طرق لعب الشطرنج

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٤ ، ٧ يونيو ٢٠١٥
طرق لعب الشطرنج

الشطرنج

هنالك العديد من الألعاب التي يمكن لأيّ شخص أن يشغل بها وقت فراغه، وخاصةً تلك الألعاب المرتبطة بالتفكير الذهنيّ والتخطيط، ومن أشهر هذه الألعاب هي لعبة الشطرنج، والتي تعدّ أفضلها أيضاً، فهي تزيد من القدرات الذهنيّة والإبداعيّة لدى الإنسان، لذا فقد ارتبط اسمها ارتباطاً وثيقاً بالذكاء، فلاعب الشطرنج يجب أن يتحلّى بالذكاء والقدرة على التفكير الاستراتيجيّ والتخطيط التكتيكيّ، لأنّ ذلك هو أساس لعبة الشطرنج، ففي هذه اللعبة لا مجال للحظّ أبداً أن يتدخل فيها، فالأذكى هو الذي يفوز دائماً.


أساسيّات لعب الشطرنج

لعبة الشطرنج هي عبارة عن لعبة لوحيّة، يتمّ لعبها على رقعة مقسّمة إلى مربّعات ملوّنة بالأبيض والأسود، وتتمّ هذه اللّعبة بين شخصين بحيث يسمّى كل طرف رسيل، وليس خصماً، وذلك لأنّ الطرف الآخر يعمل على إرسال الأفكار والخطط، وكلّ طرف منهما يمتلك ستّ عشرة قطعة مختلفة لكلّ منها تحرّكات معيّنة، وهي كالآتي :

  • ثماني قطع تسمّى الجنود: بحيث يتحرّك الجنديّ الواحد حركة واحدة أو حركتين إلى الأمام، في بداية اللعبة، ويمكن أن يتحرك حركة واحدة بشكل قطريّ في حال تمّ حجز القطعة من قبل الخصم.
  • قطعتان تدعى كل منهما قلعة: وتتحرّك القلعة إمّا بشكل عموديّ أو أفقيّ.
  • وهو القطعة الوحيدة التي لديها“L” قطعتان تدعى كلّ منهما حصان: ويتحرّك الحصان بشكل حرف Lالقدرة على القفز فوق القطع الأخرى.
  • قطعتان تسمّى كلّ منهما فيل : ويتحرك الفيل بشكل قطري فقط.
  • قطعة واحدة تسمى الوزير أو الملكة: تستطيع الحركة بكافّة الاتّجاهات أفقيّ، أو عموديّ، أو قطريّ، إلا أنّها ليست لديها القدرة على القفز فوق القطع الأخرى كالحصان، وهي من أكثر القطع التي يعتمد عليها اللاعبون لشموليّة حركتها.
  • الملك: يستطيع الحركة خطوة واحدة في جميع الاتّجاهات، وهو أهمّ قطعة في اللّعبة.


طريقة لعب الشطرنج

تقتضي لعبة الشطرنج أن يحاصر أحد الطرفين الملك الذي يمتلكه الطرف الآخر للفوز، وحتى يتمّ ذلك يمكن اتّباع عدّة طرق التي تسمّى استراتيجيّات اللعب:

  • استراتيجية الانتشار: بحيث يتم تحريك القطع من قبل اللاعب بشكل أسرع وأكثر انتظاماً من اللاعب الآخر، الأمر الذي يركبه ويفقده القدرة على المفاجأة وتنفيذ خططه.
  • استراتيجيّة المركز: ويكون الهدف منها الوصول إلى الأربع مربّعات الموجودة في مركز اللّوحة لمنع تحرّكات الطرف الآخر ومنع تأثيره على اللّوحة.
  • استراتيجية السلسلة: وهنا لا يتمّ تحريك الجنود بشكل منفصل، وجعلهم يشكّلون سلسلة كي يقوموا بحماية بعضهم البعض.
  • استراتيجيّة أكل القطعة بالقطعة: والتي تقتضي أن يضحي اللاعب بأحد قطعه للاستيلاء على قطعة من قطع اللاعب الآخر، كالتضحية بالحصان من أجل إزالة الوزير من قطع الطرف الآخر.
  • استراتيجية ضربة الشوكة: بحيث يتمّ هنا تهديد الحصان بقطعتين مختلفتين بنفس الوقت، إذ يجب أن يخسر الطرف الآخر أحد القطعتين.
  • استراتيجيّة نابليون بونابرت: وهي معروفة أكثر لدى المحترفين، إذ تتطلّب القيام بعدّة خطوات كالتالي:
    • في البداية يجب تحريك الجنديّّ الذي يقبع في المربّع الذي أمام الملك إلى الأمام بمقدار خطوة واحدة.
    • هناك جنديّ يقبع على يمين الملك حيث يجب تحريك الوزير إلى المربع أمام الجنديّ الموجود أمام الفيل.
    • هناك مربع على يمين موقع الملك يكون فيه الفيل حيث يمكن تحريكه إلى موقع (c4).
    • الاستيلاء على الجنديّ الموجود أمام الملك، وبذلك تنتهي اللعبة.