طريقة التسمين بالحلبة

كتابة - آخر تحديث: ١١:٠٨ ، ١٩ أكتوبر ٢٠١٦
طريقة التسمين بالحلبة

الحلبة

تعتبر الحلبة من المواد الغذائيّة عالية القيمة، حيث تحتوي على البروتينات، والفسفور، والنشويّات، إضافة إلى الزيوت الثابتة، وتستعمل الحلبة في علاج العديد من الأمراض، كالسعال، والربو، وأمراض الصدر، والإمساك، والبواسير للمرضعات اللاتي يعانين من قلة في الحليب، إضافة إلى استخدامها للتسمين، وسنتحدث في هذا المقال عن طريقة التسمين بالحلبة.


طرق التسمين بالحلبة

  • شرب كميّات كثيرة من الماء عند تناولنا للحلبة، فهذا يساعد على فتح الشهيّة، وتناول الكثير من الطعام، وبالتالي زيادة الوزن.
  • الابتعاد عن تناول السعرات الحراريّة الفارغة أثناء تناولنا للحلبة، كالسكريّات، والطعام المقلي، فهذه الأطعمة لا تضيف الكثير من الوزن للجسم، بل على العكس تجعل الرغبة في الأكل منخفضة، عدا عن الأضرار التي تسببها للجسم.
  • شرب كميّات كبيرة من شاي الحلبة، فهو يساعد على فتح الشهيّة، وبالتالي زيادة الوزن.
  • عمل مشروب الحلبة، وذلك بجلب خمس ملاعق من الحلبة، وثلاث ملاعق من السكر، وملعقة من العسل الأسود، ثم تحضيره بغلي الماء جيّداً، ثم إضافة العسل الأسود، وتركه لمدة عشر دقائق على النار مع مواصلة التحريك، ثم وضع الحلبة على النار لمدة خمس دقائق، بعد ذلك رفعها عن النار، وشربها ساخنة.
  • عمل خلطة الزبيب، والحلبة، وذلك بنقع كأس من الزبيب مع كأس من الماء لمدة خمس عشرة ساعة، ثم وضعه في الخلاط الكهربائي، وطحنه جيّداً إلى أن يصبح كالعصير، ثم إضافة ملعقتين من الحلبة المطحونة على الزبيب، وخلطهما جيّداً، وأخيراً وضع الخليط الناتج في الثلاجة، وشربه يوميّاً قبل وجبة الإفطار.


نصائح لتسمين الجسم

  • تناول ثلاث وجبات رئيسيّة، وثلاث وجبات صغيرة.
  • الإكثار من تناول الغذاء الغنيّ بالطاقة، كعصير الموز مع الحليب، والمعجنات.
  • الإكثار من تناول الخضروات، والفواكه؛ لاحتوائها على الفيتامينات، والمعادن المهمّة للجسم.
  • إضافة زيت الزيتون إلى السلطات، إذ يساعد على فتح الشهيّة، وبالتالي أكل كميّات كافية من الطعام.
  • الالتزام بأكل الحلويّات في نهاية كل وجبة.
  • عدم شرب الماء أثناء تناول الطعام؛ فهو يضعف الإنزيمات الهاضمة، ويملأ المعدة، فيشعر الشخص بالشبع سريعاً.
  • ممارسة الرياضة بانتظام، إذ تعمل على تقوية العضلات، فتتركز زيادة الوزن في العضلات دون زيادة الدهون، إضافة إلى أنّها تساعد على فتح الشهيّة، وتزيل الضغوطات النفسيّة، والاكتئاب.
  • تناول الطعام مع مجموعة من الأشخاص، وفي أماكن مفتوحة؛ فذلك يساعد على تناول كميّات أكبر من الطعام.
  • عدم الإسراع في مضغ الطعام، والتريّث بتناوله.
  • الابتعاد عن المشاكل، والضغوطات النفسيّة، فكل ذلك يضعف الشهيّة، وينقص من الوزن.