طريقة تكثيف شعر اللحية

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٥٢ ، ١٧ أبريل ٢٠١٦
طريقة تكثيف شعر اللحية

شعر اللحية

يهتم الشباب الصغار والرجال الأكبر عمراً بكل ما يدل على رجولتهم وصباهم، ويحتل شعر اللحية مكانةً مهمة عند كل منهم وذلك لما تضفيه لهم من ملامح رجولية، وما تمنحه للوجه من مظهر جمالي خاصةً عندما تبرز بشكل كثيف ومرتب على الوجه، إلا أن البعض من الرجال على الرغم من تقدم أعمارهم يعانون من شعر اللحية الخفيف، بحيث تطهر في اللحية الكثير من الفراغات الخالية من الشعر، أو قد ينمو الشعر بشكل متفرّق ومتباعد عن بعضه البعض، مما يستدعي الحاجة الملحة إلى اتباع كافة الوسائل الممكنة لتكثيف شعر اللحية.


طرق تكثيف شعر اللحية

عجينة القرفة وعصير الليمون

  • يمزج مقدار ثلاث ملاعق من مطحون القرفة مع ملعقة ونصف من عصير الليمون، مع الاستمرار في المزج إلى حين الحصول على عجينة لينة.
  • تفرد العجينة على اللحية مع مراعاة ملامستها لمنابت الشعر، وتترك كذلك من ربع ساعة إلى ثلث ساعة.
  • تنظف اللحية من العجينة ثم يفرد الكريم المرطب على الجلد الموجود تحتها منعاً لجفاف الجلد وتشققه.
  • يراعى استخدام العجينة من مرتين إلى ثلاث مرات خلال الأسبوع الواحد إلى حين الحصول على النتائج المرجوة.


خلطة زيت أملا وأوراق الخردل

  • تترك أوراق الخردل تحت أشعة الشمس حتى تجف، ثم تطحن حتى تتحول إلى بوردة.
  • يضاف بضع نقاط من زيت أملا إلى بودرة ورق الخردل، وتمزج معاً حتى تتحول إلى تذوب بودرة الخردل في الزيت.
  • يفرد المزيج الناتج على منابت شعر اللحية والجلد الموجود هناك، ويترك كذلك لعشرين دقيقة حتى يتشربه الجلد.
  • تشطف اللحية بالماء الدافئ، مع تكرار استخدام هذه الخلطة لأربع مرات في الأسبوع.


زيت الأورجان المغربي

  • يفرد زيت الأورجان المغربي على شعر اللحية مع غلغلته بين الشعر حتى يصل إلى جذوره ومنابت الشعر الموجودة على الجلد.
  • يترك زيت الأورجان على اللحية لربع ساعة كحد أدنى ثم يشطف بالماء.
  • يمكن استخدام زيت الأورجان بشكل يومي على شعر اللحية لتكثيفه دون أي آثار جانبية لذلك.


تناول الفيتامينات

تساعد العديد من الفيتامينات في زيادة طول الشعر بما فيها شعر اللحية وإصلاح التالف منه، ومن أهمها فيتامين هـ الموجود بوفرة في الزيت والبقول والخضار، بالإضافة إلى فيتامين ج الموجود في الخضار الداكنة اللون والبندورة والبطاطس، وفيتامين ب المركب الموجود في اللحوم والقمح والأفوكادو والبيض والحليب والقرنبيط، وحمض الفوليك الذي يمكن العثور عليه في كل من المكسرات والخبز والخضار الورقي والحبوب.