طريقة خفض حرارة الطفل بالخل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٠٤ ، ١٤ ديسمبر ٢٠١٥
طريقة خفض حرارة الطفل بالخل

ارتفاع حرارة الطفل

قد ترتفع حرارة طفلكِ ويصاب بالحمّى لسببٍ ما، وقد يكون هنالك عدة مسبّبات منها الحمى بعد تلقّي اللّقاحات والتّطعيم، وقد يكون بسبب نزلات البرد أو الإصابة بعدوى فيروسية، أو بسبب التهابٍ حاد في قصبات الهواء، أو التهاب في الأذن، أو بسبب التّسنين، ومع اختلاف الأسباب يبقى الأمر مزعجاً للطفل ومؤرّقا للأم، فرغم أن ارتفاع حرارة الطفل عارضاً وليس مرضاً أو مشكلةً صحيةً إلا أنّه يبقى الأمر يشكل هاجساً لدى الكثير من الآباء والأمهات.


تعرف حرارة الطفل بأنّها وسيلة دفاعية للجسم لمحاربة الأمراض، وعادةً ما يرافق ارتفاع الحرارة لدى الأطفال بعض الأعراض كاحمرار الوجنتين أو الأذنين، والشعور بالصداع، إضافةً إلى وهنٍ وضعفٍ في الجسم عامة، وقد تكون هذه الأعراض واضحة للأطفال فوق عمر السّنة.


أمّا الأطفال الرّضع تحت عمر السّنة فعندما يصابون بارتفاع الحرارة فإنهم يرفضون الأكل ويصابون بالإرهاق والخمول، وتعد الطريقة الأنسب لمعرفة ما إذا كان الطفل يعاني من ارتفاع في حرارته بقياسها بميزان الحرارة، فإذا كانت 38 وأكثر فيجب أخذ الإجراءات اللازمة، حتى لا يؤدّي إهمال الأمر إلى حدوث أعراضٍ أخرى يكون الأهل بغنى عنها.


خطوات لخفض حرارة الطفل

  • انزعي ملابسه أو قومي بالتّخفيف منها إذا كان الجو حاراً، فقد يؤدّي الجو الحار إلى ارتفاع في الحرارة لدى الأطفال.
  • غطّي طفلكِ إذا كان يعاني من القشعريرة بغطاءٍ خفيفٍ يسهل إبعاده مرة أخرى إذا ما شعر بالحر مجدداً.
  • قدّمي لطفلكِ العصائر الطبيعيّة والماء، حتى يحافظ على توازن السّوائل في جسمه.
  • إذا كانت حرارة طفلكِ مرتفعة جداً وتعذّر أخذه للطّبيب مباشرةً، عليكِ نزع ملابسه وإجلاسه في حوض استحمام ( بانيو ) مليءٍ بالماء على أن يكون الماء بدرجة حرارة الجو الطّبيعي، مع إضافة مقدار كأسٍ من الكحول المعقم ( سبيرتو ) للماء والانتظار حتّى تستقر حرارة طفلكِ، ثمّ أخذه للطّبيب وعادةً هذا الإجراء متّبع في المستشفيات العامة، حيث يساعد الكحول المعقم المخفّف بالماء على ضبط حرارة الجسم.


ملاحظة: يمكنكِ عزيزتي الأم استخدام الخل لخفض حرارة طفلكِ والسّيطرة عليها.


خفض حرارة الطفل بالخل

يمكن استخدام الخل في خفض حرارة الطفل، وذلك باتباع الخطوات التالية:

  • يمكنكِ نزع ملابس طفلكِ ووضع القليل من الخل المخفّف بالماء على فوطةٍ قطنيةٍ، والمسح بها على بطن الطّفل وتحت إبطيه.
  • يمكنكِ استخدام كمّاداتٍ مبلّلة بالخل المخفّف بالماء ووضعها على جبين الطّفل.
  • يمكنكِ استخدام قطعة من الإسفنج بتبليلها بالخل المخفّف، ومسح أيدي وأرجل الطّفل مع مراعاة استخدام الماء بدرجة حرارة الجو الطّبيعي.


يعمل الخل على خفض الحرارة، حيث يُعرف كما الكحول بسرعة التبخر بالجو، حيث يقوم بسحب الحرارة تدريجياً فتنخفض تلقائياً وذلك بدهن جسم الطفل به.


مخاطر ارتفاع الحرارة على الأطفال

  • إذا قمتِ عزيزتي الأمّ بعمل الإجراءات اللازمة ولم تنخفض الحرارة فعليكِ التّوجه للطّبيب مباشرة.
  • إذا كان عمر طفلكِ أقل من ثلاثة أشهر فالأفضل أخذه إلى الطّبيب.
  • إذا رافق ارتفاع الحرارة قيئاً أو أسهالاً، فالأفضل أخذ الطفل للطّبيب لتشخيص حالته وإعطائه العلاج المناسب.
  • إذا عانى طفلك من التشنّجات الحراريّة فيجب التّوجه للطّبيب على الفور لاتخاذ الإجراءات اللازمة.