طرق لتخفيف الوحام

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٢٨ ، ١ مايو ٢٠١٧
طرق لتخفيف الوحام

الوحام

يصاحب فترة الحمل، وخاصةً الثلاثة شهور الأولى بعضاً من علامات الحمل التي تتفاوت درجاتها من امرأة إلى أخرى، فهناك بعض النساء التي تكون لديهنّ هذه العلامات شديدة ومؤلمة، وخفيفة لدرجة عدم شعور بها عند البعض الآخر، ومن أهم هذه العلامات: الدوخة، والقيء، وتقلبات المزاج، وهذا ما يشعر الحامل بعدم الراحة، والانزعاج في كثيرٍ من الأحيان، ولذلك سنقدم لكم في موضوعنا هذا بعض الطرق والنصائح التي تخفف الوحام.


طرق لتخفيف الوحام

  • الابتعاد قدر الإمكان عن تناول الأطعمة الدسمة، أو المقليّة، أو المنكهة بالبهار والتوابل، أو الحلويّات، وذلك كونها صعبة الهضم، وهذا ما يزيد حدّة الشعور بالغثيان.
  • شرب السوائل والماء بين وجبات الطعام، وليس خلال تناولها.
  • تناول الأطعمة سهلة الهضم، حيث يمكن مزج المعكرونة، أو البطاطس، أو الأرز، أو الخبز مع مصدر بروتيني قليل الشحم؛ كالدجاج أو السمك، كما يمكن تناول الحليب ومشتقاته منزوعة أو قليلة الدسم على وجبات الفطور والعشاء.
  • توزيع وجبات الطعام الرئيسيّة الثلاث إلى ست وجبات صغيرة لتسهيل هضمها.
  • تناول الأطعمة الغنيّة بالنشويات قبل القيام من السرير بمدة لا تقل عن ربع ساعة؛ كالبسكويت المالح، أو الكعك، أو قطعة من التوست، أو رقائق الفطور الكاملة.


وصفات طبيعيّة لتخفيف الوحام

  • الكمون: ننقع مقدار ثماني ملاعق صغيرة من بذور الكمون، وملعقتين صغيرتين من الخلّ معاً في كوبٍ لمدة يوم كامل، وبعد ذلك نحمّص بذور الكمون على نار متوسطة حتى تصبح بنيّة اللون، ونتناول منها مقدار ملعقة صغيرة يوميّاً في الصباح الباكر.
  • الزنجبيل: يعتبر الزنجبيل من المواد الطبيعيّة الفعالة التي تخفف أعراض الوحام، حيث إنه يهدئ المعدة، ويخفف آثار الدوخة والغثيان الصباحي؛ لذلك نشرب مقدار فنجان من مغلي الزنجبيل الفاتر بعد تحليته بالعسل قبل النهوض من السرير في الصباح.
  • البقدونس: نغلي بعضاً من أوراق البقدونس الطازجة في كوبٍ من الماء، ونتناول مقدار منه يوميّاً في الصباح الباكر.
  • خلّ التفاح: يقلل خلّ التفاح حدّة القيء الصباحي، ولذلك نمزج مقدار ملعقتين صغيرتين من الخلّ في كوبٍ من الماء، ونتناول المزيج بعد ذلك مباشرةً.
  • الموز: يحتوي الموز على مجموعة من العناصر الغذائيّة المفيدة التي تقي من القيء والدوخة كالبوتالسيوم، وفيتامين ب6، ولذلك ننصح الحامل بتناول موزة يوميّاً.


نصائح لتخفيف الوحام

  • تلافي التعب، والإرهاق، والإجهاد الجسدي بشكلٍ عام.
  • تجنب البقاء في مكان شديد الحرارة أو الرطوبة أو في غرفة مغلقة دون تهوية.
  • الابتعاد قدر الإمكان عن الراوئح القويّة؛ كالعطور، والمواد الكيماويّة، والقهوة، والسجائر، بالإضافة إلى روائح الطعام القويّة.
  • تجنب النظر السريع إلى الأشياء، وخاصةً مناطق الإضاءة الشديدة.
  • ملازمة السرير في الصباح الباكر بعض الوقت، وخاصةً بعد تناول وجبة الإفطار لمدة لا تقل عن ربع ساعة لتخفيض فرص التعرّض للقيء الصباحي.
ملاحظة: يجب متابعة الطبيب المختص، وإعلامه بكل المستجدات الطارئة، واستشارته قبل أخذ الوصفات السابقة لضمان عدم تأثيرها السلبي على صحة الأم وجنينها.