طريقة تحضير زيت الزعتر

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٣٦ ، ١٨ مارس ٢٠١٩
طريقة تحضير زيت الزعتر

زيت الزعتر

يعتبر زيت الزعتر من أهم الزيوت الطبيعيّة المستخرجة من نبات الزعتر العشبي ذي الانتشار الواسع حول مناطق عديدة في العالم، بما في ذلك المناطق الواقعة ضمن نطاق الحوض الأبيض المتوسط، والتي تعتبر موطناً أصلياً له، علماً أنّه من الزيوت المستخدمة منذ القدم وحتى وقتنا الحاضر في مجالات عدة منها المجال الغذائي، والطبي، وكذلك التجميلي، حيث يتميز بالعديد من الخصائص الشفائية والمركبات المهمة، منها الزيوت العطرية والمواد المطهرة للجسم، والمركبات التثبيطية للكائنات الحية التي تلحق ضرراً بصحة الجسم، بما في ذلك الكارفاكرول والثيمول، وتجدر الإشارة إلى أنّه يتمّ تحضيره بطرق عدة سنستعرض أبرزها في هذا المقال، إلى جانب الحديث عن أبرز فوائده للجسم.


طريقة عمل زيت الزعتر

  • تحضير كمية مناسبة من أوراق الزعتر الطازجة.
  • تجفيفها جيداً، والتأكد من التخلص من المياه الداخلية.
  • وضع الكمية المجففة في وعاء زجاجي، وإضافة كمية مناسبة من زيت الزيتون كفيلة بتغطية أوراق الزيت، ووضع الوعاء المغلق تحت أشعة الشمس لمدة لا تقل عن أسبوعين.


الفوائد العامة لزيت الزعتر

  • يعتبر من أقوى وأهم الزيوت الطبيعيّة العطرية، حيث يقي من العديد من الأمراض، عن طريق مقاومة الجراثيم والبكتيريا، والطفيليات وكذلك الفطريات، وبالتالي يعزز الجهاز المنافي في الجسم؛ لاحتوائه على نسبة عالية من الفينولات، وخاصة في حال تمّت إضافته إلى العصائر الطبيعيّة بما في ذلك عصير البرتقال.
  • يقاوم الالتهابات ويقي من الإصابة بها.
  • يقاوم العديد من الأمراض الخطيرة، بما في ذلك مرض السرطان، لأنّه غني بالعديد من المضادات الطبيعيّة النشطة للتأكسد، وبالتالي يحارب الجذور الحُرة المُسببة لهذه الأمراض.
  • ينظف الجسم من السموم.
  • يخفض إلى حد كبير خطر الإصابة بأمراض القلب، وذلك من خلال محاربة الكولسترول الضار، الذي يختصر علمياً باسم (LDL)، التي تزيد احتمالية الجلطات والسكتات القاتلة التي تصيب الكبار في السن والشباب في الوقت ذاته.
  • يعالج التهاب الجيوب الأنفية من خلال مزجه مع العصير أو الماء.
  • يعد جيداً لعلاج مشاكل الشعر المختلفة وعلى رأسها مشاكل القشرة التي تصيب فروة الرأس، كما يحفز جذور وبصيلات الشعر، ويقي من الأمراض التي تصيب فروة الرأس مثل الثعلبة.
  • يحافظ على جمال البشرة والجلد في آن واحد، كونه يحتوي على نسبة عالية من فيتامين هـ الذي يقاوم تشكل علامات الشيخوخة والتقدم في العُمر، كالتجاعيد والخطوط الدقيقة.
  • يعالج مشاكل الالتهاب الرئوي، عن طريق إضافته إلى الماء المغلي واستنشاق بخاره.
  • يخفف التورمات التي تظهر على الأنف من خلال إضافة قطرتين إلى وعاء الماء، ووضع منشفة فوق الرأس ثمّ استنشاق البخار الناتج عن ذلك.


فيديو زيت الزعتر

هل تحب الزعتر؟ إذا كنت كذلك فينبغي لك إعداد زيت منه واستخدامه في جميع وصفاتك! :