طريقة دباغة جلد الخروف

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٣٦ ، ١٢ نوفمبر ٢٠١٥
طريقة دباغة جلد الخروف

دباغة الجلود

تعتبر دباغة الجلود أحد أهم الحرف والصناعات التي مارسها الإنسان منذ القدم، وذلك للاستفادة من جلود الحيوانات وفروها ووبرها وصوفها، لصناعة الكثير من الأشياء، كالملابس، والأحذية والحقائب، وكذلك لتصنيع الأغطية والأثاث، ويتمّ فيها الاستفادة من جلود الحيوانات وتحويلها إلى منتجات مفيدة بعد سلخ الجلد عن جسم الحيوان.


تتمّ دباغة الجلود بعدّة خطوات، وإضافة العديد من المواد لحفظ الجلد من التلف والتعفن، ومن أشهر الحيوانات التي تتمّ دباغة جلودها والاستفادة منها الماشية بشكلٍ عام، مثل الخراف والماعز، والإبل، والنمور، والأسود، والغزلان، والضباع، والثعالب، والأرانب، وأسماك القرش، والأفاعي، وتتميز الأشياء المصنّعة من الجلد المدبوغ بجودتها العالية، وعدم تأثرها بالحرارة والرطوبة وعوامل الضغط، وبمرونتها وجودتها العالية، وأسعارها الغالية، وتختلف الجلود المدبوغة في سعرها وجودتها وملمسها حسب نوع الحيوان الذي أخذت منه؛ فبعض الجلود سميكة، وبعضها رقيقة، والهدف الأساسي من الدباغة هو حفظ الجلود، ومنحها اللمعان والرائحة الجميلة.


خطوات دباغة جلد الخروف

  • إزالة جميع طبقات اللحم والدم والدهون الملتصقة بجلد الخروف المسلوخ عن الجسم، وتنظيفه تنظيفاً جيّداً من جميع البقايا.
  • غسل صوف الخروف بالماء جيداً، وإزالة ما يعلق به من دم وروث وقاذورات.
  • وضعه في الشمس الساطعة، والهواء الطلق كي يجف تماماً.
  • وضع كميات من الملح على القسم اللحمي من جلد الخروف، أو إعداد محلول ملحي مركز، ونقع جلد الخروف فيه، أو تجفيف الجلد بشكلٍ جزئي، أو تجفيفه فقط.
  • رص جلد الخروف داخل أسطوانة مملوءة بالماء، والتخلّص من باقي الأوساخ، وبقايا الدم والملح العالقة فيه، وتعويض الرطوبة التي فقدت من جلد الخروف أثناء تجفيفه، وبالإمكان نثر نشارة خشب مبللة على الجزء اللحمي من جلد الخروف للاحتفاظ بالرطوبة .
  • كشط الجانب اللحمي من جلد الخروف، والتخلّص أكثر وأكثر من أيّ بقايا للحم أو الشحم، أو الدم فيه باستخدام سكينٍ حادة.
  • رش الملح على الجزء اللحمي من جلد الخروف، وبعض الأنزيمات التي تفكّك البروتينات الموجودة في الجلد، مثل مادة الكازين، وبعض المواد الأخرى التي يتمّ الحصول عليها من الدم والحليب والزيت والشمع، وتُرشّ هذه المواد على الجزء اللحمي من الجلد على شكل طبقات .
  • رش طبقة ثقيلة من الورنيش الذي يمنح الجلد الثبات واللمعان.
  • استخدام صبغة الأنيلين، وصبغات طبيعية، وحلّها في ماء دافئ، ونقع جلد الخروف فيها، ثم إضافة الزيت لمنح الجلد النعومة، وبعدها وضع الجلد في الهواء الطلق، وتثبيته بشكلٍ جيد وفرده ليجفّ تماماً ويصبح جاهزاً للاستخدام.