجة حرارة الجسم أو القيء.
  • البدء بفطام الطفل تدريجياً، وينصح ببدء فطامه من الشهر السادس.