طريقة إعداد خل التفاح

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٣٣ ، ٤ مايو ٢٠١٧
طريقة إعداد خل التفاح

خل التفاح

يعد خل التفاح من أنواع الخل المعروفة والتي اعتاد الإنسان على استخدامها منذ القدم، ويتميز بلونه البني الفاتح، كما يحتوي على نسبة عالية من العناصر الغذائية أبرزها: الفيتامينات، والبوتاسيوم، والصوديوم، والفسفور، واليود، والمغنيسوم، عدا عن الأحماض الدهنية والأملاح المعدنية، وهو يستخدم في مجالات متعددة كالطهي، والتجميل، والعلاج، ويتم الحصول عليه جاهزاً من السوبرماركت، إلا أنّه يمكن إعداده في المنزل وبخطوات بسيطة وسهلة، وفي هذا المقال سنعرفكم على طريقة إعداد خل التفاح بالإضافة إلى فوائده.


صنع خل التفاح

المكوّنات

  • عشر حبات من التفاح.
  • ماء -حسب الحاجة-.


طريقة التحضير

  • نغسل حبات التفاح بالماء ثمّ نقطعها إلى أربعة أجزاء، ونضعها في وعاء ونتركها جانباً ليصبح لون القطع بنياً.
  • نضع قطع التفاح في وعاء زجاجي ذي فوهة واسعة، ونسكب مقداراً من الماء فوق قطع التفاح بحيث يغمرها تماماً.
  • نغطي الوعاء الزجاجي بمنديل مع الحرص على عدم إلصاقه بالفوهة تماماً ليدخل بعض الأكسجين إلى الوعاء الزجاجي.
  • نضع الوعاء في منطقة دافئة ومظلمة، ونتركه لمدّة ستة أشهر مع مراعاة رجه مرة أسبوعياً خلال هذه الفترة.
  • نصفي محتويات الوعاء، ونضعها في وعاء زجاجي آخر ذي فتحة واسعة، ثمّ نغطي الوعاء بالمنديل ذاته.
  • نضع الوعاء الزجاجي في منطقة دافئة ومظلمة من جديد، ونتركه لمدّة ستة أسابيع أضافية، ثمّ نضع المزيج داخل قاروة زجاجية، ونحفظه في القسم السفلي من الثلاجة حتى يبقى طازجاً لفترة زمنية طويلة.


فوائد خل التفاح

  • يحمي البشرة من الإصابة بالعديد من المشاكل، والتي تتمثل في حب الشباب، والندبات، والبثور.
  • يساهم في القضاء عى الرائحة الكريهة المنبعثة من القدمين.
  • يعالج حروق البشرة الناجمة عن أشعة الشمس.
  • يعالج علامات السيلوليت الموجودة في الجسم نتيجة الوزن الزائد.
  • يكافح ظهور علامات الشيخوخة.
  • يقضي على الهالات السوداء المتواجدة تحت العينين.
  • يمنح الشعر مزيداً من اللمعان والنعومة، كما يعالج مشاكله المختلفة مثل: القشرة، والتساقط، والتلف، والتقصف، والجفاف.
  • يخلص الشعر من القمل.
  • يعالج التهابات الحلق.
  • يخفف آلام البطن.
  • يخفض معدل الكوليسترول الضار في الجسم، بسبب احتوائه على نسبة عالية من حمض الخليك.
  • يحسن عمل الجهاز الهضمي، ويعالج الاضطرابات المختلفة التي تصيبه.
  • يعالج مشكلة انسداد الأنف، بسبب احتوائه على كمية كبيرة من حمض الخليك.
  • يساعد على فقدان الوزن الزائد، إذ إنّه يقلل الرغبة في تناول الطعام، كما يزيد عملية التمثيل الغذائي.
  • يمنح الجسم مزيداً من الطاقة والحيوية.
  • يقضي على رائحة الفم المزعجة والكريهة.
  • يساعد على تبيض الأسنان.
  • يحافظ على معدل السكر في الدم.
  • يخلص الجسم من السموم والملوّثات.
  • يحافظ على القلب صحي وسليم.
  • يحد من مخاطر الإصابة بأمراض السرطان.