طريقة تنظيم النوم

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٢:١٣ ، ٣ أكتوبر ٢٠١٦
طريقة تنظيم النوم

النوم

النوم حالةٌ من الاسترخاء تصيب الإنسان، ولا تصنّف غيبوبةً أو فقداناً للوعي، حيث يدرك النائم ما يحيط به بعض الشيء ويستيقظ عندما يتعرّض لمحفّز، ولكن تقل حركاته الإرادية، أما دماغه فيقوم بعدة عملياتٍ للمحافظة على سير عمل الجسم بشكلٍ طبيعي.


يقضي الإنسان ثلث حياته نائماً، وتختلف عدد ساعات النوم التي يحتاج إليها كل شخصٍ عن الآخر حسب طبيعة الجسم، ويمر الشخص النائم خلال نومه بأربع مراحل، فالمرحلتان الأولى والثانيّة تعتبران خفيفتين لا يستغرق الشخص فيهما بالنوم، بينما المرحلتان الثالثة والرابعة تعتبران عميقتين ويحتاج إليهما الشخص ليستعيد نشاطه، فالشخص الذي لا يدخل في المرحلتين الثالثة والرابعة فسوف يبقى يشعر بالتعب والإرهاق، ويدخل الجسم في مرحلة الأحلام بعد تسعين دقيقةً من النوم.


طريقة تنظيم النوم

يعاني بعض الأشخاص من تذبذب عمليّة النوم، مما يجعلهم يشعرون بالتعب والإرهاق في اليوم الثاني، لذلك فهم بحاجة إلى تنظيم النوم جيداً، ومن هذه طرق تنظيم النوم:

  • اخلد إلى النوم في أوقاتٍ محددةٍ وذلك من أجل ضبط ساعتك البيولوجيّة الموجودة في جسمك، وذلك يفيد في تهيئة جسمك قبل الدخول إلى النوم في وقتٍ محددٍ، وهذا يؤدي إلى سرعة الخلود إلى النوم والاستيقاظ في ساعةٍ محددةٍ، كما يجب أن تمتنع عن الدخول في السرير قبل شعورك بالنعاس.
  • ابتعد عن النوم في المناطق التي تكثر فيها المؤثرات الخارجيّة مثل الضوضاء والأضواء الصاخبة، لأنها كلها محفزات تزيد من تدفق الهرمونات في جسمك، وهي تقلل من القدرة على النوم.
  • ابتعد عن وضع الأجهزة الإلكترونيّة بالقرب من مكان نومك؛ لأنها تبعث موجاتٍ تؤثر في قدرة جسمك على النوم.
  • تناوَل الوجبات الخفيفة والصحيّة التي تحتوي على الخضار والفواكه، وابتعد عن الوجبات الدسمة وعالية السعرات الحراريّة والسكريات؛ لأنها ترفع نسبة السكر في دمك، مما يولد طاقةً أكبر داخل الخلايا، فيقلل ذلك من قدرتك على النوم.
  • اخترغرفة ذات ألوان هادئةٍ وغير قويّة، وذات درجة حرارةٍ متوسطة بحيث تكون غير منخفصةٍ وغير مرتفعةٍ.
  • اشرب المشروبات المهدئة والدافئة التي تزيد من استرخاء عضلات جسمك وتزيد من شعورك بالرغبة في النوم، وفي الوقت نفسه ابتعد عن المشروبات التي تحتوي على الكافيين، مثل القهوة والشاي؛ لأنها تنشط الجسم.
  • مارس رياضة اليوغا والتأمل قبل النوم، فهي تفرغ الشحنات السالبة من الجسم، وتساعد على الاسترخاء.
  • أدِّ الصلاة بخشوعٍ وخاصةً صلاة العشاء؛ لأنها تكون قبل الخلود إلى النوم، كما أنّ قراءة القرآن الكريم تساعد على تهدئة النفس والتخلص من التوتر والهم فاقرأ ما تيسّر لك.
  • مارس التمارين الرياضيّة خلال النهار؛ لأن ذلك يساعد على سرعة الاستغراق في النوم.
  • حاوِل التعرض لأشعة الشمس عند الاستيقاظ من النوم لتعويد جسمك على الاستيقاظ في تلك الساعة.